وعدتها بالسّفر والآن لا أستطيع !
 
 
انس التركي
 3486
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2079
 
 
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته: انا في فترة الخطوبة الان وقد وعدت زوجتي بالذهاب الى ماليزيا لقضاء شهر العسل وبعد فترة لاحظت الاسعار المرتفعه والتكاليف للرحلة ولا استطيع تحمل التكلفه ، كلمتها بأني سأغير وجهة السفر فزعلت ومرضت فطيبت خاطرها باني تراجعت وسنذهب الى ماليزيا والان ماذا افعل ياشيخ في هذه المشكلة وكيف اقنعها بتغيير وجهة السفر؟؟
 2013-08-02
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يبارك لك وعليك وان يجمع بينكما على خير ..
 
 أخي الكريم ..
 هناك قاعدة ذهبية تقول : 
 في حالة الغضب لا تتخذ ( قراراً ) 
 وفي حالة الرضا لا تعطي ( وعوداً ) !
 
 يخطئ بعض الشباب سيما في بداية حياتهم الزوجية حين يبنون سعادتهم مع شريكة حياتهم من خلال ( الوعود ) الورديّة !
 ويعتقدن أنهم بهذه الوعود يستميلون قلوب  زوجاتهم ..
 القلب يُستمال بحسن التعامل والصّدق .
 والوعود قد تجعلك على المحك .
 لذلك تعلّم درسا من هذاالموقف لمستقبل أيامك .
 
 أخي الكريم ..
 أما وإنك الآن لازلتما في فترة الخطوبة ، فلا تكرر عليها التذكير بهذاالوعد كما لا تُبدي انزعاجك من هذاالوعد أو تعتذر لها ..
 لكن ..
 ابذل الأسباب قدر المستطاع فإنك لا تدري في مستقبل الأيام ربما ترخص الأسعار ، أو تجد من يساعدك في هذا الأمر من الناحية المادية .
 لا تعتمد على انتظار رخص الأسعار أو مساعدة الآخرين .. إنما ابذل الأسباب واجعل هذا الوعد ضمن أهدافك في التهيّؤ للزواج وما بعده .
 فإن اقترب الوقت ووجدت نفسك غير قادر على السّفر لظروفك الماديّة .. فأفهم ( زوجتك ) هذا الأمر وبهدوء ،واحرص على أن تعوّضها قدر المستطاع .
 
 والله يرعاك ؛؛؛ 
2013-08-02
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3574
2010-05-28
 
 

في دراسة طبّية حديثة :تؤكّد أن الاحتضان بين الزوجين يؤدي إلى ازدياد مستويات هرمون (الأوكسيتوسين) الذي يسمى (هرمون الارتباط ) والذي له تأثيراته الجيدة على القلب والأوعية الدموية لدى النساء . قال ناصح: ما أوصيكم .. تحاضنا لأجل ( حب صحيّ )
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
1505
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
829
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
376
معرض الصور
84
الاخبار