محمد راتب
 99
  -
 3235
 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ابنتي الأمورة مواليد 15 -أبريل نيسان-2002 في الصف الثالث تعاني من تراجع الإستيعاب بعدالساعة العاشرة صباحاً وتشعر بالتعب , كما تعاني من بطء الإستيعاب وتبذل والدتها في تدريسها وقتاً طويلاً ونتائجها لا تتحسن وهي دون المستوى ما هي ارشاداتكم كي نأخذ بيدها نحو الإرتقاء والتحسن والنجاح أفيدونا زجزاكم الله خيراً
 2010-01-17
 
 

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يقرّ عينك بابنتك وأن يجعلها ذخراً لك في الدنيا والآخرة . .
 وهنيئا لك هذا الشّ‘ور الأبوي تجاه ابنتك  فإن النبي صلى الله عليه وسلم قد أخبر أن البنات حجاب من النار  متى ما أحسن الوالد تربيتهم وتأديبهم وتعليمهم . .

 أخي الكريم ..
 الطفل في عمر ( 8 ) سنوات إلى ( 10 ) سنوات ..
  ينبغي أن لا نتعجّل عليه في تغذيته بكم هائل من المعلومات . .
 كما لا ينبغي أن يدفعنا  مقارنته بالآخرين أو رؤية تحصيل غيره ممن هم في مثل عمره ، ونتعجّل في أن يكون مثلهم . .
 الله جل وتعالى خلق الناس قدرات  ، وكل مخلوق له قدرته ومواهبه . .
 نعم الطفل في هذه المرحلة .. يقل استيعابه كلما طال وقت ( التعليم ) .. سيما الطفل في هذا العمر يحب اللعب والتفلّـت  ولا يحب الالزام  ..
 لذلك ينبغي أن يكون هناك نوع من التعاون بين المدرسة والبيت  في تعويد الطفل على أن يلتزم  بالانضباط في بيئة تعليمية نظاميّة .. وفي نفس الوقت أن لا يُثقل بكم هائل من المعلومات ..

 الطفل في هذه المرحلة تؤثّر على فهمه وحفظه وتركيزه ( الأشياء الملونة والصور  ) .. يستجيب  للتعلّم والحفظ كلما استخدمنا معه وسائل سمعيّة وبصريّة ..
 والدتها مجتهدة وحريصة ..
 لكن نوعوا معها في الوسائل التعليميّة  بطريقة الصورة والتلوين  والترنّم ، والقصّة  والتعليم التعاوني ...
 اجعلوا لها محفّزات  تحبها ..
 شجعوها بالكلمات المشجّعة .. بالحب  بالقبول ..
 لا تعلّقوا حبكم وقبولكم لها بالانجاز .. بل اشعروها أنكم تحبونها لانها ابنتكم وتقبلونها .. لكن شجّعوها بالكلمات المحفّزة  لها ..
 لا تُكثروا عليها من التعليم في كل وقت ...
 اجعلوا لها وقتا مناسبا للعب ..
 ووقتاً مناسبا للنوم ..
 ووقتاً مناسباً للنزهة وهكذا . .
 ولا تخلطوا  بين الأوقات ..

 أكثرا لها من الدعاء فإن من الدعوات المستجابة دعوة الوالد لولده ..
 فأكثرا لها من الدعاء . . واسألا الله من فضله وثقا بأن الله يحقق لكما ما تتمنيانه  في ابنتكما وانتما تبذلان سبب ذلك ..
 
 أقر الله بها عينك وعين والدتها .

2010-01-17
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
عدد القراءات : 3960
2010-08-08
 
 

تربية الأبناء أمانة ومهارة . فعظّم وتعلّم .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
الحياة السعيدة ..! تتطلب دائما ذاكرة ... ضعيفة تسقط منها اساءات الغير لنا ...
السعادة في الحياة الزوجية ..لن تكون فقط حين تجد ( الرفيق )المناسب إنما عندما تكون أنت ( أيضاً )الرفيق المناسب .
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
4627
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3947
الإستشارات
853
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
406
معرض الصور
84
الاخبار