لا أشعر مع زوجتي إلاّ بالواجب الجنسي !

 

السؤال

مشكلتي مع زوجتي انا اريد منها حياة جنسية ولا اشعر منها الا بواجب جنسي للزوج

23-07-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 واسأل الله العظيم ان يديم بينكما حياة الودّ والرحمة .  .
 أخي الكريم . .
 رسالتك مقتضبة جداً  . .  لكني كأني فهمت منها أنك تريد من زوجتك حياة جنسية أكثر مما أنتما عليه الآن !!

 أخي . .
 العلاقة الجنسية  بين الزوجين هي علاقة ( من طرفين ) قمة المتعة فيها ليس الوصول للنشوة أو الرعشة إنما قمة متعتها في التوافق فيها  ومراعاة كل طرف لحاجة الطرف الآخر .

 أحياناً قد لا يجد طرف من الأطراف متعة مع الطرف الآخر ، أو قد لا يجد بعضهما متعة فيما بينهما في هذه العلاقة . .  والسبب قد يكون ذات الشخص نفسه .
 حين لا يعتني أحدهم بالنظافة الخاصة بجسده . .  برائحة فمه ، بتجمّله وتزيّنه ، واللطف في المداعبة ،  وعدم العنف أو الصراخ أو المجامعة بأوضاع صعبة أو مُتعبة للطرف الاخر .. فهو نفسه الذي يتسبب في أن لا يجد متعة مع شريك حياته .

 أحياناً قد يعاني الطرف الآخر من مرض أو علّة صحيّة او نفسيّة  تجعله لا يستطيع أن يتجاوب مع شريك حياته تجاوباً مقنعاً أو ممتعاً في هذه العلاقة ، ولذلك ينبغي على الزوج أو الزوجة مراعاة هذا الجانب ومعالجته .

 أحياناً تقدّم المرأة بالعمر أو حتى الزوج . .  يجعل عند أحدهما نوع من التزهّد والعزوف عن العلاقة الحميمية ..

 أخي . .
 نصيحتي لك . .
 -  أن لا تبالغ  في التوقع . فتتوقع من زوجتك أن تكون على الحال الفلاني أو الصورة الذهنية التي تتمناها منها .
 كن واقعيّاً مع حال وظرف زوجتك .

 - احرص على حسن الأداء  بالتطيّب والتجمّل ولطف المداعبة وحسن الاجتذاب لها بالكلمات الدافئة سواء كان ذلك وقت الجماع أو في غير وقت الجماع .. يعني اجعل الشيء الغالب في حياتك حسن التجمّل لزوجتك في كلامك وملبسك وهمسك ولمسك .

 - تكلم معها بهدوء . .  قل لها : اريد كذا . .  وهذا يعجبني . .  افعلي معي كذا .
 واسمع منها ماذا تريد هي .. وكيف تريد منك أن تكون هذه العلاقة وحاول أن تقارب بين رغبتك ورغبتها .

 -  طوّر ونمّ العلاقة بينك وبين زوجتك في أكثر من جانب . .  ولا تجعل العلاقة الهامة بينك وبينها هي العلاقة الجنسية فقط .. لكن احرص على تنمية جوانب أخرى في علاقتك مع زوجتك سيما الجوانب التي تزيد من الالفة بينكما كتنمية الروح الايمانية والعلاقة الايمانية المشتركة بينك وبين زوجتك .

 أسأل الله العظيم أن يبارك فيكما ويسعدكما . .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

23-07-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني