مصدومة .. زوجي أخبرني أنه يأكل القات !!

 
  • المستشير : ام تالين
  • الرقم : 4383
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 10025

السؤال

زوجي أخبرني قبل أسبوعين أنه يأكل القات ، وصارت بيننا مشاكل وصرت أتضايق إذا قال أنا طالع اخزن لأني مصدومه فيه لنا 6 سنوات متزوجين وما لاحظت عليه وكمان حسيت نفسي غبيه قدامه يقدر يخدعني ! مع العلم أنه يحبني لكن يقصر أحيان في حقوقي يسهر الليل لين بعد الفجر وكان يكذب علي يقول سوالف احنا والشباب ماكنت اعرف أنه قات ، حتى بناته مايساعدني فيهم إلا نادرا وبعد مشاكل ، لكنه يقوم بتوفير طلبات البيت إلا اذاطلبت فستان لزواج أو اروح لمكان بعيد للنزهه والتسوق ، مع اني ساكنة في بيت ضيق حتى شبابيك مافيه ، وطول 4 سنوات منعزلة عن الناس ما أحد يزورني لأني ما أعرف أحد في هذه القريه وأهل زوجي ساكنين جنبي لكننا متقاطعين لنا 4 سنوات بسبب المشاكل ، لاني طردت أخته من بيتي بعد أن اكتشفت انها تدخل لي شاب في بيتي عند غيابي وتصالحنا قبل 4 شهور ولكن العلاقه سطحية مع أخته . والآن أعاني من هذه المشكله كيف أخلّي زوجي يبطل قات فهو يأكله على المباريات مع الشباب في استراحة . حاولت أمنعه من الذهاب مرات يجلس ومرات يرفض ، ولاأنسى انه أخبرني بأنه يأكل القات بعد ماعرف اني تعرفت على حريم أصحابه المقربين وخاف أن أعرف معهم فأخبرني قبل مجيئهم عندي البيت بيومين . والمشكله الثانيه أن زوجي يشتغل في نقطه أمن الطرق فيمسك كل الي معهم قات ويوديه للاستراحة له وللشباب يعني يأخذه بلاش وكثير !!

15-12-2014

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...
 وأسأل الله العظيم أن يصلح لك زوجك ، ويديم بينكما حياة الودّ والرحمة .
 
 أخيّة . . 
 في إدارة المشكلات الزوجية هناك جانب مهم  في صناعة الحل والتعامل مع الموقف ، وهو جانب : الخروج من الشعور بالصّدمة إلى التفكير الهادئ في الحل .
 الشعور بالصّدمة يحجب التفكير الصحيح ، ويزيد من توتّرك .
 وحتى تخرجي من الصّدمة ..
 تخلصي من فكرة ( حسيت نفسي غبية ) !
 كون أنها يخزّن القات فهذه المشكلة لا تعني أنك غبية لأنه هو يسيء إلى نفسه وليس إليك .
 لذلك من الجيد أن لا تعتبري نفسك جزء من المشكلة ..
 المشكلة هي مشكلة زوجك وليست مشكلتك ..
 
 وحتى تعالجي مشكلة زوجتك ..
 لابد أن لا تتوقعي أن الحل يمكن أن يكون في يوم وليلة ..
 المسألة تحتاج وقت ..
 
 من الخطوات المهمة في الحل : 
 1 - أن تجتهدي في رفع مستوى الروح الإيمانية عند زوجك .
 لأن تغيير العادات يحتاج إلى رفع مستوى الإرادة الذاتية ، وارتفاع الروحي الايمانية يعطي محفزا قويّاً للإرادة .
 لذلك أهم ما ينبغي عليك الآن أن تهتمي في أن يكون محافظا على الصلاة ..
 وأن تراسليه ببعض المقاطع المؤثرة عن عظمة الله وحب الله .
 وحين يكون في البيت اقترحي عليه أن تقرءا القرآن كل ليلة مع بعضكما .
 وهكذا تقوي عنده الروح الإيمانية .
 بحيث أنه  في المرحلة التي تليها يكون مهيّاً لقبول النصيحة .
 
 2 - في الليالي التي سيذهب للسهر فيها ..
 لا تعاتبيه كثيراً .. أظهري له شوقك واطلبي منه أن لا يتأخر لأنك تشتاقين له .
 ولا تقولي له : بتروحي تخزّن أو شيء من هذاالكلام .
 لكن حين يخرج أرسلي له رسالة تذكره بعظمة الله ومراقبة الله .
 
 3 - ركّزي على نقاط القوة في علاقتك معه .
 فما دام أنه يهتم بالبيت وأغراض البيت واغراضك وأغراض بناتك . لا تفقدي هذا الشيء  وحاولي أن تدعميه بالثناء عليه والشّكر .
 
 4 - من الجيد أن لا تفرضي على نفسك قيود اجتماعية . فلا تقولي أنا في هذه القرية بعيدة . 
 احرصي على تكوين علاقات جيدة مع أهله - مهما يكن - مع زوجات أصدقائه .
 وهكذا حتى يكون عندك نوع من التوازن النفسي في التعايش مع واقعك .
 
 من المهم أن تتعايشي مع المشكلة على أنها مشكلته هو . وأن دورك فيها دور الناصحة . لا أكثر من ذلك .
 وتعاهديه بالنصيحة بين فترة وأخرى مع ما ذكرت لك من قبل .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

15-12-2014

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني