امنع ابنتي من زوجها لأنه يهينها وهي تحبه وتريده !

 
  • المستشير : ام فيصل
  • الرقم : 5139
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 704

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته استشاره مستعجله الاستشاره لخالتي ولكن لاتستطيع التواصل معكم تقول ابنتي متزوجة من ثلاث سنوات وهي في مشاكل مع زوجها منذو شهورها الأولى لعده اسباب منها انه بخيل ولاينفق عليها ولا على طفليه الا بعد الحاح منها ويحضر اقل الاساسيات فقط علما بانه مقتدر ماديا ويهينها ويطلب منها ان تقبل قديمه عند كل مشكله اذا طلبت منه السماح حتى لو كان هو المخطئ وكذلك يطلب منها ان تقبل راس والديه واختيه الاكبر منه وكذلك يدخن و لا يصلي الصلوات في وقتها ويتكلم عنها بسوء عند اهله وكثير السفر وصاحب معاكسات و تحدث مشاكل بينهما سببها ماذكرته في الأعلى وقد حصل خلاف بينها اكثر من مره وتجلس عندنا حتى يوعدها بالتوبه وتصدقه ثم تذهب معه واحيانا تحدث مشكله بينهم في نفس اليوم الذي اخذها فيه ويحرمها من التواصل معنا هذا غير ان عندها القالون العصبي ملتهب دائما بسبب هذه المشاكل ابنتي مفتونه فيه وراضية بالمهانه و يلعب عليها بكلمتين بعد كل خلاف وتصدقه بل انها في احد المرات هربت معه من عندنا دون علمنا بعد ان رفضنا ان ترجع له هي عندنا من تسعة اشهر بعد حملها بولدها الثاني بسبب خلاف بينهم وكان اخر خلاف معه وضع السلاح على الطاوله يهددها ان اتصلت علينا وجئنا لااخذها بان يطلق السلاح على السائق طبعا لم ينفق عليها ولا على ابنته خلال هذه المده ولسنا في حاجة نفقته ولله الحمد ولم تره منذو ذلك الحين وحتى الان المشكله هنا اني ووالدها منذ ان علمنا بان زوجها يهينها ولا يحترمها وبخيل معها وصاحب معاكسات ونحن في حال لايعلمه الا الله لايهنىء لنا بال واحيانا نستخدم حبوب مهدئه ومنومه وزوجها قد يأسنا من حاله بعد الوعود التي قطعها بتغيره عند كل خلاف انا و والدها نريد منه ان يطلق ابنتنا بعد ان اعطيناه اكثر من فرصه ليغير من حاله ويحترمها وبعد ولادتها طلبنا منه ان يطلقها ورفض ذلك الطامه بالنسبة لنا ان ابنتي تريده فهي على تواصل معه وتتهمنا بأننا نريد ان نهدم حياتها ولانريد لها السعاده واي سعاده تتكلم عنها! وتهددنا بالهرب منا معه ونحن اكتفينا بما سبب لنا هذا الزواج من مشاكل ونخشى ان يقتل ابنتنا في يوم من الايام ولانريد ان تحمل منه مرة أخرى خاصة ان بين طفليها سنه هل نظل على موقفنا ام ندعها تذهب ونحن غير راضين عليها ارشدوني لحل هذه المشكله جزاكم الله خير فانا في امس الحاجة لردكم في اقرب وقت فانا اخشى هروبها ولا نريد ان نسلمها لزوجها دون شروط

11-12-2016

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يهدي قلب الزوج ويصلح ما بيننه وبين زوجته ، ويديم بينهم الودّ والرحمة .
 
 أختي الكريمة ..
 ما يكون بين الزوجين ، لا ينبغي للأبوين أن يتدخّلا أبداً فيما بينهما ، مادام أن كلاً منهما يريد الآخر ، وكلاً منهما عنده القدرة على أن يتعايش مع ظروف شريك حياته .
 وما دام أن الزوجة راغبة في زوجها فليس من مصلحتها أن تمنعاها من زوجها .
 
 كل الذي أنصحكم به : 
 أن تعلّماها كيف تؤثّر على زوجها بالكلمة الطيبة ، وبالحكمة ، وبدعوته للصلاة ، ونصحه بترك محادثة النساء ..
 وهكذا علّماها ما يعينها على حياتها وعلى صلاح زوجها ..
 ولا تعلّماها ما يزيد الفجوة بينها وبينه وبينه وبينكم ..
 
 وفي نفس الوقت  لا تتعاملا مع قرار ابنتكم بحساسية .. تبقى هي ابنتكم وفي يوم من الأيام ربما تلجأ لكم بعد الله .. فمهما يكن  لا تضغطا عليها لتتخذ قراراً في صالحكما أنتما .
 
 كما هو جدير بكما كأبوين أن تهتما بعلاقتكما مع زوج ابنتكم ، بحيث يكون لكما تأثير عليه في مستقبل الأيام بالنصيحة والكلمة الطيبة .
 
 والله يرعاكم ؛ ؛ ؛ 
 

11-12-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني