زوجتي باردة عاطفيا .. وأعاني من مشكلات الأقارب
 
 
-
 2254
  أ. منير بن فرحان الصالح
 4651
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة شيخ الغالي سؤالي : انا متزوج من رمضان الماضي والحقيقة من يوم زواجي وانا في مشاكل وزجية وعاطفية الزوجية من قبل اقاربي في ودهم تفريق بيني وبين زوجتي والعاطفية زوجتي لا تتكلم معي كثير والحقيقة انا اعبر لها عن مشاعري وحبي لاكن هي كم يقول في السنة حسنة والمشكلة اجز عن فتح مواضيع من اجل التحدث معها . . اريد نصيحة منك شيخي
 2011-04-19
 
 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم ان يبارك لك وعليك وان يجمع بينكما على خير وان يديم بينكما حياة الودّ والرحمة . . .

 أخي الكريم . . 
 من الأمور التي ينبغي أن يدركها كل شاب وفتاة مقبلان على الزواج أن كل طرف منهما له شخصيّة تختلف عن شخصيّة الاخر  هذا أمر ، والأمر الآخر  أن كل طرف من أطراف العلاقة قد قضى شطراً من عمره في بيئة واسرة تختلف عن بيئة واسرة الطرف الآخر  مما يعني أن كل طرف اعتاد على ثقافات معينة في التعامل والسلوك والمشاعر فمن الصعب  التوقع أن اي طرف منهما يمكن ان  ينسىما تربى عليه من ثاقفة ونمط في السلوك والمعيشة في ظرف شهور . .

 ومن هنا يا أخي . .
 فالفتاة في طبيعتها مجبولة على ( الحياء )  ولعلها ايضاً  نشأت في أسرة لم تكن تستخدم بعض المصطلحات والتعاملات العاطفية  وهذا مما يعني أنه ينبغي عليك أن لا تتعجّل من زوجتك بعض الكلمات والمشاعر العاطفيّة  ، وفي نفس الوقت الرجل أكثر جرأة من الفتاة ولذلك المطلوب منه أن يكون أكثر تفهّما لطبيعة زوجته ، وفي نفس الوقت أن تكون المبادرة منه في الترويض العاطفي .. ولا تتعجّل الأمور .
 امنحها فرصة أن تقرأ وتتثقّف في مجال العلاقات الزوجية . .
 اقتنِ لها بعض الكتب والأشرطة والمواقع  من مثل موقع ناصح لتبني في نفسها ثقافة  حول العلاقات الزوجية لأن إصلاح المشاعر والسلوك يعتمد على صحة الفكرة والتصوّر .
 ومن الجيد لو تشترك أنت وإيّاها في دورة تأهيلية للمتزوجين .

 أخي . .
 بالنسبة لوضع أقاربك معك لا اقول أنه وضع طبيعي  لكن اقول  ضع الأمور في  حجمهاالطبيعي بدون تضخيم  ، لأنه من المستحيل أن يكسب الانسان رضا كل الناس  . كل ما عليك :
 1 - أن تتعامل مع من حولك بنوع من الاحسان والإكرام .
 2 -  وان يكون بينك وبين زوجتك اتفاق على  أهمية الحفاظ على الرباط بينك وبينها .
 3 -  وأن تحرص أنت وإيّاها  على أن لا تجعلا  لكلام الآخرين أذناً صاغية .
 4 - أن تكون حازماً في بعض المواقف مع أقاربك . والحزم لا يعني الضّجيج بقدر ما يعني أن لا تسمح لهم بالتدخّل بينك وبين زوجتك  بكلام طيب حازم من غير ضعف أو ضجيج .

 أكثر مع زوجتك من الاستغفار فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من لزم الاستغفار جعل الله له من كل همّ فرجا ومن كل ضيق مخرجا ومن كل بلاء عافية " .

 بارك الله لكما وأسعدكما .  ..
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

2011-04-19
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
 
 

الدّعاء سبب عظيم من أسباب تغذية الحب بين الزوجين ، وسبب من أسباب الإصلاح وصلاح الأولاد . (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ) .
قال لها مادحاً:لقد أتعبتِ من بعدكِ ! قالت:كن عندك نية لوحدة من بعدي؟! افلقني إن شفت (شي) بعد اليوم. حسن الظن حصن الحب .
تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
إلى الزوج الباحث عن السعادة في حياته الزوجية ؛ الطريق سهل وواضح . فقط أعطِ زوجتك: - الحب. - الاهتمام. - أشعرها بقناعتك بها. وتأكد أن الزوجة ستعطيك كل حياتها حباً وكرامة ؛ فقط ابدأ .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
8341
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3924
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار