زوجتي كثيرة الاخطاء .. ولا تقبل التوجيه !

 

السؤال

زوجتي دائماً الاخطاء ولا تريد ان تستشير احد وتبني اخطاءها بانها هي صاحبة الراي السديد ولا تقتنع من اي احد ، كيف يمكنني اقنعها لحضور دورة او دورات عن الزواج حيث انها صغيرة السن ، واين توجد مثل تلك الدورات لتعليم الزوجة او الزوج .

11-04-2012

الإجابة

 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . ..
 واسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة . . .
 
 أخي الكريم . . .
 حين يعرف الزوج طبيعة زوجته فإن الحل ليس هو ( تغيير طبيعة الزوجة ) وإنماالحل هو أن يبحث الزوج كيف  يؤقلم نفسه على التعامل مع طبيعة زوجته .
 سيما إذا عرفنا أن تغيير طباع المرأة وسلوكياتها قد يأخذ وقتا طويلاً سيما وانك تقول أنها صغيرة في العمر مما يعني قلّة خبرتها . ..
 
 أخي . .
 لا يوجد هناك ( زوجة ) لا تخطئ !
 ولا يوجد هناك ( عدد ) من الأخطاء يمكن أن نحكم به أن هذه الزوجة كثيرة أو قليلة الأخطاء ...
 لكن يوجد هناك قاعدة عامة ( المرأة خلقت من ضلع أعوج إن جئت تقيمه كسرته ) .

 المرأة ليس لا تقتنع بالراي ..
 لكنها لا تحب أن يُفرض عليهاالراي أو أن يُقلل منها أو من سلوكها . .
 أحسن العرض والتوجيه وستجد منها تقبّلاً . . .
 فإن الله يقول : " ولا تستوي الحسنة ولا السيئة ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه وليّ حميم " .
 لاحظ أن الله يقول ( إذاالذي بينك وبينه عداوة ) يتحوّل من عداوته إلى الصحبة والرقة  بسبب الكلمة الطيبة والاسلوب الحسن .
 فكيف وان الذي بينك وبين زوجتك علاقة طاهرة معظّمة . . فإذا قابلت إساءتها باإحسان وحسن التوجيه والصبر عليها فإن ذلك حتماً سيؤثّر عليها . .

 نصيحتي لك :
 - اقتنِ بعض الأشرطة والسي ديات التي تتكلم حول بعض المفاهيم الزوجية .
 هناك البوم اشرطة عنوانه ( مفاتيح النجاح في العلاقة الزوجيّة ) للدكتور ياسر قارئ ..
 هناك كتب صغيرة ..
 هناك سي ديات تحوي الكثير والكثير من المواد المسموعة والمرئية حول بعض الأمور الزوجيّة .
 انشئ في بيتك مكتبة صغيرة تحوي ذلك ..
 مع الوقت هي ستستمع ..
 اذا كانتتستخدم النت شاركها ببعض المواقع الزوجية كموقع ناصح .
 راسلها ببعض المقاطع التوعوية في الأمور الأسريّة ...
 واحتسب الأجر من الله في تعليمها وتأديبها . .
 ولا تتعجّل النتائج   . . .
 غيّر من روتين البيت . . .
 اخرج معها  . .
 اشعرها بحبّك . .
 المرأة إذا أحبّـت الرجل وشعرت بحبه لها . .  سرعان ما تستجيب له .

 لا تتناقش معها في لحظات الغضب ...
 احرص على عدم استخدام كلمات ( التحقير ) أو السب أو التقليل من طريقة تفكيرها ونحو ذلك .

 احرص على أن تجعل بينك وبينها عملاً ايمانيّاً مشتركاً فذلك يكون عونا لكما على التراحم ..

 أكثر لها ولنفسك من الدعاء . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

11-04-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني