الفارق بيني وبين خطيبي 9 سنوات هل ذلك مؤثّر ؟!

 
  • المستشير : امة الله
  • الرقم : 2790
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 4827

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اود ان استشيركم فى شىء يؤرقنى كثير واود ان اصل الى قناعة تريحنى عن طريق موقعكم . منذ شهرين خطبنى شاب جامعى متدين وخلوق ومثف ومن عائله محترمه كما انه ثرى ووسيم ايضا فيه مميزات كثيره اعترف بها ، لكن جل ما يؤرقنى ويجعلنى احيانا اشعر اننى اواد ان افسخ خطوبتى هو انا هذا الشاب يكبرنى بـ تسع سنوات اشعر ان الفرق كبير فانا فى الواحد والعشرون من عمرى وهو فى التاسعه والعشرين من عمره . انا لم اشعر بهذ الفرق اطلاقا بالعكس هو وسط فى كل شىء لا هو الشاب التافه عديم المسؤوليه ولا هو الانسان المعقد الذى يختلف عن جيلى ، لم اشعر بتاتا بالفرق فى السن كما انه شكله اصغر من عمره بكثير ، لكن اخاف ان يكون هذا الفرق سببا فى تعاستنا بعدما يتقدم العمر بنا بعد الزواج ..كل من حولى يقنعوننى بالتجارب انا هذا الفرق طبيعى للغايه ، ولكنى اشعر بالقلق من هذا الامر ولا اعرف لماذا ...يمكن لانى طول عمرى اعتقد ان الفرق المثالى بين الرجل والمرءه خمس سنوات على الاكثر

18-12-2011

الإجابة

 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته  ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك . .

 أخيّة . .
 من أهم واخطر القرارات في حياة الانسان ( قرار اختيار شريك الحياة ) لأنه قرار على منعطف الطريق . .
 قرار على عتبات ( حياة جديدة ) تختلف  عن حياة ( العزوبيّة ) بمسؤولياتها وتحدياتها  .
 ولذلك ينبغي على الفتاة عند عتبة هذا القرار أن تقرأ قرارها بمسؤولية وعلى ضوء معطيات واضحة غير فضفاضة . .  .
 وهنا أوصاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم إلى أهم ما ينبغي الاعتناء به في الخاطب  .. فأوصاك بقوله : " إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجووه " .
 فأهم ما ينبغي الاعتناء به في الخاطب ابتداء :
 معرفة حسن تدينّ÷ مع حسن أدبه . .
 ثم بعد هذا الاعتبار يأتي النظر إلى بقية الاعتبارات التي تتفاوت في أهمّيتها بالنظر للمصالح والمفاسد ومدى ( واقعيّة ) تأثيرها على العلاقة بين الزوجين في مستقبل ايّامهما ..

 أخيّة . .
 تذكرين أن الخاطب الذي تقدّم لك  مقبولاً دينه وأدبه واخلاقه ، وظروفه الاجتماعيّة والعلميّة .
 إلاّ أنك تخشين من الفراق العمري بينك وبينه !
 هذه النقطة أنت لم توضّحي  ( من أين يكون خوفك ) ؟!
 يعني حدّدي ما هو الشيء المقلق في كون أن الفارق بينكما ( 9 ) سنوات ؟!
 تقولين ( اخاف ان يكون هذا الفرق سببا فى تعاستنا بعدما يتقدم العمر بنا بعد الزواج ) هذا كلام فضفاض  ( غير منضبط ) !!
 لأن العمر هو مجرد ( ايّام ) تجري من حياة الانسان وليس لها علاقة في فعل اي سلوك ..  ( الانسان ) هو من يفعل ويتحرك  ويملأ هذا ( العمر ) بما يقوم به .
 فكيف يكون للعمر دور في ( التعاسة ) ؟!
 التعاسة هي نتيجة أفعال وسلوكيات وافكار . .
 وكذلك السعادة . .
 هناك من تتزوّج بمن يكبرها بخمس سنوات . .  لكنها لا تجد معه السعادة بل تكون تعيسة معه تبعاً  لسوء خلقه وسلوكه !
 إذن ( العمر  ) ذات العمر . .  ليس له تاثير  على ( تعاسة أو سعادة ) !
 حدّدي مشكلتك بوضوح . .

 ماذا لو وجدت من يكون الفارق بينك وبينه ( خمس سنوات )  لكنه يختلف كثيراً عن هذا الخاطب في أخلاقه ودينه وادبه ومسؤوليّته وظروفه الاجتماعيّة !!
 حين نريد أن نقرر فهذا يعني أن هناك اعتبارات تخضع للمرونة والتغاضي والتنازل في مقابل صفات واعتبارات أخرى ..
 وهناك اعتبارات لا تقبل التنازل أو التغاضي ..

 عموماً الفارق العمري بينك وبينه لا يعتبر ( فارق جيلي ) .. بل يعتبر فارق من ( نفس جيلك ) والشاب خصوصاً كلما تقدّم به العمر كلما زاده ذلك نضوجاً ووعياً . .
 والحياة الزوجية أحوج ما تحتاج إلى ( النضج ) و ( الوعي )  سيما وأن هناك مؤهلات في ( خطيبك )  تعضّد من مسألة النضج العقلي .

 استخيري الله تعالى . .
 وحدّدي تخوّفك بدقة ووضوح  حتى تعرفي كيف تتجاوزي هذا التخوّف  بصورة صحيحة .
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ ؛

18-12-2011

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني