من ثمانية أشهر ولم نتمم عملية الجماع !
 
 
ف. ع
 4218
  أ. منير بن فرحان الصالح
 1993
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أنا متزوجة من حوالي ثمانية أشهر تقريبًا ، أعيش حياة سعيدة ولله الحمد ، وبفضل من الله رُزقت بزوج ملتزم وممتاز جدًا في العلاقات . لدي مشكلة وهي أنني لم أمارس الجنس مع زوجي منذ تزوجت ! كل مرة نحاول فيها الجماع أشعر بألم شديد وخوف ، وسرعان ما يتركني زوجي ، فما نصيحتكم لي ؟؟ وأريد كذلك معرفة أوقات الأمان وأوقات الخصوبة (بالنسبة للحمل) وجزاكم الله خيرًا ..
 2014-09-02
 
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لكما وعليكما وأن يجمع بينكما على خير ..
 
 أخيّة . . 
 ما دام أن المسألة من ثمانية أشهر ..
 فأنت أمام حلّين : 
 الأول : أن تحسّني فكرتك عن عملية الجماع ..
 الشعور بالألم هو ناتج الخوف .. والخوف هو ناتج فكرة خاطئة أو مغلوطة عن عملية الجماع .
 لذلك أنت بحاجة أن تراجعي فكّرتك ..
 ركّزي على الفكرة التي تفكرين بها ..
 حين تكون كفرتك أن الجماع :  يزيد من الحب بينك وبين زوجك .. يزيد من ارتباطه بك ...
 الجماع لذّة ومتعة شرعها الله تعالى ..
 فقط حسّني فكرتك عن العملية ..
 حتى حين تكونين مع زوجك على الفراش  واراد مجامعتك .. لا تتجهي أبداً نحو الشعور بالألم أو انتظار الألم ( الذي سمعتِ عنه ) .. بل اتجهي بتركيزك كله تجاه الفكرة التي  تسيطر عليك لحظتها ..
 ربما تكون الفكرة : الجماع مؤلم .. الجماع مؤلم .. وربما أن هناك صورة ذهنية  لنموذج مؤلم  لصديقة أو أخت أو قريبة مرسوم في ذهنك ..
 هذه الفكرة لحظتها هي التي تثير الألم عندك .
 لذلك بمجرّد ما يكون هناك لقاء بينك وبين زوجك .. ركّزي تفكيرك أن الجماع عمل صالح ، ولذّة  ممتعة ، وحب يزيد ..
 كما أنه ينبغي أن تتكلمي مع زوجك أن يقضي وقتا  مناسبا معك في المداعبة والملاعبة قبل الإيلاج .
 ويمكنكم استخدام بعض ( المزلّقات ) الطبيّة .
 
 الحل الآخر : أن تراجعي عيادة متخصصة وطبيبة موثوقة .
 فقد يكون هناك حاجة لتدخّل علاجي . لذلك أنصحك بمراجعة طبيبة ما لو استمر الأمر من الآن لحدّ أسبوع .
 
 بالنسبة لمواعيد الأمان وأوقات الخصوبة ... تحتاج إلى نوع من الكشف الطبي  وعمل تلفزيون أو ( سونار ) طبي .. لذلك أفضل من يفيدك في هذا ( الطبيبة ) .
 
 والله يرعاك ؛؛ ؛ 
2014-09-02
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 4292
2012-07-14
عدد القراءات : 8756
2013-05-09
عدد القراءات : 3999
2010-05-28
عدد القراءات : 2953
2012-01-20
 
 

في غرفة النوم .. الكلمات الدّافئة تشكّل جزءً من الإشباع الغريزي والعاطفي عند المرأة . عزيزي الزوج تكلم ولا تكن على وضعية الهزّاز الصامت!
(حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك). إذا كنتما في (العسل ) فمن الذوق أن لا يعجل بعضكم على بعض .
قل لزوجتك بدفئ : أتمنّاك سيدة الحور في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
لا توجد حياة بلامشكلات . يوجد زوجان يديران مشكلاتهما بحب.
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
2547
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
830
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
376
معرض الصور
84
الاخبار