واثقة من حسن خلقتي .. لكن اشعر بضعف في شخصيتي !
 
 
-
 2349
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3676
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم : استاذي العزيز انا فتاة عمري 20 انا واثقة من حسن خلقتي وان الله خلقني فاحسن صورتي وليس لدي مشاكل في ذلك ولكن انا اعاني من عدم ثقة بنفسي وارتباطتي الاجتماعية عندي خوف فضيع جدآ بشكل لاتتصوره . لااعرف ان اخذ حقي من غيري دائما الناس تتعدى علي دائم اتعرض للسب وللشتم وانا لااغلط ولااقدر ان اتفوه بكلمة واحدة وادافع عن نفسي تضيع مني الحروف وارعتش واتعرق واحس بدوخة كله خوف واذ حصل لي موقف لااحسد عليه لاانام بالليل من الخوف والاحراج واتمنى ان لم اتكلم ولم اخرج من البيت خوفي كرهته ولااحبه قبل ايام تعرضت لموقف: ان زوجة ابي شتمتني واهانتي وانا لم اتفوه بكلمة ولم ادافع عن نفسي واساءة معاملتي لم اتمالك نفسي من البكاء والرعشة والخوف حتى اني لم اخبر احد بما فعلته بي لاني لااعلم ماذا اخبرهم هي من اخطات بحقي وكان يجب علي ان اوقفها عند حدها ولكن لما افعل شيء من ذلك وانا الى اليوم من هذا الموقف شهيتي فقدتها بالطعام ولااتكلم كثيرآ ولااحب تذكر ذلك الموقف لاني كنت سخيفة جدآ لم اتجرأ للدفاع عن نفسي احسست نفسي مجنونة ماذا يحدث لي الي هذا الحد وصلت من الخوف عندما ارى بنات خالاتي يتحدثون ولابحبون احد يتعدى عليهم اتمنى ان اكون مثلهم لو لي امام موقف واحد . انا جميلة واثق باني جميلة ومتفوقة بدراستي طلعت الاولى على دفعتي وانا طالبة تمريض وعند تكريمي امروني بان اقول كلمة فلم استطع ان اتحدث وصمت وضحكوا علي جميع الطالبات . مشكلتي اتمنى انا ادافع عن حقي وعن حق امي انا وامي نفس المشكلة توالدت لدينا في معهدي دائمآ يضعون جدول الاختبارات كل واحدة من الطالبات تبدي رائيها ولكني اخاف ان اتفوه بكلمة لاني لااحب بان اقع بموقف سخيف مثل ان تسبني او تشتمني او تضربني احداهن من الطالبات . حتى بالااسواق يحدث معي ذلك احيانا اصدم مع شخص فيسبني ولكن لاارد عليه من خوفي ، حتى في احد المرات ضربتني فتاة بصندلهافي السوق تظن اني ضربت اختها ولم اتفوه بكلمة وهربت ضحكوا علي جميعآ وشتموني اني لم ادافع عن نفسي ولم اشتمها فقط هربت . سيدي العزيز مشكلتي بالنسبة الي كبيرة جدآ اكتب لك ودموعي في عيني قرات الكثير من كتب تعزيز الثقة واسمع الكثير من المحاضرات لكن دون جدوى . لي خالة شخصيتها قوية جدى لااحد يستطيع ان يتفوه بكلمة عليها او على احد افراد عائلتها دائما اتمنى ان اصبح مثلها لو لي يوم واحد لااملك سوى ان اقول حسبي الله ونعم الوكيل اذ احد ضايقني والدعاء والبكاء اريد ان اكون حازمة شديدة في اخذ قرارتي ولا اتردد ولاابكي واستطيع ان اتمالك توازني امام الاشخاص وااثبت وجودي ولاشخص يتعدى علي او يشتمني اااه تخرج مني من معاناتي حتى اني اكون في مكان ما ولااستطيع ان اطلب من احد ان يرشدني للمكان الذي اريد اخااااف كثير من المستقبل يشغل تفكيري وابكي منه ينتابني خوف وهواجيس وافكار محزنة وكئيبة وسوداء عن المستقبل ومستقبلي .: (رعشة .تتنافض قدمي ويدي.اتعرق.ويحمر وجهي.تتبعثر كلماتي.ابكي.واخــــــــــــاف جدآ اكرهه نفسي وشخصيتي)ذلك كل مااحسسسسه ليس مرضي عضوي بل نفسي والحمدلله على كل حال . ارجوك سيدي ساعدني انا اثق بك وبي استشارتك لي اريد حل وحل سرررريع لااتصور نفسي اني ساتغير ولكن اثق بالله باني سوف اتغير \"برفيسورة المستقبل\"
 2011-05-29
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . . .
 وأسأل الله العظيم أن يُذهب عنك ما تجدين ، ويابرك فيك وينفعك وينفع بك . .

 صدقيني أخيّة . .  من تصف نفسها بأنها ( برفيسورة المستقبل ) هي جديرة بأن تكون واثقة من نفسها . .
 وأعتقد أنك كتبت هذه العبارة من ثقة . .
 أنت تثقين بنفسك . .
 نعم تثقين بنفسك . .
 لكن ربما ( فقط ) تتردين في التعامل مع المواقف المفاجئة  . . !

 أخيّة . . .
 أحيانا طبيعة ( النشأة ) التي ينشأ عليه الانسان ، والبيئة التي يعيش فيها تنعكس عليه  آثار هذه النشأة وهذه البيئة . .
 البيت الذي تكثر فيه المشكلات  بين الأبوين . .  ينعكس ذلك على شخصية الأبناء . .
 الشخص الذي ينشأ في بيئة تسب وتشتم وتحتقر وتستهزي ولا تحفّز ولا تمدح  . .  ينشأ الشخص  عنده نوع من عقدة المبادرة والخوف من النقد !

 أخيّة . .
 أنتِ تترددين في المواقف لأنك تستحضرين النتائج بطريقة غير صحيحة !
 تستحضرين النهايات  بفكرة غير صحيحة . .
 لا تريدين المشاركة في إعداد  جدول الاختبارات لأنك تخافين من  سخرية الآخرين !
 ومن قال لك أنهم سيسخرون منك ؟!
  هل أنت تسخرين من الأخريات ؟!
 لمذا تفترضين  نهايات ( غير واقعيّة ) . !
 دائما افترضي ( النهايات الجميلة ) وستجدين أنك تشاركين في صنع القرار وتشاركين الأخريات بكل اريحيّة . .
 افترضي أنك إذا ألقيت كلمة المتخرجات أن الجميع يصفّق لك ويمدحك . .
 افترضي أنك إذا واجهت من يضربك بالكلام والحوار والنقاش الهادئ أنه سيعتذر منك أنه أساء إليك . .
 لا بد أن تعرفي أن الثقة بالنفس ليست هي الضجيج ولا الصراخ ولا الشتم ولا أخذ الحق بسلاطة اللسان وقوّة اليد والسباب والصراخ . .
 هذه ليست ثقة بالنفس بقدر ما هي تجاوز في الأدب . .
 
 تفسيرك للثقة بالنفس تفسير خاطئ حين تظنين أنها القوة والجبروت  والقدرة على التنابز  والكلام الفاحش أو الجارح .
 الثقة بالنفس أن تتعاملي مع كل موقف بهدوء . .
 أن تقولي ( لا )  في الموقف الذي تكون فيه الـ ( لا ) هي المناسبة .. لكن قوليها بهدوء وليس بضجيج .
 وأن تقولي ( نعم ) في موضعها بكل تفاؤل وسرور . .
 
 لا تهتمي أبداً لسخريات الآخرين . .  لن اهتمامك ومراعاتك لعدم سخريتهم بك لن يحميك من سخريتهم بل تزيد من سخريتهم بك ..
 فسكوتك لم يحميك من سخريتهم كما أنت تتوقعين !

 فقط كل ما عليك أن تكسري الحاجز الأول . .
 ستشعرين بنوع من الحرج والارتباك . .
 مرة ومرتين وثلاثة وستجدين نفسك أفضل . .
 تعلمي الحوار . .
 تعلمي النقاش . .
 لا تهتمي للمستقبل بقدر ما تهتمي بالواقع . . اهتمي بالوقاع  يسهل المستقبل .
 دائما تذكّري أن اي تغيير يحتاج إلى جرأة وشجاعة وثمن . .
 
 ومن الجيد أن تتخذي لك صديقة أو أخت تناصحك وترشدك وتستشيرنها ، وتؤازرك في شأن نفسك . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ ؛

2011-05-29
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 5211
2011-05-22
عدد القراءات : 2043
2013-12-23
عدد القراءات : 6209
2010-03-05
عدد القراءات : 3877
2010-01-19
عدد القراءات : 3859
2010-05-04
 
 

من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
الدّعاء سبب عظيم من أسباب تغذية الحب بين الزوجين ، وسبب من أسباب الإصلاح وصلاح الأولاد . (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) .
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
(حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك). إذا كنتما في (العسل ) فمن الذوق أن لا يعجل بعضكم على بعض .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
3284
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
830
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
376
معرض الصور
84
الاخبار