اختلفت أنا وزوجتي على تسمية المولود !
 
 
خالد
 3751
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2137
 
 
 
اختلفت أنا وزوجتي على تسمية مولودي القادم بإذن الله .. حيث لو أنه كان ولدا فإني أرغب بتسميته باسم أبي ، وهي رفضت ذلك بحجة أن اسم أبي قديم وتريد الأسماء الحديثة .. فاختلفنا وتعالت الأصوات ، وأنا مصمم على رأيي .. ماهو الحل ؟
 2013-12-28
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويبارك لكما في ذريّتكما . . . 
 
 أخي الكريم . . 
 بغضّ النظر عن من هو الأحق بتسمية المولود ..
 هناك أهم من ذلك وهو ( المحافظة ) على العلاقة الزوجية من النّفور بين طرفيها أو فكّ ميثاقها بمثل هذا السّبب .
 
 أخي . .
 المولود يخرج للدنيا ليكون ( فرحة ) لوالديه ، فلماذا نصنع من هذه الفرحة ( فُرقة ) وشتات  وكسر للمشاعر .
 لذا يجدر بنا أن نصنع من الفرحة ( أفراح ) بالتراضي والتوافق والتغاضي والتسامح والتنازل .
 
 من غير الدّخول في الأسباب التي تجعل زوجتك ممتنعه من أن تقبل بتسمية المولود باسم  أبيك لأن الدخول في الأسباب لا يحل المشكلة بقدر ما يعقّدها .
 
 لذلك من الأفضل حى لو كنت مصمّما على أن تسمي مولودك باسم ابيك أن تُقنع زوجتك به بالكلمة الطيبة ، والأسلوب الهادئ  لا أن تفرض عليها الإسم بفرض القوة والعناد لأن ذلك سيشكّل عندها ارتباط شرطي  بوالدك فيمكن أن تحدث عندها ردّ’ فعل تجاه والدك الأمر الذي قد يفتح عليكما شكلات أخرى فيمستقبل الأيام .
 
 دائما وابداً .. ينبغي أن نبتعد في حلّ اي مشكلة عن العناد والقوة والإجبار إلى الإقناع والتراضي .
 
 أخي . . 
 من حق المولود على والديه أن يتخيّرا له الإسم الحسن  بغضّ النظر عن كونه اسم الجد أو غيره . الأهم أن يكون الإسم اسما حسنا جميلاً لا يُعيّر به لو كبر .
 الأمر الآخر ينبغي أن تكون هذه العملية ( التسمية ) بالتراضي والتوافق بين الطرفين .
 من الأمور التي تحقق التراضي .. الاقناع بالكلمة الطيبة .
 عمل القرعة بين مجموعة من الأسماء والتحاكم للقرعة والرضا بها .
 
 أتمنى يا أخي أن تحسّن من صورة والدك عند زوجتك فإن من البرّ بوالدك أن  تجعله في صورة حسنة عند زوجتك ، لا أن تتصرّف بطريقة ترتبط في الذهن بالبغضو الشحناء تجاه والدك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2013-12-28
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 939
2016-01-30
عدد القراءات : 1968
2014-02-23
عدد القراءات : 2134
2013-08-25
عدد القراءات : 1587
2014-06-16
 
 

إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها
غضب الزوجة ردّة فعل قوية تجاه سلوكك. لاتفسّره على أنه هجوم على شخصك وفي نفس الوقت لا تتجاهل شكواها .
أنوثة .. المرأة الحقيقية هي:التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها، فتكون له مكملاً لا تابعاً،لا أقوى من شخصيته، ولا أدنى من كرامتها.
زوجة تشتكي تقصير زوجها في العلاقة الجنسيّة إمّا نفوراً أو فتوراً ، وتستحي أن تبوح له برغبتها . وأخرى صارحته ؛ لكنه يرفض أي محاولة للعلاج ويظن أن ذلك تهديدا لرجولته! ليس عيباً أن تطرق أبواب العلاج. فمن الرجولة أن تحرص على إعفاف شريكة حياتك.
أهم الركائز في تربية الطفل:المحافظة على سلامة (فطرته). تقوم هذه الركيزة على قاعدة (المناعة والمنع)وتتحقق بـ: التلقين.، التعليم.(معرفي وسلوكي) ، الحوار.، أن لا نورد عليه ما يفسد فطرته.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
9275
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
825
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
369
معرض الصور
84
الاخبار