زوجي شكّاك ويضع كاميرات مراقبة !
 
 
مهمومه
 3876
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2164
 
 
 
زوجي شكاك . يشك أنّي أكلّم جارنا ، وأنّي على علاقه معه ، وانّي أكلّمه ويضع كاميرات مراقبه ويفتش البيت ليبحث عن جوالي الثاني . تعبت نفسيا ! سؤالي هل للحبوب النفسيه أضرار وإذا تركها يرجع زي أول ؟!
 2014-03-20
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصرف عنكم شر الشيطان ..
 
 أخيّة ..
 الشك ( مرض ) من الأمراض التي تحتاج إلى نوع من الصبروالمداراة . 
 الزوج الشكّاك يعني أنه زوج مريض وبحاجة إلى مساعدة ..
 تعبك النّفسي ليس من شكّ زوجك بك .. لكن ربما لأنك تنتظرين أن يعتدل حاله ومستعجله على ذلك ، وتلاحظين أن النتائج تتأخر ولذلك تتعبين نفسيّاً .
 لكن لو تعاملت مع زوجك على أنه ( حالة مرضيّة ) وتحتاج المساعدة والصبر والعمل على المعالجة فأعتقد أننفسيّـك ستكون أفضل .
 
 في آخر رسالتك اشرت إلى أن زوجك ربما أنه يستخدم حبوب نفسيّة ..
 بالطبع هذاالأمر قد يكون له تاثير لذلك يلزمكم مراجعة الطبيب الذي صرف له هذه الحبوب .
 
 الأمر الآخر ..
 ينبغي عليك أن تتجنّبي كل ما يثير شك زوجك تجاهك ..
 كوني واضحة أمامه في كل شيء ..
 لا تضعي أرقام سرية لجوالك ..
 لا تتصرفي بالطريقة التي تثير ريبته .. وانت أعرف بالأمور والتصرفات التي تثير ريبة زوجك .
 الأمر الآخر ..
 لا تتناقشي معه بلغة الدّفاع عن نفسك ..
 كثرة المدافعة ربما  تجعله أكثر عناداً وإصراراً على إثبات إدانتك ..
 تعاملي مع تصرفاته بطريقة ( اللامنتبهة ) لها . . 
 ومع هذا .. 
 لابد من مراجعة عيادة متخصّصة  فقد يكون هناك أمور  إمّا نفسيّة او عقلية تسبب مثل هذا النوع من الشك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 
2014-03-20
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 2087
2013-12-13
عدد القراءات : 2338
2013-07-01
عدد القراءات : 1676
2015-02-05
عدد القراءات : 2977
2010-01-20
 
 

في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...
الزواج شريعة .. [ إمساك بمعروف ] لا لا بتسلطّ أو إذلال . والطلاق شريعة .. [ تسريح بإحسان ] لا بانتقام أوامتهان.
صباح الحب مساء القرب جميل أن يتبادل الزوجان رسائل الشروق والغروب . قال ناصح: ولو كانت بسيطة أرسل رسالة لشريك حياتك ولو لم تتلق منه ردّاً!
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
1238
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3916
الإستشارات
841
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
72
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
389
معرض الصور
84
الاخبار