خطيبتي قويّة الشخصية وأنا مثلها !
 
 
محمد
 4059
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2115
 
 
 
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته أنا شاب عمري 26 سنة وخطيبتي عمرها 23 سنة وتم عقد قراننا ، ونستعد للزواج خلال 3 شهور . خطيبتي صاحبة شخصية قوية جداً وأنا أيضا شخصيتي قوية جدا . أهم ما أعاني معها اننا قاربنا على خطوبة سنة وهي باردة المشاعر تجاهي .. أرسل لها ولا تتجاوب ولا تشعر بأي مشاعر تجاهي !! والمشكله الأخرى أنه كلما تم النقاش بأي أمر من أمور الزفاف أو غيرها تريد تنفيذ رأيها أو تطلب مني البحث عن عروس أخرى وبدون نقاش ... ما الحل علما بأن زواجنا سيكون بعد 3 شهور . أنا أفكّر بالانفصال ؟؟
 2014-06-17
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يكتب لكما خيرا ويختار لكما خيرا ..
 
 أخي الكريم ..
 السؤال لك ..
 على أي أساس اخترتها زوجة لك ؟!
 هل كان لك معطيات واسس على أساسها اخترت هذه الفتاةزوجة لك ، أم هي العادات والتقاليد وزواج القرابة أو زواج المعرفة !!
 
 إذا كانت اسسك واضحة في اختيار الزوجة فهذا يعني ان عندك أساسيات مهمّة في الزوجة وتجدها قد توفّرت في هذه الفتاة ..
 فإذا كان الأمر كذلك فشيء طبيعي أن تجدها تختلف عنك في أمور أخرى إذ أنه لا يمكن لإنسان أن يجد شريكا يتطابق معه في كل شيء .
 
 لذلك الأهم ليس هو التطابق بقدر ما يكون أن يكون هناك توافق في العموم الأغلب بينك وبينها ، سيما في النقاط المشتركة  والمرغوبة بينك وبينها .
 
 كون أنها لا ترسل أو لا تُبدي مشاعرها ربما هذا أمر منعكس  من طبيعة شخصيتها أو البيئة التي  نشات فيها . 
 فالنشأة لها دور في صياغة النفسيّة والعاطفة عند الشاب أو الفتاة .
 
 تناقش معها بطريقة ( ما رأيك ) ( نتفق على هذا ) .. 
 وهكذا وضع اتفاقيات بينك وبينها شيء إيجابي ..
 وكون انك تتنازل عن بعض رأيك فذلك ليس ضعفاً ما دام أنه تنازل في حدود المباح .
 جميل أن تترك لها كيف ترسم ليلتها ..
 وتكون مرناً معها . . 
 
 لا أزال أقول لك ..
 إذا كنت اخترتها زوجة على أسس ومعطيات واضحة ووجدتها متوفرة فيها فمن الخطأ أن تفرّط فيها لمجرّد اختلاف ( طبيعي ) . لأنك لن تجد زوجة تتطابق معك في كل شيء .
 
أنصحك انت وزوجتك أن تشتركا في دورة تأهيلية للزواج والحياة الزوجية ، فالتثقيف المعرفي  أساس مهم في صناعة الاستقرار .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2014-06-17
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
 
 

إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
قل لزوجتك بدفئ : أتمنّاك سيدة الحور في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.
في غرفة النوم .. الكلمات الدّافئة تشكّل جزءً من الإشباع الغريزي والعاطفي عند المرأة . عزيزي الزوج تكلم ولا تكن على وضعية الهزّاز الصامت!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
0967
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3924
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار