زوجتي عنيدة .. وأشك فيها !

 

السؤال

لا عندي بيت انا وزوجتي واحنا في الجنوب واهلنا في جدة نعم تلبس ملابس غير محتشمه و اشك فيها حتى في ممارسة الجماع تغيرت وصارت تتعذر واذا اجبرتها تقعد دقايق تصيح وتقول خلاص تعبت معن اول كانت تقعد بساعة او الساعتين معني اهيئلها الجو وادلعها و كل يوم اسوي معها طرق جديده بس مافيه فايده واذا كنت في جيزان اتصل واسئلها مشتاقة تقول ايوه واقعد اغازلها وانا الي اعتذر حتى لو اخطاة كل عشان الحياة تسير نعم اصلي ولكن اسمع الاغاني ونتفرج افلام مصرية وهي كذالك

14-05-2010

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 واسأل الله العظيم أن يصلح لك زوجك ويجعلها قرّة عين لك . .

 أخي الكريم . .
 تذكر أن  والدة زوجتك عندها نوع من التسلّط ، وزوجتك إنما نشأت  في هذه البيئة التي ترى فيها الم متسلطة على الأب  ( الزوجة متسلطة على الزوج )  فالأمر قد يكون إعادة للدور الذي نشأت عليه .

 أخي . .
 اجلس مع زوجتك جلسة مصارحة . .
 جلسة هدوء . .
 ذكرها بأمانة مسؤوليّة الزوجيّة عليك وعليها . .
 وأفهمها أنكما شركاء في المسؤوليّة ، وان الحياة الزوجيّة تحتاج إلى تفاهم  وتنازل وتغاضي وتسامح أكثر مما أنتم عليه .
 بالنسبة لـ ( الشكّ ) هو لا يعدو أن يكون من الشيطان في كل حال .. لكن حتى لا يتطوّر الأمر :
 - بإمكانك أن تُلغي الانتر نت من البيت نهائيّاً .
 - أو تطلب منها أن تعطيك مفاتيح ( إيميلاتها ) .
 - إلغِ شريحة جوالها واستبدل لها شريحة جديدة بإسمك
 - أفهمها أن تصرفاتها تثير الريبة والشك ، وانه ما ينبغي لها أن تتصرف بمثل هذه الطريقة التي تثير الريبة والشك ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يأتي الإنسان مواطن الشبهات .
 - أفهمها أن قضية الحشمة والتستر أمر يعتبر عندك ( خط أحمر ) .
 أفهمها أننا مأمورين بالتستّر  ايضا حتى لحفظ أنفسنا من تسلّط الشياطين والجن ، فغن أكثر من يتسلّط عليهن الشيطان بالمسّ والأذى هم من المتعرّيات ، لأن الشيطان يحب العري .
 ثم يا أخي .. .
 خذخ هذه القاعدة  وضعها نصب عينيك :
 إذا أردت أن يكون لك ما تحب فأعطِ الله ما يحب .
 الله يحب التوابين فأكثر من التوبة .
 الله يحب المتطهرين فأكثر من الطهور والتطهر والصلاة .
 الله يحب الصّأدقين  فكن صادقاً ظاهراً وباطناً .
 واجتهد في أن تُغلق منافذ الشر والسوء والفساد في بيتك  من مثل القنوات الفاضحة التي تثير الغرائز ، سيما وانت تغيب عن أهلك - بطبيعة عملك - الأيام والشهور  ، والمرأة ضعيفة عند أي شيء يثير غريزتها فكن عوناً لها على نفسها  ولا تكن عوناً للشيطان عليها ، ثم تقول لاحظت أن زوجتي متغيّرة !!

 أفهمها أنكما تريدان أن تغيرا من حياتكما لتكون حياة  جديدة مع الله بالقرب منه والأنس به ، بالمحافظة على الصلوات ، ودوام قراءة القرآن والحرص على نوافل العبادات كالصيام والصدقة ، وتطهير البيت من كل ما من شأنه  ان يعين على التواجد الشيطاني في البيت .
 
 نعم الإنسان  قد يخطئ ويُذنب .. لكن عليه أن يُسارع إلى التوبة والاستغفار .
 اجتهد في أن تتفاهم معها على هذه الأمور . .
 فإن لم تلاحظ عليها تغيّر ..
 فإن الله قد علّمنا كيف يُتعامل مع الزوجة الناشز بقوله ( فعظوهنّ واهجروهنّ في المضاجع واضربوهنّ فإن اطعنكم فلا تبغوا عليهنّ سبيلاً  )
 فعظها بالكلمة الطيبة والمعاملة الحسنة مرة ومرتين وثلاثة ، وجدّد وغيّر في معاملتك لها .
 وفي نفس الوقت الموعظة تعني أن تُصلح أنت من شأنك ايضاً وتراقب الله في نفسك وسلوكك .

 أكثر أخي من الاستغفار . .  والدعاء .. والله يرعاك .

14-05-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني