لاأحب زوجتي .. وأرغب بثانية ولكني غير مقتدر !

 
  • المستشير : ابو فارس
  • الرقم : 4642
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 2608

السؤال

اسأل الله عز وجل أن يجعل ما تقدمونه في ميزان حسناتكم سؤالي : أنا رجل عمري 36 سنه تزوجت قبل خمس سنين كنت قبل الزواج أفكر الارتباط بفتاة بيضاء وجميله . لكن تزوجت بواحدة عكس اللي أريدها جاملتها على أني أحبها لكن لم أتقبلها ولا أحبها وإلى الآن أعيش بحسرة وندم أني تزوجتها فكّرت اني اتزوج ثانية لكن راتبي لا يكفي ان افتح بيتين مع العلم أنه قد رزقني الله بثلاثة اولاد منها . قبل سنه طلقتها طلقة واحدة جلست عند أهلها ستة اشهر لكن لم اتحمل مفارقة أولادي وأرجعتها . أنا الأن وجدت المرأة التي أريدها وأريد أن أخطبها من أهلها وزوجتي تعلم بذلك وموافقة على زواجي بعد ان اقنعتها بالعدل . لكن راتبي لا يكفي هل أقدم على هذا الزواج أم لا .افيدوني جزاكم الله خيراً

16-06-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يحبّب زوجتك إليك ويحبّبك إليها ، ويصرف عنكما السوء وأهله .
 
 أخي الكريم ..
 لا يوجد زواج مجاملة يستمر  ويكون نتاجه 3 أبناء !
 إمّأ أنك تحب زوجتك .. لكن هناك شيء ما تريد أن تبرره لنفسك بعدم حبك لزوجتك !
 
 أحياناً التواصل وشبكات التواصل هذه وفضول التطلّع والنظر يجعلنا لا نرى الشيء الجميل في شريك حياتنا ..
 
ثم ياأخي ..
 هل اختيارك فقط يقف عند مسألة ( الشّكل ) ؟!
 ألا يهمك الأخلاق وحسن التعامل والعشرة ؟!
 إذا كنت اخترت زوجتك مجاملة لأجل ( لونها ) فهل جاملتها ايضا على حساب ( الأخلاق ) أو أنها ذات خُلق ؟!
 
 فإن كانت ذات خُلق فاحمد الله فإنك لا تدري لو أخذت أخرى كيف تكون أخلاقها !
 
 عموماأخي ..
 ما دمت غير مستطيع على أن تفتح بيتين ، وتعدل .. فاقطع الطريق على نفسك ..
 واقطع كل شيء يشتت انتباهك لجمال زوجتك وجمال أخلاقها وحسن عشرتها وكون أنها الآن أمّاً لأولادك .
 
 وما كل البيوت تبنى على الحب .
 
 وقد قال الله : ( فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا ) [ النّساء : 19 ] .
 
 لذلك لا تركّز على الأشياء التي لا تعجبك في زوجتك ..
 ركّز على الأشياء الجميلة ..
 وغيّر من روتين العلاقة معها ..
 وغيّر من طريقة كلامك معها ..
 وكلّمها بما  تعبّر به عن حبّك ، واستحث عاطفتها ..
 
 لا تنظر للزواج من ثانية أو تفتح أي نافذة لهذه الفكرة مادمت تعرف من نفسك عدم القدرة على فتح بيتين .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

16-06-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني