البطالة أشد التحديات خطورة بين الشباب الأقل من 30 عاما

 

دبي – العربية.نت

قال تقرير حكومي أعده ٧٧ خبيراً مصرياً، من الوزارات والهيآت الحكومية، و٣ من الخبراء الأجانب، يمثلون الجهات والهيئات المانحة، إن أكثر التحديات أمام مصر حتى ٢٠١٥ يتمثل فى خفض نسبة الأشخاص الذين يعيشون تحت خط الفقر، التى استقرت عند ٢٠%، على مدار عقد كامل.

وكشف التقرير الذي سيعرض على الدكتور أحمد نظيف، رئيس مجلس الوزراء، ومنظمة الأمم المتحدة كأول تقرير حكومى من نوعه - عن الفجوات الواسعة فى الدخول ومستويات المعيشة بين مختلف الأقاليم، حيث يعتبر الجوع والفقر والتشغيل والفوارق بين الجنسين والوصول إلى مستويات آمنة للصرف الصحي من أبرز النقاط التى تظهر منها الفجوات، وفقاً لصحيفة "المصري اليوم".

وكشف التقرير، الذى كتبت مقدمته فايزة أبوالنجا، وزيرة التعاون الدولى، وجيمس راولى، الممثل المقيم للأمم المتحدة، عن أن أكثر المهام إثارة للتحدى أمام مصر حتى ٢٠١٥ تتمثل فى خفض نسبة الأشخاص الذين يعيشون تحت خط الفقر القومى، وأن البطالة أشد التحديات خطورة، خاصة بين الشباب الأقل من ٣٠ عاماً، الذين يشكلون ٩٠% من حجم البطالة والتى يدور معدلها حول ١٠%.

وعن القضاء على الفقر المدقع والجوع، قال التقرير إن الجوع انخفض من ٢٤% عام ١٩٩٠ إلى ٢١.٦% عام ٢٠٠٩، إلا أن نسبة الأطفال الذين يعيشون تحت وطأة الفقر استقرت عند ٢٤%، بما يعنى أن الأطفال الفقراء يشكلون نسبة عالية.

 15-01-2011  |  3333 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  أخبار ناصح


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني