مرّة أخرى .. زوجي لا يعينني على التحسين
 
 
أم عبدالله
 1220
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4535
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد أشكركم للرد على استشارتي فأنا صاحبة مشكلة \" زوجي لايحب أهلي \" فقط أحببت أن انوّه على بعض النقاط لعل وعسى ان تجدوا لي مخرجا أما الصلح وأما الانفصال : أولا ذكرتم في جوابكم ان زوجي رجل شرّفه الله بنعمة الاذان فهل كل مؤذن على خير ؟ أنا لا اطعن في زوجي بل والله احبه من اعماق قلبي لكن كلامه البذيئ معي في حق نفسه اعني انه يشتم نفسه بل ويقذفها عياذا بالله وانا اتضرر من هذا الاسلوب وابلغه بذلك بأني مستاءة لمثل هذا الكلام ولا يستجيب لي بل يكرر . ثانيا : أنا مستعده بأن لا اكرر سيرة اهلي أمامه لكن الامر لم يقف الى هذا الحد بل لا يريد ان يذهب اليهم لا وبل لا يريدني ان اذهب انا ايضا هذا ما يفهم من سياق كلامه علما بأني لست كثيرة الذهاب الى اهلي رغم سكناهم في بلد غير بلد زوجي فقط انا اطلب منه ان نذهب في اجازته الرسمية وهي تكاد الا تتعدى الاسبوعين في السنه هل هذا حرام أو ذنب اذنبته عندما اقول له متى نسافر ؟ ثالثا : أخبرت كل من له علاقة بتهمة والدتي لزوجي هداها الله ببراءته وانا السبب في ذلك وليس زوجي بمعنى انا لم اسكت على هذا الكلام مطلقا . رابعا : عندما اصارحه بحبي يتهرب ويقول لي لو انك تحبيني مافعلتي كذا - وانا لا ادري ماذا فعلت والله اني ادافع عن زوجي ولا اترك لأحد ان يتكلم عن زوجي بالخطأ أبدا حتى أن والدي في يوم من الايام قال لي : أنا اتمنى امك مثلك تدافع عني ، وكل هذا لا يصدقني زوجي أنا تعبت ماذا افعل ؟ خامسا : عندما اصارحه بهدوء كما قلتم يقول لي سيبك من التقوى والصلاح كلك نفاق في نفاق . سادسا : احاول اكثر من مرة أن ابين له مدى حبي له واحترامي لكن لا يصدقني فماذا اصنع ؟ ولكن يافضيلة الشيخ انا اعلم مالي الزوج من مكانه في الدين وبالاخص عند الزوجه من طاعة له والتقيد به وسماع كلامه وما لهذا الكلام من بقيه لكن ! ما للزوجة ؟ ليس لها ان يقدرها وليس لها ان يحترمها وليس لها ان يحترم اهلها اكراما لها ؟ ذكرتم في جوابكم حفظكم الله ، اتودد اليه او بهذا المعنى وان اقول لا تغضب مني طيب وانا اذا غضبت منه او تلفظ عليا بعض الالفاظ كيف آخذ حقي ؟ أنا اتمنى أن تصلوا معي لحل لأن المشكلة قائمة الى الان وكما يقولون بالعاميه \" أشعر بأنه لا يطيق مني كلمة ولا انا اطيق منه كلمة علما بأني انام بعيدة عنه لا ني لا اطيق رائحته بسبب حملي فهو لا يتفهم هذا الوضع ولا يؤمن بهذا الوحام .... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
 2010-06-19
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ..
 أمّأ ما ذكرته من  الشتم والسب الذي يتلفّظ به زوجك ، فلا أعتقد أن هذا الحال هو الغالب على حاله . إنما في لحظات غضبه .
 كل ما عليك أن تحاولي امتصاص غضبه إمّا بتذكيره بالاستعاذة ، وعدم  الرد عليه والتشنّج معه في الكلام .
 أكثري من الاستغفار .

 أمّا عن أهلك فثقي تماماً أن المسألة مسألة وقت وحسن العرض في الكلام والطّلب .
 لو تتوقفي قليلاً عن طلبك ، وتحسّني من تعاملك معه ستجدين أن الأمور أفضل .

 أمّا أنك  تحاولي اصلاح ما بينكما وهو لا يُظهر استجابة .. فهنا أسمحي لي ان اقول لك أن تعطي ( للعامل الزمني ) دور  في الإصلاح والتغيير .
 فما كان خلال سنوات لا يمكن تغييره وتحسينه في يوم أو يويمن أو سنة ..
 السعادة يا أخيّة ( رحلة ) وليست محطة ( وصول ) !

 الذي استطيع أن انصحك به : أن تتخذي القرار الذي ترينه مناسباً ..
 لكن فكّري  ما نتيجة القرار عليك بعد ( 10 ) دقائق .. ثم تخيلي  نتيجة القرار عليك بعد ( 10 ) أشهر .. ثم اسرحي بفكرك قليلاً وتخيّلي  نتيجة قرارك بعد ( 10 ) سنوات .
 فإن كنتِ قررت أن تحسّ،ي من علاقتك مع زوجك حتى مع سوء تصرفه .. ماذا سسيكون بعد  ( 10 ) دقائق !
 ماذا لو استمريتي  على قرارك  كيف سيكون حالك بعد ( 10 ) أشهر وهكذا ..
 لو اتخذت قراراً  في الجهة المقابلة .. تخيلي نتائجه على المدى القريب والمتوسط والبيعد .

 أسأل الله العظيم أن يؤلّف بينكما على خير .

2010-06-19
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 1849
2014-02-03
 
 

الدّعاء سبب عظيم من أسباب تغذية الحب بين الزوجين ، وسبب من أسباب الإصلاح وصلاح الأولاد . (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) .
في غرفة النوم .. الكلمات الدّافئة تشكّل جزءً من الإشباع الغريزي والعاطفي عند المرأة . عزيزي الزوج تكلم ولا تكن على وضعية الهزّاز الصامت!
من قام بالفرائض حقاً عشق النوافل صدقاً لذلك يقول الحق سبحانه في الحديث القدسي " وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه "
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
صباح الحب مساء القرب جميل أن يتبادل الزوجان رسائل الشروق والغروب . قال ناصح: ولو كانت بسيطة أرسل رسالة لشريك حياتك ولو لم تتلق منه ردّاً!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6978
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
825
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
369
معرض الصور
84
الاخبار