لم أقصر مع زوجتي ماديا .. كم المصروف الشهري المقترح ؟

 

السؤال

أستاذي الفاضل .. أسأل الله ألا يحرمكم أجر ما تبذلون . لم أقصر مع زوجتي في الجانب المادي في شراء جميع ما تحتاجه وقت ما شاءت ، وقد اقترحت هي أن أجعل لها ( مصروفا شهريا ) .. ما رأيكم بهذا المقترح ؟ - وفي نظركم - ما هو المبلغ المناسب إن كنتم من المؤيدين لها ، علما بأن راتبي ما يقارب 8000 ريال ؟ وهل أكتفي بهذا المصروف دون غيره ؟؟ شكر الله لكم ..

31-01-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة  . .
 
 أخي الكريم . .
 هنيئا لك هذا الشعور والتعامل مع زوجتك  وابشّرك بقوله صلى الله عليه وسلم : "  خيركم خيركم لأهله "
 أخي الكريم . .
 أكثر ما يدخل السرور على نفس الزوجة هو شعورها بـ ( الأمان ) من جهة زوجها . .
 الأمان ( العاطفي ) و الأمان ( المادي ) . .
 الزوجة تحب أن زوجها يشبعها عاطفيا ،ولا تحب منه أن يذكر لها غيرها . .
 الأمان العاطفي يتحقق بـ :
 1 - تعزيز ( الحب ) والتأكيد عليه ..
 2 - عدم كسر حاجز الأمان عندها بأي علاقة أو ذكر امرأة عندها أو اي مسألة تثير غيرتها .

 أخي الكريم ..
 أن تمنح زوجتك مصروفاً شهريّاً فهذا شيء مما يزيد الألفة بينكما . .
 لكن كم يكون . .  فهذا أمر يكون بينكما بالتوافق والاتفاق  . . .
 على أنّي كوجهو نظر شخصيّة إذا كان هناك اتفاق على أن يكون لها مصروف فمن الجيد أن لا يكون شيئا ثابتاً . .   لأن الانسان قد يمرّ بظروف وأحوال قد تمنعه من الالتزام بما أوجبه على نفسه لزوجته من مصروف شهري .
 من الجيد أيضاً أن يكون شراء المستلزمات بالتشاور بينكما . .

 أكثرا من الاستغفار والدعاء لبعضكما . .
 وليكن بينكما علاقة ايمانية مشتركة فيما بينكما فإن ذلك من شأنه أن يديم بينكما التراحم والرحمة . .
 والله يرعاكما ؛ ؛؛

31-01-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني