أختي .. زوجها لا يحترمها ويهينها ويسبها !

 

السؤال

فيه مشكلة بين أختي وزوجها ، إنه هو ما يعبّرها ويهينها ويسبها ويهددها إنه يتزوج الثانيه عليها ، وهي تقوم بحقه لكن أوقات تتعب لأن لديها طفلين منه ، فمرّة تتأخر في الغداء وهكذا هو لا يحتمل يسبها مباشرة يقول لها انتي فاشلة تعبانه ما الحل ..؟!

06-09-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمةالله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينهما ..
 
 بعض الأزواج فعلاً لا يراعي ولا يحسب للكلمة حسابها وأثرها في جرح المشاعر .
 والله تعالى يقول : ( وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوًّا مُبِينًا ) [ الإسراء : 53 ] .
 فإذا كان الشيطان يحرص علىالتفريق بين الزوج وزوجته ، فإنه يتخذ الكلمة مدخلاً لهذاالتفريق .
 ولخطورة ( الكلمة ) وأثرها النفسي والشعوري سواءً على المتكلّم والسامع  جعل النبي صلى الله عليه وسلم ( الكلمةالطيبة صدقة ) .
 حين يتكلم الإنسان بالكلمة السيئة أو الجارحة فهو في الحقيقة يسيء إلى نفسه أولاً قبل أن يسيء إلى السامع !
 - فهو يكشف أخلاقه  للسامع من خلال كلماته .
 - وهو يعيش الشعور بالألم النفسي حين ينطق بالكلمة الجارجة ، لأن الكلمة تعبّر عن دواخل النفس ومكنونها .
 - كماأن الكلمةالجارحة قد تجعله يخسر أكثر مما توقع أنه كاسب له من إيلام الطرف الآخر بالكلمة الجارحة !
 
 لذا مماينبغي أن يعيه الزوج أن الكلمة الجارحة تؤذيه هو أولاً قبل أن تؤذي زوجته أو تؤذي أطفاله .
 هي دعوةلكل زوج أن يتصالح مع نفسه ، وان يعوّد لسانه علىالكلمةالطيبة  لأن الكلمةالطيبة لها انعكاس إيجابي بالراحة والاطمئنان على من يتكلم بها .
 
 أخي الكريم ..
 النصيحة للزوجة التي  تجد من زوجها لساناً جافاً ..
 1 - أن تحرص أهم ماتحرص على بناء الثقة بنفسها . وان لا تربط  ثقتها بنفسها من خلال كلام الآخرين - مهما يكن هذاالآخر - فالزوجة التي تثق بنجاحها ، لن تؤثر فيها كلمة ( فاشلة ) كثيراً حين تخرج من زوجها وهي تدرك أنها إنما خرجت في لحظة غضب !
 إذن عليها أن تبني ثقتها بنفسها .. فهذا أفضل من أن تتوقع أن يتغيّر زوجها ويتغيّر أسلوبه !
 
 2 - عليها أن تحرص كل الحرص أن تتجنّب ما يثير سخط زوجها ، سيما وانها تعرف طبعه .
 وفي الوقت التي يحصل منها ما يثير سخط زوجها عليها أن لا تواجه سخطه بالمرادّ’ بالكلام الكلمة بالكلمة ..
 بل عليها أن تحتوي الموقف بطريقة عاطفية ..
 كأن تحتضن زوجها ، وتبتسم له وتعتذر إن قصّرت وتقول له أبشر بما يسرّك .
 المقصود ان تحتوي الموقف بطريقة عاطفيّة .
 
 3 - عليها أن تمارس الكلمةالطيبة مع زوجها ومع أبنائها بقناعة من نفسها أن الكلمةالطيبة هي الأخلاق ، وهي الصورة الأجمل التي تمثلها ..
 مع الوقت سيتأثر من حولها .
 
 4 - في اللحظات الهادئة ..
 يمكن أن تتكلم مع زوجها بخصوص : الاتفاق كيف يعبّر عن غضبه حين تقصّر ، وتفهمه أن الكلمة الجارحة تؤذيه وتؤذيها ..
 وأن الكلمة الطيبة صدقة ..
 مثل هذه المعاني إماأن تناقشه فيها أو تراسله بها في لحظات هادئة .
 
 التهديد بالزوجة الثانية .. 
 هناك قاعدة تكاد تكون واقعية إلى حدّ كبير ..
 أن الرجل الذي يهدّد زوجته بالثانية لن يتزوج بثانية !
 من يريد ان يتزوج سيتزوج بدون تهديد ، وبدون أن يفرد عضلاته .. وبعض الأزواج الذين تزوجوا بثانية  بلغة التهديد سرعان ما رجعوا إلى زوجاتهم .. وانتهت الزيجة الثانية بالفشل !
 
 لذلك لا أزال أكرر عليك ..
 وعلى كل زوجة تعاني من لسان زوجها .. أن أهم خطوة في الحل هو : أن تثق بنفسها وتثق  بما تقوم به وتستمتع بذلك .
 
 وان تكثر من الدّعاء لزوجها أن يجمّل الله لسانه .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

06-09-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني