مشاكل بين العائلتين أخشى أن تؤثر على علاقتي بزوجي !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا حالياً في فترة ملكة ( عقد قرآن ) زوجي شخص طيب وخلوق بالاضافة الى اننا كنا نحب بعضنا بعلم اهلينا بحكم أنه قريب لي . تم تحديد موعد الزواج فحدثت بعض الاشكالات بين أخواتي وأمه وأخواته فيما يختص بأمور الزواج والترتيبات الخاصة به . غضب هو جدا من ذلك لأنه يرى بأن طلبات أهلي كثيرة وأنهم لايراعون ظروفه المادية ، وتم حل الخلاف بين العائلتين إلا انه بطريقة غير ودّيه بمعنى أن اهلي أخذتهم العزة فتنازلوا عن طلباتهم وأهله كذلك ازدادو إصراراً على أن يحضروا طلبات اهلي ، لكن اهلي لازالو مصرين على عدم قبول أي مبلغ اضافي خارج المهر . الآن أنا أخشى إن أحضروها ستعود المشكلة بين عناد اهلي بعدم أخذها وإصرار اهله بقبولها وذلك طبعا من مبدأ ان كلا العائلتين يرون بأنهم ع حق ""ومايأتي بمنة لا يقبل '' ! كما أنني اخشى على علاقتي بزوجي من الانهيار خاصة واننا نحب بعضنا والشيء الذي يخيفني أيضا ان تسوء علاقتي بأهلي لأنهم يرون بأني أقف معه ، وبأهل زوجي لأنهم يرون أنّي سبب ذلك كله . كما أن زوجي لازال يحمل ذلك في نفسه واكتشفت ذلك من خلال كلامه رغم أنه يحاول أن يظهر الأمر عادياً ولا اظنه ينساه لأنه كما يقول عن نفسه أنه لا ينسى بسهولة . الآن أنا في حيرة من أمري كيف أكمل معه في وسط هذه المشادات خاصة وان زواجنا بقي عليه 5 أشهر ولا أريد الانفصال عنه لانني احبه وهو طيب معي جدا افيدوني جزاكم الله خيرا

22-09-2016

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يبارك لكما وعليكما وأن يجمع بينكما على خير ..
 
 ي ابنتي ..
 إذا كنتِ فعلاً تريدين الحل : فالحل أن لاتشغلي نفسك بأفكار وتخيلات غير واقعيّة .
 أنتِ قلقة من ( الأفكار ) التي تفكرين بها ..
 الواقع ليس هو أفكارك .. لذلك فقط تعاملي مع الواقع وليس مع أفكارك أو تخيلاتك .
 
 المشكلة الآن ( حُلّت ) كماتقولين بطريقة غير ودّية ..
 دعيها كما هي ..
 لا تفكّري ماذا سيحصل لو هم جاؤوابالمبلغ ..ماذا سيكون !
 ربما ستكون الأمور على عكس ما تخيلتي ..
 فقط تخلّصي من الأفكار السلبية التي تتعبك وقد توتّر العلاقة بينك وبين زوجك .
 
 تكلّمي مع زوجك بهدوء ..
 أفهميه أن أي مشاكل تحد بين العائلتين فمن الحكمة أن  ننحى ( بحبنا ) عن هذه المشكلات بنوع من الحيادية مع المشكلة سواء من جهتي أو من جهتك .
 شيء طبيعي تحدث مثل هذه التوترات والاختلافات قبل الزواج بين العائلتين ..
 لذلك ..
 إذا كان من عاداتكم أن الزواج يكون على ( العريس ) فاتركي له الأمر ، وقولي له الشأن شأنك أنت .. وتعامل مع طلبات أهلي بنوع من اللباقة إن أحببت قبلتها وإن أحببت أن تردّ طلباتهم فليكن بطريقة لبقة .. لكن من الأسلم لحبّنا أن لا تدخلني في صراع مع أهلي ولا أدخلك أنا في صراع مع أهلك ..
 
 كل ماعليك أنت كرجل أن تتعامل مع الموقف بلباقتك التي أثق بأنك ستكوتن لبقاً في التعامل معها .
 
 المهم .. أن لا نخلّط بين حبّنا وبين مشاكل أهلنا ..
 لا تعيشي مشاكل أهلك علىأنها مشكلتك ..
 ولا هو المفترض أنه لا يعيش مشاكل أهله على أنه مشكلته ..
  اتفقا على أن يكونموقفكما موقف الحكيم لا مو قف الحكم بين الطرفين ..
 
 تواصلي مع ( عمّتك ) بالسؤال والهدية في هذه الفترة ولا تفاتحيها أبداً في أي موضوع يثير بينكما توتّر .
 تواصلي مع أخواته .. بالحب والسؤال .
 
 واستمتعي بوقتك الآن .. ولا تفكري بالغد ماذا يكون .
 فإن جاء الغد فتعاملي مع الغد بما يتناسب مع مايكون في الغد ..
 المقصود .. أن مشاعر القلق عندك ليست واقعية .. إنما هي مشاعر من تخيلات لتداعيات موقف لو حصل كيف سيحصل .
 
 لا تجعلي هذاالحدث طاغياً على طبيعة تواصلك مع زوجك في هذه الفترة .. استمتعي بزوجك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

22-09-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني