لا أدري بماذا أشعر .. وأخاف من لا شي
 
 
-
 3993
  أ. منير بن فرحان الصالح
 1720
 
 
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مشكلتي أني أعاني من أشياء نفسية ، فأحياناً اشعر أنّي في عالم ثاني وأكون صامت ، وما أدري ايش التفكير الثاني . أحاول أن أعرف إيش يدور في بالي بس ما أعرف ايش ! وأحياناً أكون مفجوع وما أعرف من إيش !!
 2014-05-19
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يُذهب عنك ما تجد ، ويصلح شأنك ..
 
 بُنيّ . . 
 هذا الشّعور قد يكون طبيعيّاً بالنسبة لمرحلتك العمرية . فأنت في مرحلة عمريّة فيها نوع من التقلّب في التفكير وفي الشعور النفسي  . مرحلة التلكيف هي مرحلة عمرية انتقاليّة من اللامسؤولية إلى المسؤوليّة .
 انتقال من مرحلة الاعتماد على الآخرين إلى مسؤولية الذات  وإثبات الذّات  .
 قد تكون مشاعر طبيعية ..
 حتى مشاعر الخوف . . 
 
 لكنّي أنصحك ..
 لا تحاول أن تسترسل مع هذه المشاعر ..
 لا تحاول أن تُجهد نفسك في التفكير ماهي الفكرة التي كنت تفكّر بها ..
 تجاوزها إلى الواقع ..
 كلما شعرت بنوع من الخوف ..
 أكثر من ذكر الله فإن كثرة ذكر الله نتيجتها ( اطمئنان القلب ) قال الله تعالى : ( الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ ) [ الرعد : 28 ] .
 فاحرص على كثرة ذكر الله سواء في حال الرّخاء أو في حال الخوف .
 
 احرص على أن ترتبط بمجموعة من الصحبة الطيبة وأن تُشغل وقتك بما يفيدك . الفراغ قد يكون سبباً في مثل هذا المشاعرالمضطربة .
 
 كما أنّي أنصحك أن تُراجع عيادة إخصّائي إرشاد سلوكي معرفي ..
 ربما هناك أفكار في العقل الباطن هي التي تثير عندك مثل هذه المشاعرالمجهولة .. فتحتاج غلى جلسة مع متخصّص .
 
 وأكثر من الاستغفار ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2014-05-19
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 6452
2011-06-15
عدد القراءات : 3619
2010-02-18
 
 

زوجان بينهما خصومة.. اتصل الزوج: وش طبختي للعشا ؟ ردت الزوجة: زفت ?! قال: حلو..تعشي ونامي لأني بتأخر! قال ناصح: الكلمة السيئة مصيدة الشيطان (وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن إن الشيطان ينزغ بينهم)
أسرع الطرق إلى قلب ولدك ( القدوة ) .
ليت زوجتي ( تويتر )تعمل عليّ ( ريتويت ) . افتخري بزوجك وأظهري محاسنه.
إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
0860
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3896
الإستشارات
834
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
378
معرض الصور
84
الاخبار