العين والعلاج منها
 
 
-
 150
  د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 4091
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد من المتبع لدينا أنه إذا أصيب أحد بنفس أو بعين يلجأون الى عمل، أود السؤال فيه من جواز صحته أو أنه بدعه متبعة: (يتوجه كثير من الناس الى خم أو كنس وغسيل عتبات المكان المتوقع الاصابه فيه بنفس) حيث روى لي أحد الاصدقاء أن إبنه قد أصيب بنفس أو ما يشبها بالعين في صالة زواج أثناء حضورهم في تلك الليلة في زواج لأحد أقاربهم وتأثر الإبن من تلك الليلة بحاله غريبة حيث ينعكف وجهه أثناء الحديث أو الضحك أو اللعب مع الاطفال لا أريد أن أطيل عليكم، أُمر الأب بأن يذهب الى صالة الافراح وأن يغسل العتبات بخرقة أو فوطه بحيث كل ما مسح شيء من التراب يغسل الفوطه في وعاء به ماء ،بعد ذلك يؤخذ الماء ويغسل الطفل بنفس الماء وذلك بأمل أن يشفا من النفس اللتي أصابته. وما دعاني للسؤال هو إنتشار هذا الامر من القديم، وأيضاً لانعرف هل هو أمر صحيح أو بدعة. أفيدونا جزاكم الله خير عن هذا لضرورة الموضوع. أخوكم في الله عبدالله خ س ظ هذا وصلى الله على محمد وعلى من إتبعهم بإحسان الى يوم الدين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
 2010-01-28
 
 

الأخ الفاضل....   سلمه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
الوارد في السنة أنه يطلب من العائن أن يتوضأ ويغسل داخلة إزاره ثم يجمع الماء ويغتسل به المعيون، فإن لم يستطع المعيون من الحصول على ذلك فله أن يأخذ سؤر العائن أو نحوه ويضعه في ماء ويغتسل به، أما ما ذكرت من مسح عتبة صالة الأفراح أو مسح المكان الذي وقعت فيه العين فلا أعلم له أصلاً. والله أعلم.

 

2010-01-28
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 3877
2011-01-12
عدد القراءات : 677
2016-05-26
عدد القراءات : 3764
2010-05-21
عدد القراءات : 2539
2013-07-25
 
 

الإدمان .. عار تسجن فيه أسرتك !
زوجان بينهما خصومة.. اتصل الزوج: وش طبختي للعشا ؟ ردت الزوجة: زفت ?! قال: حلو..تعشي ونامي لأني بتأخر! قال ناصح: الكلمة السيئة مصيدة الشيطان (وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم)
قال لها مادحاً:لقد أتعبتِ من بعدكِ ! قالت:كن عندك نية لوحدة من بعدي؟! افلقني إن شفت (شي) بعد اليوم. حسن الظن حصن الحب .
زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8479
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3971
الإستشارات
857
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
413
معرض الصور
84
الاخبار