اختلفت أنا وزوجتي على تسمية المولود !
 
 
خالد
 3751
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2253
 
 
 
اختلفت أنا وزوجتي على تسمية مولودي القادم بإذن الله .. حيث لو أنه كان ولدا فإني أرغب بتسميته باسم أبي ، وهي رفضت ذلك بحجة أن اسم أبي قديم وتريد الأسماء الحديثة .. فاختلفنا وتعالت الأصوات ، وأنا مصمم على رأيي .. ماهو الحل ؟
 2013-12-28
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ويبارك لكما في ذريّتكما . . . 
 
 أخي الكريم . . 
 بغضّ النظر عن من هو الأحق بتسمية المولود ..
 هناك أهم من ذلك وهو ( المحافظة ) على العلاقة الزوجية من النّفور بين طرفيها أو فكّ ميثاقها بمثل هذا السّبب .
 
 أخي . .
 المولود يخرج للدنيا ليكون ( فرحة ) لوالديه ، فلماذا نصنع من هذه الفرحة ( فُرقة ) وشتات  وكسر للمشاعر .
 لذا يجدر بنا أن نصنع من الفرحة ( أفراح ) بالتراضي والتوافق والتغاضي والتسامح والتنازل .
 
 من غير الدّخول في الأسباب التي تجعل زوجتك ممتنعه من أن تقبل بتسمية المولود باسم  أبيك لأن الدخول في الأسباب لا يحل المشكلة بقدر ما يعقّدها .
 
 لذلك من الأفضل حى لو كنت مصمّما على أن تسمي مولودك باسم ابيك أن تُقنع زوجتك به بالكلمة الطيبة ، والأسلوب الهادئ  لا أن تفرض عليها الإسم بفرض القوة والعناد لأن ذلك سيشكّل عندها ارتباط شرطي  بوالدك فيمكن أن تحدث عندها ردّ’ فعل تجاه والدك الأمر الذي قد يفتح عليكما شكلات أخرى فيمستقبل الأيام .
 
 دائما وابداً .. ينبغي أن نبتعد في حلّ اي مشكلة عن العناد والقوة والإجبار إلى الإقناع والتراضي .
 
 أخي . . 
 من حق المولود على والديه أن يتخيّرا له الإسم الحسن  بغضّ النظر عن كونه اسم الجد أو غيره . الأهم أن يكون الإسم اسما حسنا جميلاً لا يُعيّر به لو كبر .
 الأمر الآخر ينبغي أن تكون هذه العملية ( التسمية ) بالتراضي والتوافق بين الطرفين .
 من الأمور التي تحقق التراضي .. الاقناع بالكلمة الطيبة .
 عمل القرعة بين مجموعة من الأسماء والتحاكم للقرعة والرضا بها .
 
 أتمنى يا أخي أن تحسّن من صورة والدك عند زوجتك فإن من البرّ بوالدك أن  تجعله في صورة حسنة عند زوجتك ، لا أن تتصرّف بطريقة ترتبط في الذهن بالبغضو الشحناء تجاه والدك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2013-12-28
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 4147
2010-12-18
 
 

الإدمان .. عار تسجن فيه أسرتك !
كثرة الشكوى مع تعمّد التقليل من شأن الزوج أو دوره في أسرته يثير غضبه. أخبريه ماذا يضايقك واقترحي عليه حلاًّ.
في مهارة إدارة المشكلات : لا تبحث عن الحل لمعرفة من المخطئ ! بل ابحث عن الحل لتعرف : ماذا يجب عليّ أن أفعل لأكون أسعد ، وليس لأدين شريك حياتي.
قال لها مادحاً:لقد أتعبتِ من بعدكِ ! قالت:كن عندك نية لوحدة من بعدي؟! افلقني إن شفت (شي) بعد اليوم. حسن الظن حصن الحب .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7136
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار