زوجي يتابع المواقع الإباحية
 
 
-
 1100
  د. مازن بن عبدالكريم الفريح
 3905
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي يا سيدي الفاضل بأنني اكتشفت بأن زوجي يدخل دائما على المواقع الإباحية على الانترنت وقد اكتشفت هذا بالصدفة من دون أن يدرى وقد سبق له من فترة طويلة أنه كان دائم الدخول إلى هذه المواقع وعند اكتشافي له وعدني بأنه لن يدخلها ثانية, ولكن أراد الله أن يفضحه دون أن يدرى فبالله عليك ماذا أفعل هل أصارحه أم ماذا وهو دائم القول لماذا لا تثقين بي وتتركيني لوحدي. أخبرني أرجوك ماذا أفعل إنها مصيبة وأنا لدي ثلاثة أطفال. أختك/ أم محمد
 2010-06-02
 
 




الأخت الفاضلة أم محمد سلّمها الله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد
نعم صارحيه مرة أخرى وكوني معه وقريبة منه وحاولي أن ى تتركيه لوحده مع الجهاز، وأقنعيه أن يكون الجهاز في مكان مفتوح في البيت مثل صالة المعيشة حتى لا يستجريه الشيطان في وحدته ويغريه بدخول تلك المواقع، ثم عليك أيضاً أن تراعي الأمور التالية:
1. تقوية إيمان زوجك وإيقاظ المراقبة الإلهية والمحاسبة الذاتية لنفسه، وذلك عن طريق المواعظ اللطيفة الحكيمة بين الفينة والأخرى.
2. أشبعي زوجك عاطفياً وجنسياً.
3. احرصي على إغراء الزوج باللباس المناسب والحركات المؤثرة.
4. حاولي أن تشغليه بهواية رياضية أو قراءة ثقافية أو نزهة برية أو بحرية.
5. عليك بالدعاء.
وفقك الله
2010-06-02
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 5734
2010-04-21
عدد القراءات : 4106
2011-10-13
عدد القراءات : 3809
2010-07-03
 
 

زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
ليت زوجتي ( تويتر )تعمل عليّ ( ريتويت ) . افتخري بزوجك وأظهري محاسنه.
( فئران العلاقة الزوجيّة ).. - ( قناة ) هابطة تسرق الوقت والدين . - أو موقعاً للتواصل أو( شات ) يثير الغرائز ويدفع للتطلّع . - أو جارة أو صديقة أو صديقا تحرّض أو يخبّب .
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
(حتى تذوقي عسيلته ويذوق عسيلتك). إذا كنتما في (العسل ) فمن الذوق أن لا يعجل بعضكم على بعض .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4305
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3924
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار