اخت صديقي .. هل أتقدم لها مع الفارق بين وضعي ووضعها المادي !

 

السؤال

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أنا عشت في منطقة و درست الجامعة في منطقة أخرى و توظفت في منطقة ثالثة و لي في هذه المنطقة صديق عزيز له أخت أرغب في خطبتها لما سمعت منه عن صلاحها و أخلاقها و شكلها المتوقع لأني لست حريصا جدا على الملامح و لكني حريص على لون البشرة ، هم طبقتهم الاجتماعية أعلى منا فأبوهم من التجار و الفتاة متعودة على الحياة المريحة و هي قد صارت من فتايات الدور النسائية و قد صلح أمرها كثيرا و الحمد لله مع القرآن و الاستقامة ... و أنا موظف و دخلي طيب و الحمد لله و لكن لن أستطيع أن أعيشها في نفس الظروف التي تعيش فيها الآن على الأقل في السنوات الأولى هل أداوم حرصي على هذه الفتاة أم أبحث عن غيرها من منطقتنا الأصلية؟ و هل سأجد بعد الزواج -إن يسره الله- مشكلة في أمر منطقة الاستقرار لأن الأصل أني سأعود بعد مدة بإذن الله للعمل في منطقتنا الأصلية؟ أنا أفكر فيها منذ سنتين و كنت أدعو كثيرا أن ييسرها الله لي إن كان الخير لي و لها مع بعضنا. أنا من النوع الذي لايرتاح بالسكن مع أحد إلا إن كنت أرتاح معه و كنت في السكن الجامعي أحرص أن أختار من أرتاح معهم. و هل إذا لم يتيسر هذا الزواج و اخترت أخرى ليس في قلبي مشاعر نحوها هل سأرتاح معها ؟ صراحة أنا متخوف جدا من أن أختار فتاة ثم لا أرتاح معها و أنفر منها . جزاكم الله خيرا

01-08-2012

الإجابة


 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك . .

 أخي الكريم . .
 القرار  في أي أمر يأخذ أهميّـه من أهمية موضوعه ..
 والزواج يعتبر أهممنعطف في حياة الإنسان لأنه انتقال من حياة إلى حياة جديدة لها ظروفها ومسؤولياتها . .  لذلك يحتاج الشاب في مثل هذا المنعطف أن يكون ( قراره ) قراراً مسؤولاً  .

 أهم لبنة وخطوة في بناء الاستقرار بين الزوجين .. هي خطوة ( حسن الاختيار ) .
 ويخطئ من يختار شريكة حياته ويقول الأيام كفيلة  بصناعة الحياة بيننا !

 هناك ثلاث زوايا مهمة لبناء قرار الزواج :
 - القبول النفسي للمخطوبة .
 - القبول العقلي .
 - القبول الاجتماعي .
 هناك اساس  مهم يصنع جزء كبير من القبول ( أساس الدين والأخلاق ) " فاظفر بذات الدين تربت يداك " .
 ثم بعد ذلك تنظر إلىالنقاط المشتركة بينك وبينها . .
 إلى النقاط التي  يمكنأن يكون لها أثر على طبيعة العلاقة بينك وبينها .
 بالطبع الوضع الاجتماعيوالمادي .. وضع مؤثّر .
 هنا لا أقول لك أن اختيارك خاطئ .. لكن هي نقطة يمكن تجاوزها لكن تشكّل مسؤوليّة .
 بمعنى أنك ستدخل حياتك الجديدة بمسؤوليّة كان يمكن التخفّف منها .

 من الاستراتيجيات المهمّة في  ( الاختيار ) أن لا تحصر نفسك في خيار واحد .
 اهتم بقلبك أن لا يميل  إلاّ من خلال قرار مسؤول .
 بمعنى احرص على أن تضبط عواطفك ومشاعرك حتى يكون هناك قرار  جاد وخطوة عملية في القرار . .
 
  مهم جداً أن تستخير الله تعالى في أمرك . .

 وأكثر لنفسك من الدعاء . .
 والله يرعاك ؛ ؛؛

01-08-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني