زوجتي لا تتقبل نصيحتي !

 

السؤال

السلام عليكم وبعد فأنا والحمد لله ملتزم وزوجتي ولله الحمد طيبة ولكن لديها مشكلة أنها لاتتقبل مني نصيحة دينية وتقول ليس لك علاقة بي في الاخرة ثم قلت لها باني مسؤؤل عنك امام الله ...وفي اخر الامر ارادت لبس عباءة الكتف فرفضت وبعد الالحاح اشتريتها ولست بمقتنع فيها سؤالي حفظك الله كيف اقنعها بان تحتشم وتلبس عباءة الراس والجونتيات والجوارب ... مع انها تقول بان عباءة الكتف جائزة وهي تحجني بهذا الشي ولكن لا اريد ان تلبسها

06-08-2012

الإجابة

 

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يديم بينكما حياة الودّ والرحمة . .

 أخي الكريم . .
 هنيئا لك أن رزقك الله الزوجة الطيبة ، وهنئا لك حرصك على حشمة زوجك وعفّتها .
 نعم .. الرجل مسؤول عن زوجته أمام الله . .
 مسؤول عن حسن تقييمها وتأديبها ، وحسن توجيهها ..
 " فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيّـه " .

 المسؤوليّة يا عزيزي .. لا تعني ( السيطرة ) أو ( التسلّط ) إنما تعني أن تتفنن في القيام بواجبك ومسؤولياتك بالطريقة التي تحقق معنى ( الذكرى ) و ( الانتفاع ) بها .

 لكن من المهمّ جدا أن تدرك أن المسؤولية لا تعني أن تستنسخ زوجة من شخصك !
 يعني ليس من الضروري أن تكون زوجتك نسخة منك !
 وايضا المسؤولية والنصيحة تحتاج منك إلى وقت لتكسب قلب زوجتك ، وتكون معها على وفاق ووئام حينها ستكون هي أكثر استجابة لك متى ما شعرت بالأمان معك .

 اخي ..
 بالنسبة للعباءة والحشمة . .
 فليس دائما الحشمة في لبس عباءة الراس ..
 بعض النساء عباءة الكتف تكون أستر لها وأعون لها على الحشمة والستر من عباءة الراس ، سيما اذا كانت تلبس عباءة على الكتف واسعة فضفاضة ، وعليها خمار يتسرها. المقصود أن لا تفسّر الصواب في اتجاه واحد فقط .

 اخترت زوجتك عن ثقة بدينها وادبها ..
 فامنحها ثقتك . .
 وطوّر عندها بعض المفاهيم من خلال مشاركتها في بعض الدورات التأهيلية فيمايتعلق بالحياة الزوجية ، وفي نفس الوقت ثقّف من نفسك في هذا المجال بكثرة القراءة والاستشارة والمشاركة في دورات تعينك على توسيع  النظرة وفهم بعض المفاهيم في العلاقة الزوجية بصورة صحيحة .

 طوّر في زوجتك الأشياء الجميلة ..
 فهي كما تقول ( طيبة ) . .  امدح طيبتها .. حفّزها .. شجعها .. بمعنى أن تنمّي الايجابيات الموجودة في زوجتك .. تنميتها ستعينك وتعينها على تجاوز كثير من السلبيات التي قد تكون بينكما ..

 أكثر لها ولنفيك من الدعاء . .

 والله يرعاك ؛ ؛ ؛

06-08-2012

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني