مقبلة على الزواج وأخاف من الفشل !

 

السؤال

السلام عليكم بارك الله فيكم على الموقع المبارك أنا أخت متزوجة ولم أفعل حفل زفافي بعد . أردت نصائح وتوجيهات في ما يخص هدا الأمر . علما أنني خائفة جداً أن أفشل في زواجي .

20-05-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لك وعليك وان يجمع بينكما في خير ..
 سعداء جدا بك وبلطفك وحسن ظنك .
 
 أخيّة ..
 الزواج مشروع العمر ..
 وأول خطوات نجاحه بعد حسن الاختيار ، هو التفاؤل  بالنّجاح فيه ، ما دامت الخطوة الأولى والتي هي ( الاختيار ) كانت بطريقة واقعية ووصحيحة .
 
الخوف من الفشل هو خوف من ( مجهول ) !
 لذلك من الخطأ أن تفكّري في المجهول ، وتعيشيه على أنه هو الواقع !
 الواقع الآن هو أنك اخترت زوجك ..
 وتم عقد النّكاح ..
 وتوافقتم على أمور  مما يكون في مثل  هذه المرحلة من الزواج ..
 وترين المور تسير  بصورة حسنة !
 فلماذا لا تعيشي الواقع الجميل !
 لماذا تشغلي نفسك بالمجهول !
 
 النصيحة لك أخيّة ..
 أن تحرصي على تثقيف نفسك فيما يخصّ أمور الزواج والعلاقة الزوجية والأسرية من خلال القراءة والاطلاع والبحث والسؤال والمشاركة في بعض الدورات التأهيلية التي تُعنى بهذا الجانب .
 
 - استمتعي بحبك لزوجك ..
 - لا تتوقعي منه أن يكون مثالياً في كل شيء !
 بل توقعي منه أن يكون بشرا .. يعتريه ما يعتري البشر من فرح وحزن  وغضب ورضا وهكذا ..
 -  اهتمي أكثر بعلاقتك مع الله من صلاة ودعاء وذكر واستغفار ، لأن حُسن العلاقة هنا تنعكس على حسن العلاقة بينك وبين زوجك .
 - اعرفي صديقاتك المخلصات . المخلصة ليست هي التي تحرّضك على زوجك . فليس كل نصائح الصديقات صحيحة . لذلك اجعلي زوجك هو أولوية في حياتك .
 - تكلّمي مع زوجك في هذه الفترة عن  نقاط مهمّة في إدارة الحياة بينكما ..
 اسمعي له كيف يحب أن تُديرا حياتكما في مستقبل الأيام ..
 كيف نديرها في أوقات الرضا ..
 كيف نديرها في أوقات الغضب ..
 ماالذي ينبغي علي أن أراعيه كأولوية عند زوجي ..
 وماذا ينبغي عليه أن يراعي كأولوية عند زوجته ..
 
 اهتمي بكسب  أهل زوجك ، وسيما أمه .. بالكلمة الطيبة والهدية . ولا تحاولي أن تنشئي حاجزاً بينك وبينها أو تكثري الشكوى منها عند زوجك .
 
 تابعينا على موقعنا ..
 وعلى صحتنا في الفيس بوك وتويتر .. ستجدين الكثير من التوجيهات بصورة دروية  مما يفيدك بغذن الله في حياتك الجديدة .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

20-05-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني