رسالة خيانة في أول يوم زواج !

 
  • المستشير : ام فهد
  • الرقم : 5008
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 2382

السؤال

متزوجة من 4 سنوات ولازلت اتذكر رسالة وصلتني من زوجي ليلة حفل زواجنا غدا .. في الليل وانا كل تفكيري في بكرة وكيف اقابل زوجي وصلتني رساله خيانه من زوجي لحبيبته لكن جاتني بالغلط يعني طوال فترة الملكة كان يتواصل معها وانا زوجته صارت شريكة لي ..صليت و استخرت والألم موجود قلت يمكن اذا تزوجنا ينساها لأن الحمدلله مو ناقصني شي باعتراف منه .. لكن بعد الزواج لازال ويكذب ويتهرب في كل سنة نتخاصم واتحمل ، المهم الآن الشك والغيرة وعدم الثقة اتعبتني ..هذا غير أن حبي له صار عادي لأن الاتصال بينا معدوم غير مرتين أو 3 في الشهر واذا سألته يقول مو لازم لبسك يغريني أو جسمك المشكله فيني انا .. طيب لو قال وش المشكله يمكن اساعدة .. لكن هو يستثار لو بس اناظر فيه ليش تغير فجأه ، وما صار يثيرة اي شي حتى لو لمسني أو لعبنا .. عادي !! هنا صار الشيطان يلعب بعقلي وانو متزوج مسيار أو استغفر الله في الحرام على أن زوجي من بعد العصر وهو بالبيت ، لكن دوامه إلى العصر ، وأشك كثير في تأخيرة . البرامج الحديثة كلها محملها في جواله والمقاطع النسائية يشوفها حسبي الله على كل امرأة تفتن الرجال في برامج التواصل . وحسبي الله على زوج يخون زوجته بالنظر في الحرام . سؤالي هل اطلب الطلاق

04-06-2016

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يهدي قلب زوجك ،ويصلح ما بينكما ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة .
 
 أخيّة . . 
 هل كنت تتوقعين بينك وبين نفسك إنك ممكنترتبطي بإنسان ( ملائكي ) لا يمكن أن يخطئ أو يكون عنده ذنوب ومعاصي ؟!
 أين هذاالرجل في هذاالزمن ؟!
 
 المشكلة ليست في كونه يتواصل مع امرأة أو يشاهد المناظر السيئة .. هذه المشكلة تبقى مشكلته هو !
 المشكلة في نظرتك أنت وتعاملك مع الموقف .. كيف تنظرين للموقف ؟!
 هل تنظرين للموقف بمثاليّة !
 أم تنظرين له بواقعيّة ؟
 
 المثالية هي أن تتوقعي منه أن لا يحصل منه اي شيء مما يمكن أن يقع فيه إنسان !
 والواقعية : ان تنظري له أنها بحاجة إلى من ينتشله من المستنقع الذي وقع فيه !
 
 الانتشال هو : 
 أن تثقي في زوجك ..
 أن تحبيه ..
 أن تتهيئي له .
 ألم تقولي في بداية المشوار ( إنه ممكن ينساها ) مع أن هذه الفكرة في تلك اللحظة لم تكون صحيحة !
 لكن الآن قد تكون ( صحيحة ) ممكن ينساها ويترك مشاهدة المناظر السيئة إذا بذلت أنت الأسباب للإصلاح والتحسين .
 
 أحبّي زوجك ..
 اجعليه يشعر بثقتك ..
 لا تنشغلي بأي شيء مخبّأ عنك !
 عيشي الواقع ولا تعيشي الخيال أو الوهم ..
 فإذا تأخّر - مثلاً - لا تعيشي  أفكاراً  وهواجس هي في دائرة الظن وليس الواقع .
 إنما عيشي الواقع واليقين وهو أنه في عمله أو فيما يتأخّر فيه عادة .
 
 من مصلحتك أن تعيني نفسك على الثقة به .
 
 أمّأ العلاقة الخاصة بينكما .. فليس سببها زواج المسيار أو غيره مما ذكرتِ !
 قد يكون سببها ك حالة نفسيّة تجاهك ..
 تجاه شكك به .. عدم ثقتك .. عدم شعوره بحبك واهتمامك .. يجعل عنده نوع من البرود .
 وقد يكون فعلا هو يعاني نوع من الضعف وهذا علاجه بمراجعة عيادة متخصصة .
 
 المهم أخيّتي ..
 لا تنظري لمشكلته على أنها مشكلتك ..
  اعرفي مشكلتك أنت .. في طريقة تعاملك مع الواقع  .. هل هي طريقة صحيحة أو مثالية .
 
 أمّأ طلب الطلاق ..
 اسألي نفسك .. لماذا .!
 وماذا بعد الطلاق ؟!
 وماهي مسؤوليات ما بعد الطلاق ..
 ثم انظري أين مصلحتك .. 
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

04-06-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني