زوجي نسونجي .. ويضربني ضربا مبرحا

 

السؤال

السلام عليكم اعاني من مشكلة زوجي وهو انه انسان دنجواني له علاقات بنات مع النت والهاتف بشكل ملفت للانتباه بل يتفاخر امامي بجريمته واخر مره ضربني ضرب مبرح لما واجهته بخطاه واخبرته ان ذنبه راح يجيني بدنياه وانا عندي بنت ولا ابي بكرا اولاد الحرام يلعبون عليها لكن ماسمع كلامي وضربني عشان نزواته الشيطانيه وشهواته وانا هربت لبيت اهلي وجلست عندهم واهو مطنشني ولاجاب خبري بس قال اني هربت وهذي جريمه والا خباثته ومعاكساته مو جريمه انا تعبانه ابي حل انسان عنيد ومتكبر ابي حل لحياتي اذا طالبت الطلاق بياخذ اولادي وانا مابيه ياخذهم واهو انسان موسوي مابي اولادي يتربون على سوء رجاء ساعدوني انا محتاره اهو الحين ضاغط علي وجاء لابوي ولحس مخه بالكلام وخلاني انا الغلطانه واهو الصح واخذ اولادي من بين يديني وتركني في بيت اهلي مقهوره لا كلم ولا قالي ايش شي مرميه كذا بس واهو الحين يلعب بنزواته مع بنات الحرام وانا محروقه على اولادي اللي وش ذنبهم ياخذهم مني رجاء ساعدوني في مشكلتي انتظركم بفارغ الصبر

24-04-2010

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
 وأسأل الله العظيم أن يهدي قلبه ، ويبدلك حالاً خيراً من حلك . .

 أخيّة . .
 لا يوجد هناك حل لأي مشكلة بدون ( ثمن ) !
 كل حل لابد له من ( ثمن ) .  .وما دام أنك تبحثين عن حل فهذا يعني أن عندك استعداد أن  تبذلي ( ثمن ) الحل .
 فلا تقولي ( ما أبيه ياخذ أولادي ) !
 فقد يكون الحل  هو الفراق والثمن هو ( أن يأخذ الأولاد ) ولك أن تُقارني بين حالك معه  وأولادك  معك ، وبين حالك بعدية عنه وأولادك معه أي الحالين  أرفق بك ؟!

 أخيّة . .
 لا اقول لك أن الحل هو في الفراق ، لكن أقول  ( قد ) يكون لافراق هو الحل . .  فلا بد أن يكون عندك استعداد لبذل  ( ثمن ) الحل !

 أخيّة . .
 اسمحي لي أن اسألك ..
 هل يصلي زوجك ؟!
 وهل أنتِ محافظة على صلاتك وعلاقتك مع الله ؟!
 مثل هذا الجموح  خلف النزوة والشهوة  قد يكون بسبب هذا البعد والانقطاع عن الله .
 ومعرفة السّبب  أول خطوة العلاج . .
 حسّني علاقتك نع الله بصدق واصدقي مع ربك  فالصدق مع الله فلاح .
  و ما دام أنك وصلتِ بيت أهلك  . .  فتفاهمي مع  والدك بهدوء وعقل . .
 أفهميهم أن رجعتك ستكون مشروطة  . .
 - أن لا يمدّ يده عليك مرّة أخرى .
 - أن يحافظ على علاقته مع ربه خاصّة الصلاة .
 - أن يحترم وجودك فلا يجاهر أمامك بما يفعل .
 ولو كانت هذه الشروط مكتوبة موثّقة كان ذلك أفضل .
 ثم إن رجعتي إليه .. اعتني بعلاقتك معه على أن تكوني  أكثر تفاعلاً معه في صناعة الإغراء له وحسن التبعّل له .
 وتحاوري معه بهدوء في هذا الأمر  ، واقترحي عليه أن تغيروا حياتكم لتكون حياة مع الله في ظل طاعته ومرضاته  . .
 اقتني بعض الأشرطة الوعظية والتلاوات لاقرآنية واجعليها دائمة الصوت في بيتك .
 أكثري له ولنفسك من الدعاء . .
 وإن لم يكن من حل إلاّ الفراق . .  فلا تجعلي الأبناء  نقطة ( ضعف )  فإن البناء خلقهم الله وهو أرحم بهم أكثر من رحمتك بهم .
 وإن كان والدهم إنسان غير مؤهّل لرعايتهو حمايتهم  فيمكنك رفع هذا للمحكمة والقاضي يحدّد ويقضي بذلك .
 والله يرعاك .

24-04-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني