زوجي علىعلاقة بابنة أخيه !

 

السؤال

زوجي على علاقة مع بنت اخوه وهي طالبة في الثانوية واكتشفته وهو يستمتع بالمسح على جسدها بل ويخرجها من المدرسة . كيف اخرج هذا الموقف من قلبي اذا تاب

26-06-2011

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يصرف عنكم السوء والفحشاء ، وان يكفيكم شر الشيطان وشركه .

 أخيّة . . .
 الانسان - كل انسان -  فيه طبيعة النقص والخطأ  " كل ابن آدم خطّاء وخير الخطائين التوّابون "  . .  نعم بعض الأخطاء والذنوب أشنع من بعض ،  وبعض الذنوب الوقوع فيها يعتبر شيئا كبيراً عظيماً . .
 كتحرش الرجل بابنة اخيه أو بنته أو ابنة اخته ونحو هذا مما يحصل بين المحارم .
 وحين يقع الانسان في مثل هذا النذب العظيم  فهو أحوج ما يكون إلى المناصحة والتوجيه والتخويف بالله  وبعاقبة هذاالنب على نفسه واهله وجماعته .

 لكن مما ينبغي التنبه له أنه ليس كل علاقة  بين العم وابنة اخيه نعتبرها تحرّشا أو أنه  يمارس شيئا خاطئا .. فقد تكون الملامسة طبيعيّة ، وربما نظرة الزوجة تضخّم الموقف  وتصوّره على أنه استمتاع  ، وقد لا يكون الأمر كذلك ، لذلك ينبغي الحرص وعدم التعجّل في الحكم  سيما وان المسألة مرتبطة بالقرابات .

 أخيّة . .
 لا أدري هل أنت صارحت زوجك بالأمر أم لا !!
 فإن كنت صارحتيه  وأقر بالأمر .. فذكّريه بالله . .  وذكّريه أن بمثل هذه التصرف يفسد البنت على أهلها ويفسد عليها مستقبلها ، وحتى لو كبرت الفتاة فستبقى تتبع ( عمها ) بالدعاء عليه والغضب لأنه اغتال طهر حيائها وعفّتها . .
 أخبريه بأن مصير هذه البنت أن تتزوّج . . 
 أو ربما  ينتهي المصير إلى الفضيحة بين الأقارب والجماعة فماذا حينها سيكون موقفه ؟!
 وأخبريه أنك ستتكلمين مع البنت  كلام الناصح المشفق المحذّر لها مما تفعل .

 وإن لم تكوني صارحتيه بالأمر  .
 فمن الأفضل أن تصارحيه لكن بطريقة غير مباشرة . .
 مثال : صديقة من صديقاتك اشتكت إليك أنها لاحظت على زوجها أنه يتصرف مع ابنة أخيه بتصرف غير لائق !!
 قولي له : لو أنا في مكان هذه الزوجة لفضحة الزوج والبنت أمام أهله واهلها !
 هكذا فقط تكلمي بطريقة عفوية . .
 أو قولي له قرأت مشكلة في الانتر نت مضمونها كيت وكيت ... ولو كنت أنا مكان هذه الزوجة لفعلت وفعلت !
 ألا يتق الله هذا الزوج وقد أعطاه الله الحلال فيذهب إلى الحرام يفسد بيته وأهله وجماعته ؟!

 ثم يا أخيّة . .
 احيانا قد يحدث هذا من الزوج حين تقصّر الزوجة في القيام بحق زوجها من حسن الاغراء والتجمّل والتزيّن . .
 راجعي نفسك وحالك واحرصي على التغيير والتجديد والابتكار .
 احرصي على تنمية الروح الايمانية بينك وبين زوجك من خلال الاهتمام بالصلاة  وقارءة القرآن مع بعضكما والقيام للوتر مع بعضكما .
 اذا كانت هذه الفتاة عندها ( ايميل ) راسليها على ايميلها لكن بايميل لا تعرف انه لك وذكريها بالله تعالى وبقوله : " يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهو معهم إذ يبيّتون ما لا يرضى من القول " .
 فقط بدون أن تذكري لها تفاصيل الموقف .. اجعليها رسالة تذكير لا أكثر من ذلك . .
 
 لا أزال أقول لك .. ثقي بزوجك فهو الآن بحاجتك .. وكون أنه وقع في الذنب  فهذا يعني أنه محتاج إلى من يأخذ بيده إلى برّ الأمان ..
 وفي نفس الوقت لا تكلّفي نفسك المراقبة والمتابعة والتنقيب ومحاولة إدانته في موقف معها أو نحو ذلك . .
 المراقبة لن تزيدك إلاّ هما .. ولن تزيده إلاّ عناداً . .

 أكثري من الاستغفار مع الدعاء ..
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

26-06-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني