رسالة الى زوجتي في غرفة النوم
 

رسالة الى زوجة في غرفة النوم ..

زوجتي الحبيبة ..






ربما يصعب علي أن أعبر عن مدى حبي لك واشتيياق إليك ولكن لعلك تلمسين بعض ذلك من خلال عشرتنا التي عمرها الآن خمس سنوات..
يا أمل حياتي ..
صفاتك التي هي محل اعجابي كثيرة،ويبقى لو أضفت إليها صفة الرومانسية بل اقولها بصراحة الجنسية لكان ذلك منك شيئاً رائعاً ..برودك في غرفة نومي يؤلمني ، وإهمالك لي في هذه الغريزة الثائرة في كياني تقلقني ..
مرة تعتذرين بالابناء 
وأخرى بالتعب 
وثالثة تتهربين لا أدري ما السبب !!
بل حتى عند استسلامك لي ارى أمامي جسداً لا روح فيه ،وكأنه يريد أن يتخلص من واجب أثقل ظهره!!

أصبحت اذا رأيت منظر امرأة أضطرب
ولولا الايمان ومراقبة الرحمن لأطلت في النظر ولكني أخاف الله 
زوجتي وحبي أرجوك لا تدعيني لوساوس الشيطان وخطواته .
أحبك ولا أراى غيرك يمكن أن يسد جوعتي 
فكوني كما عهدتك !!

2012-02-19 15:04:02
 
 
 
التعليقات [ 3 ]
 
risala ila zawji
manal : hona rrajol yorsil ila zawjatih wana l3akes ana orido an orsila nafsa rrisala ila zawji
fahimomri@hotmail.fr
franca -  2012-11-20
من يسمع
ibrahim : رساله جميله ومميزه ولكن اين التي تسمع وتعمل بها والمراه بيدها كل شي ولكن يجب ان تعرف كيف تحتوي الرجل وترغبه بها بكل الطرق
ialnouri@hotmail.com
2012-04-28
لماذا ...لماذا
الغلا : دائما المرأة هي المقصرة السبب الرجل بتعامله الغلظ وعدم تلبية طلبات المراة والتفسير الخطأ لتصرفات المرأةوغيرها هي السبب في برود المراة وهروبها
2012-02-25
 
 
مواضيع اخرى ضمن  الـعـلاقـــة الـجـنـسـيــة
 
عدد القراءات : 19190
2014-02-14 15:09:31
عدد القراءات : 14229
2013-12-24 13:45:46
عدد القراءات : 18472
2013-12-24 13:40:13
عدد القراءات : 7790
2013-07-12 04:22:35
 
 

(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
تشاجر طفلان فتدخل الأبوان .. تصالح الطفلان ، وتقاطع الأبوان ! قال ناصح :صغاربـ ( عقول ) الكبار ، وكبار بـ ( عقول) الصغار !
زوجتك .. تركت أباها وأمها وأخاها ، وجاءت بين يديك .. فلتجد فيك رأفة الأب ، وحنان الأم ، ورفق الأخ . لتكون لك سكناً
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
6372
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3823
الإستشارات
815
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
55
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
355
معرض الصور
84
الاخبار