اللغات السحرية الموصلة للسعادة الزوجية

 

اللغات السحرية في الحياة الزوجية


في الحياة الزوجية لغات عديدة يتفاهم بها الزوجان
 ويتحاور عبرها الحبيبان
ولكل لغة أثرها وسحرها
ولكل مقام لغة قد لا يصلح فيه غيرها
فايكم يجيد هذه اللغات ؟؟؟
ومن منا يحسن توظيفها لتقوية المحبة وتوثيق الصلة ؟؟
انها لغات تنعش الحياة الزوجية
و تسعد الزوجين في حياتهما الأسرية
ومن هذه اللغات المؤثرة ،والتي هي للكثير من المعاني معبرة
لغة النظرات .. تتكلم فيها العيون فتعبر عما في القلب من شوق ومحبة وانس والفة
وتعطلت لغة الكلام وخاطبت *************عيني في لغة الهوى عيناك
وتتنوع مفرداتها بحسب بواعثها وغاياتها
فالنظرة الحانية ليست كالنظرة الدافئة الناعسة
ونظرة الاعجاب بالجمال
تختلف عن نظرة التعبير عن الشوق الى الوصال
وهناك نظرة العبارة
ونظرة الاشارةيتحاور بها الزوجان وهم بين الابناء فلا يفهمها سواهما !!!
انها لغة صامتة ولكنها مؤثرة !!
هادئة ولكنها مجللة !!!  تحرك المشاعر
 وتطرب لها الضمائر سعادة وسروراً وحباً وحبوراً
وقد اشار صلى الله عليه وآله وسلم الى هذه اللغة وجعلها من خير متاع الدنيا فقال (اذا نظر اليها _ اي الزوجة الصالحة_سرته)
انها نعمة الهية ومسرة زوجية ..

والى جانب هذه اللغة الصامتة
لغة أخرى (لامسة )
مفرداتها أكثر من ان تحصر...
انها لغة تداوي الجروح
وتطيب بها الروح
 وتمسح الأحزان
ويطرب لها الجنان
وتغمر القلب بأُنس القرب ونعيم الحنان ..
ولم تكن السنة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة والسلام لتغفل هذه اللغة من دعوة تؤكد أثرها  بين الزوجين فقال صلى الله عليه وسلم في وصف المرأة الودود التي حصل بينها وبين زوجها ما يكدر هذا الود  بأنها لا تستطيع ان تنام (حتى تضع يدها على يده وتقول لا اذوق غمضاً حتى ترضى) فهناك تغتفر الزلات
وتنسى الخلافات
وترتسم الابتسامات
وربما حولت لغة اللمس  المشاجرة الى معانقة
 تفيض فيها العيون فرحاً
ويرقص لها القلب طرباً ..
ومن ابجديات هذه اللغة لمسة الحنان ،ولمسة الاغراء والاثارة ،ولمسة الاعتذار التي جاء ذكرها في حديث سيد الاخيار  صلى الله عليه وسلم.

وهناك لغة ثالثة تتحرك لسحرها العجماوات فكيف بمن فضّله الله وكرمه ؟؟
فقد وجدوا ان أُنثى الحيوان التي تتمتع برائحة أقوى
تكون أقدر على اجتذاب الذكور من الاناث الأخرى
انها لغة العطر لغة (الشم )التي تنشر اريجها في اجواء البيت المسلم فيحصل التجاذب
وتزيد من التقارب وللمرأة في هذه اللغة شأن عظيم ..

ولا أحسبك تظن ان اللغات السحرية في حياتنا الزوجية تقتصر على ما ذكرنا فان أنواعها كثيرة ولكن حسبنا الاشارة ويكفينا من العقد ما أحاط بالعنق .......والله أعلم.

 25-12-2009  |  5047 مشاهدة

مواضيع اخرى ضمن  العلاقات النفسية والعاطفية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني