أنا متضايقة من زوجي

 

السؤال

أنا كنت أحب زوجي كثير أكثر بكثير من أي احد وتمنيت أن يحقق لي أحلامي واقسم أنها لم تكن أحلام ماديه أو صعبه التحقيق لم أكن أريد سوى أن أكون زوجه له وصديقه وأم أن تكون أسراره معي أن يشتاق لي كما اشتاق له أن يفضل الجلوس في المنزل معي على الخروج مع أصدقائه ولو يوم في الأسبوع. حياتي معه كالتالي من الصباح وحتى الثامنة مساء في العمل يرجع البيت يأكل وينام قليلا ثم يستيقظ ليقضى السهرة حتى منتصف الليل مع أصدقائه على القهوة والمشكلة الأخرى انه يتحدث معي قليلا لا يحكى إلا ما يريد وقد اعرف الباقي من أهله والأخرى انه تحدث عن أهلي بكلام وحش والآن أنا قلبي مغتاظ منه جدا وهناك بعض الأمور الأخرى التي لم احكيها هذه أول مرة اكتب فيها ولا اعلم إذا كان ذلك صحيح أم لا كل إلي أنا عارفه أنى متضايقة من زوجي ولا استطيع الحديث معه أو النظر إليه مع العلم أننا نتخاصم كثير ويظل أيام وأيام لا يكلمني. الآن أنا التي لا أريد مكالمته.

14-04-2010

الإجابة

   

الأخت الكريمة ......
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
 المشاكل التي حدثت بينكما هي نتيجة طبيعية للسلوكيات الخاطئة التي يرتكبها زوجك وربما لديك أنت أيضاً أخطاء وزوجك مستاء منها.
والحل أن تجلسا مع بعضكما للتباحث في أسباب هذه المشاكل وأن يكون قرار كل منكما شجاعاً وصحيحاً وصريحاً في ترك السلوك السيئ الذي لا يعجب الآخر وأن تتذكرا أن الأسرة علاقة مقدسة عظمتها الأديان وضبطتها الشرائع وجعل الله في قلب كل من الزوجين محبة الآخر ورحمة ووفاء له ولا يحصل غير ذلك إلا نتيجة للبعد عن دين الله وعدم الوفاء للآخر بحقه.
 نأمل أن لا تتأخري في الجلوس معه ونقاش مسيرة الأسرة والطموحات التي تسعيان لتحقيقها لأنفسكما وضرورة تعاونكما وتفاهمكما لاستمرار استقرار الأسرة والسعادة.

 

 

14-04-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  79 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3999

الإستشارات

868

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

429

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني