الوحام .. والحب !

 

 

قام شخص بالتفحيط في مكان عام خالي من السيارات وفي صحبته زوجته الحامل وتم القبض عليهم دون أيّ مقاومة !
لاحظ رجال الأمن على الرجل الرّشد والهدوء ، فاستغربوا تصرّفه !
وعند سؤاله عن السبب أجاب : ( أن زوجته حامل في شهرها الرابع وتوحمت على رائحة الكفرات فقام هو بالتفحيط لكي تشم زوجته رائحة الكفرات ) !!
 
أحدهم علّق على الخبر : 
هذا الوحام الصح ... فجّر الكفرات لعيونهااا
 
وقال أحدهم : 
الغاليه تستااااهل شكل اللي في بطنهاا ( بنشري ) !
 
قال ناصح : 
الوحام ..
عرض طبيعي أو حالة طبيعيّة تحدث مع المرأة الحامل في اشهر حملهاالأولى . هذه الحالة أشبه ما تكون بالحالة النفسيّة التي لم يجد لها المختصّون - حتى الآن - تفسير علمي واضح عن سبب الوحام واختلافه من حامل لأخرى .
وعلى الرغم من أن أسباب الوحم غير معروفة بدقة، إلا أن هناك عدة فرضيات اقتُرحت لتفسير هذه الظاهرة منها ارتفاع هرمون الحمل في الدم والتمدد السريع لعضلات الرحم والاسترخاء النسبي لنسيج عضلة القناة الهضمية التي تجعل الهضم أقل فاعلية ولفترة أطول وزيادة حموضة المعدة.
 
الأهم في هذه المرحلة من الحمل : 
1 - أن تعتني الزوجة بنفسها من خلال تحسين برنامجهاالغذائي . والاعتناء بالفاكهة والخضار .
2 - التعوّد علىالقيام ببعض الرياضات الخفيفة كالمشي . مالم يكن هناك ضرر على الجنين .
3 - الزوجة في هذه المرحلة بحاجة أكثر إلى تعاطف الزوج معها ، ومداراتها ، ومحاولة إخراجها من حالة ( الوحم ) من خلال : 
- التعاطف معها .
- تغيير الروتين والخروج للنزهة معها في أماكن مفتوحة وطبيعيّة أكثر .
- التعامل معها بطريقة تشتيت الانتباه ن بطريقة هادئة ورايقة جدا .
 
4 - أن تهتم الحامل بمراجعة العيادة المختصّ’ لمتابعة الحمل واعراض الحمل أولاً بأوّل .
5 - المصارحة . صارحي زوجك بما تشعرين به . فبعض النساء ربما تجد نفسها تميل إلى أمور ( غريبة جداً ) فتكتم هذاالأمر في نفسها ، من الأفضل أن تصارح زوجها بالأمر ، ويجدر به أن يكون متفهّما للأمر .
 
6 - ممارسة تمارين الاسترخاء التنفّسي والعضلي كل يوم .
 
7 - يمكن للحامل وضع قطعة من اللبان في الفم طوال اليوم, وخاصة في الفترة التي يزداد فيها الغثيان، حيث تعمل هذه العلكة على إرسال إشارات معينة تعمل على غلق باب المعدة الذي يؤدي ارتخاؤه إلى تسرب بعض العصارات المعوية إلى طرف البلعوم وبالتالي إلى الغثيان.
 
هناك اعتقاد سائد أن الحامل إذا لم تجد ( الشيء ) الذي تتوحّم عليه ، فإن ذلك سيظهر في مولودها على شكل شامة يسميهاالناس ( وحمة ) .

الكاتب : أ. منير بن فرحان الصالح
 23-05-2013  |  5379 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  مقالات ودراسات


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني