أخي تصرفاته عصبيه ويعاني من صمام القلب
 
 
-
 1552
  أ. منير بن فرحان الصالح
 3640
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم اخي عمره 24 سنة منذُ ان كان صغير كان يكسر ويضرب ومع الايام تدهورة حاله واصبح يستخدم المسدس للتهديد عندما انتهى من الثانوية قام بالتسجيل في القسم الذي يريده وقام ابي بسحب ملفه وادخلة في قسم هو لا يرغب وأقنعه انه بعد سنتين سيتوظف وبعد ان انتهي تفاجى انه لابد ان يكمل دراسته سنتين ايضاً وهو الان يطلب من ابي ان يبحث له عن وظيفة وحالته تتدهور يوما بعد يوم علما بأن الدكتور كان قد طلب من اهلي أن يذهبوا به الى مستشفى كبير لتشخيص مشكلة بالصمام له وهو صغير لكن لم يهتموا هل اذا كان فيه مشكل في الصمام تكون هذة حالته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
 2010-09-17
 
 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح شأن أخيكم ويجعله قرّة عين لوالديه ..
 
 أخيّة ..
 أمّأ بالنسبة هل للصمّأم دور في مثل هذه النفسيّة المزاجيّة ..
 الحقيقة لا أعلم ذلك ..  مع ضرورة أن تعرضوه على طبيب مختص .
 
 تدهور حالته النفسيّة  إلى العصبيّة والغضب ربما ذلك أثر من آثار  سلوكيات تربوية خاطئة من والديه أو أحدهما .. الضرب والعنف والقسوة وتسطيح رأي الابن وتهميشه مما يثير مثل هذه النفسيّة الغضبيّة .
 
 من الأفضل لوالدك أن يكون رفيقاً في التعامل معه  ،  بحيث يتعامل معه على أنه رجل مسؤول عن كل اختيار يختاره لنفسه ..
 نعم هو يقترح عليه لكن الاقتراح لا يلزم أن يكون معه وعود بالتوظيف أو نحو ذلك ..
 يقترح عليه لكن لا يُلزمه .

 عموما ..
 يحتاج أن يجلس معه  أحد جلسة هادئة ويتحاور معه ، وفي نفس الوقت من الضروري جداً أن تعرضوه على طبيب مختص .
 والله يرعاكم ؛ ؛ ؛

2010-09-17
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 2417
2013-10-13
عدد القراءات : 6955
2010-02-28
عدد القراءات : 4166
2010-02-18
عدد القراءات : 3181
2010-04-14
 
 

قولي لزوجك بدفئ : أتمنّاك زوجي في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...
التعاون الإيماني بين الزوجين(قراءة للقرآن، صلاة ، صدقة) مشروع لنماء الودّ والألفة. وحظّ وافرمن بركة دعاء الحبيب صلى الله عليه وسلم لكما بالرحمة (رحم الله - رجلاً /امرأة - قام من الليل فصلّى ثم أيقظ زوجته فإن أبت نضح في وجهها الماء).
زوجان بينهما خصومة.. اتصل الزوج: وش طبختي للعشا ؟ ردت الزوجة: زفت ?! قال: حلو..تعشي ونامي لأني بتأخر! قال ناصح: الكلمة السيئة مصيدة الشيطان (وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم)

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4350
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3947
الإستشارات
850
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
405
معرض الصور
84
الاخبار