خطبني ابن عمي وانا غير مقنعه به واخاف العنوسة !
 
 
منال الحامد
 2948
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2966
 
 
 
تقدم الى خطبتي ابن عمي عمره 30 عاما فانا لا اشعر بالراحه بخطبته لا اجد فيه صفات الشاب التي كنت اتمناها فهو لم يكمل دراسته الجامعيه معه شهاده الثانويه ودبلوم وموظف في وظيفه متواضعه بقطاع خاص غير ملتزم مدخن من عائله فقيره دلوني ماذا افعل جدا متردده فانا اجد نفسي افضل منه من ناحيه التعليم فانا متخرجه من الجامعه وانوي باكمال الدراسات العليا وعمري 23 عاما ونحن من عائله ميسوره لكن عائلتي متخوفه باني ارفضه ولا يتقدم لخطبتي احد فهل هذا سبب منطقي لقبوله
 2012-04-17
 
 

 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك . .

 أخيّة . .
 قرار الزواج ينبغي أن يكون قراراً ( مسؤولاً ) وليس قراراً ( هروبيّاً ) . .
 تخطئ بعض الفتيات حين تقرر اختيار شريك حياتها  اختياراً هروبيّاً ..
 يعني هروباً من ظرف اجتماعي معيّن أو هروباً من شبح العنوسة !

 دائماً القرار الهروبي . .  سيبقى أثره ( هروبي ) !
 إنما ينبغي أن يكون قرار الزواج قراراً يتسم بالسمؤوليّة سواءً كان بالقبول أو الرفض ..
 لأنه لن يعيش أحدُ حياتك مع شريكك غيرك . .
 
 الزواج ( رزق مقسوم ) . . 
 لا شيء في حسّ المؤمنة الواثقة بربها يجعلها تفكّر بطريقة ( يمكن ما يكتب الله نصيب ) أو ( يمكن أبقى عانس لو رفضته ) !

 أنا لا أدعوك للرفض .. بقدر ما أدعوك إلى أن تكوني صاحبة مسؤوليّة في القرار . .

 أهم عامل في ( حسن الاختيار ) هو عامل ( الرضا ) .. " إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه " .
 قال ( ترضون ) يعني ينبغي أن يكون هناك  ( رضا ) نفسي وعقلي للطرف الآخر . .
 هذا الرضا هو الذي يعني لك ( المسؤوليّة ) . .

 انظري أمرك . .
 وانظري في الخاطب . .
 هل ترضين دينه وخلقه . .
 هل هناك قبول نفسي وعقلي له . .
 فإن لم يكن .. فلا تغامري بالدخول في حياة جديدة بقرار غير مسؤول !

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2012-04-17
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3885
2010-04-29
عدد القراءات : 1739
2014-06-17
عدد القراءات : 7471
2011-07-09
عدد القراءات : 3537
2010-01-16
عدد القراءات : 3649
2010-01-29
 
 

قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
جمالية مداعبات غرفة النوم في : - استشعار أنها عمل صالح . - التجديد و نفض الروتين .
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8924
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار