هل الزوج من اختياري ام اختيارالله لي ؟!
 
 
رنيم
 1545
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4587
 
 
 
ارجو ان تجيبني بصورة بسيطة مبسطة مع طرح مثال إذا كان ممكن، لأنني كثيرا ما سألت عن هذا الموضوع وتم إجابتي عليه ولكني لم افهم. الزواج هل هو رزق؟ هل هذا الزوج (الرزق) من اختياري انا؟ ام ان الشخص الذي سأتزوجه اختاره لي الله و اسمه مكتوب من قبل ان اولد؟
 2010-09-15
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ويرزقك من حيث لا تحتسبين .

 أخيّة . .
 الزواج رزق من جملة الأرزاق التي كتبها الله تعالى لعبده  وأمته . ورزق الانسان مكتوب له من يوم أن  كان في بطن أمه . جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " إن أحدكم يجمع في بطن أمه أربعين يوما ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يبعث الله إليه ملكا بأربع كلمات ، فيكتب عمله ، وأجله ، ورزقه ، وشقي أم سعيد ..  " .
مكتوب لكل فتاة هل تتزوج أم لا !
 مكتوب لها من هو زوجها . .
 وهكذا كل شاب ..
 لكن لأن الانسان لا يعلم الغيب ، ولا يعلم ماذا مكتوب له . فهل مُطالب أن يتخذ الأسباب .
 وقد قال بعض الحصابة للنبي صلى الله عليه وسلم : أفلا نتكل ؟! - يعني إذا كان كل شيء مكتوب  فما فائدة العمل ؟ - فقال صلى الله عليه وسلم : " اعملوا فكل ميسّر لما خُلق له " .
 العمل فائدته ( العبوديّة ) لله تعالى بالأخذ بالأسباب  .

 مثال :
 الانسان مكتوب له قبل أن يخلق  أي مرحلة دراسية يصلها وهل ينجح أو لا ينجح . ..
 هذا قدر مكتوب ..
 لكن لأننا لا نعلم الغيب .. فالانسان يجتهد في طلب النّجاح . ومن كان مكتوباً له النّجاح فإن الله ييسر له سبيله وطريقه .

 الزوج هو قدر من الله وفي نفس الوقت للفتاة دور في اختيار زوجها . لكنها لن تختار إلاّ مااختاره الله لها .
 فمثلاً .. لو تقدّم للفتاة  ( 3 ) من الخطّاب .. هي لن تسكت وتقول  : المكتوب سيقع .. لكنها ستختار من بينهم .. واختيارها لن يكون إلاّ للشيء الذي كتبه الله لها واختاره لها .
 تماماً كما تختار صنف الطعام المناسب لها ، وتختار العصير الذي تحبه .. هو اختيارها لكنه اختيار مكتوب لها .
 وقد قال الله : " وما تشاؤون إلاّ أن يشاء الله " .

 الفتاة عليها أن تبذل الأسباب المشروعة للزواج .. والفتاة تختلف عن الرجل في أسباب الزواج ..
 فالشاب يخرج ويبحث ويطرق الباب هنا وهناك ..
 لكن اسباب الزواج بالنسبة للفتاة :
 - قوّة اليقين بالله وكثرة دعائه مع كثرة الاستغفار .
 - ان تكلّم بعض الثقات من أهلها أو الدعاة أو غمام المسجد ان يبحث لها عن شاب صالح .
 - ان يسعى الأب أو الخ في البحث لأخته أو موليته عن شاب صالح  كما كان عمر رضي الله عنه يبحث لابنته حفصة رضي الله عنها حتى عرضها علىالنبي صلى الله عليه وسلم فتزوجها صلى الله عليه وسلم .
 - البُعد عن كثرة الشروط  سواء الشخصية في الخاطب أو الماديّة كالمغالاة في المهر وجهاز العُرس .
 - تقوى الله . التي تعنى الحرص على محاب الله والبعد عما لا يحبه الله . : " ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب " .

 من الأسباب المهمّة : ان لا تجعل الفتاة كل همّها وتفكيرها في الزواج . .  بل عليها أن تجتهد في أن تعيش واقعها كما هو لا أن تعيش الواقع بالأمنيات والأحلام .
 عليها أن تحرص أن لا تجعل من هذه الفكرة فكرة مسيطرة عليها لأن سيطرة فكرة الزواج على الفتاة - خاصّة -  يسلبها كثيراً من انجازها وابداعها وسلامة نفسها من الهموم والغموم والاغتمام  لذلك .

 ثقي بالله ..
 والله يرعاك .

2010-09-15
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 2796
2012-12-22
عدد القراءات : 3658
2010-01-21
عدد القراءات : 3826
2010-03-29
عدد القراءات : 3180
2012-07-12
عدد القراءات : 1019
2016-01-30
 
 

غضب الزوجة ردّة فعل قوية تجاه سلوكك. لاتفسّره على أنه هجوم على شخصك وفي نفس الوقت لا تتجاهل شكواها .
التعاون الإيماني بين الزوجين(قراءة للقرآن، صلاة ، صدقة) مشروع لنماء الودّ والألفة. وحظّ وافرمن بركة دعاء الحبيب صلى الله عليه وسلم لكما بالرحمة (رحم الله - رجلاً /امرأة - قام من الليل فصلّى ثم أيقظ زوجته فإن أبت نضح في وجهها الماء).
السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
زوجان بينهما خصومة.. اتصل الزوج: وش طبختي للعشا ؟ ردت الزوجة: زفت ?! قال: حلو..تعشي ونامي لأني بتأخر! قال ناصح: الكلمة السيئة مصيدة الشيطان (وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم)
قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7565
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار