مشكلة بين الزوجة وأهل زوجها ( ورشة عمل )

 

 


كان طلحة بن عبد الرحمن بن عوف أجود قريش في زمانه ، فقالت له امرأته يوماً : ما رأيت قوماً أشد لؤماً من إخوانك.
قال : ولم ذلك ؟!
قالت : أراهم إذا اغتنيت لزموك ، وإذا افتقرت تركوك !
فقال لها : هذا والله من كرم أخلاقهم ، يأتوننا في حال قدرتنا على إكرامهم ، ويتركوننا في حال عجزنا عن القيام بحقهم .

قال ناصح :
في هذا الموقف :
- حسن ملاطفة الزوج لزوجته . فإنها لم تتجرّأ على مصارحته والتباسط معه في مثل هذا الأمر إلاّ لأن العلاقة بين الطرفين علاقة ( ملاطفة وتفهّم وشفافيّة ) وليس فيها كبت .

- حسن مدافعة الرجل عن أهله والاعتذار لهم بما يجمّل صورتهم في حسّ زوجته .
وهذا أسلوب ( لطيف ) في معالجة المشكلات التي تكون بين طرف الزوجة واهل الزوج . فإن م، اجمل حلول هذه المشكلة تحبيب كل طرف للطرف الآخر .
ابلاعتذار اللطيف لأخطائهم ، أو التبرير المنطقي الهادئ لسلوكياتهم

الكاتب : أ. منير بن فرحان الصالح
 22-04-2012  |  4307 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني