السؤال

السلام عليكم أنا سيدة متزوجة وزوجي كثير السفر للخارج للعمل وهو رجل ذو خلق طيب ومحب لي ولأولاده بس كان له ماضي في الشرب وبعض المعاصي لكن في السنوات الأخيرة يعلم الله أنه تاب. المشكلة عندي هي الشك الذي يعذبني هل رجع للشرب هل خانني طبعا إذا سألته يثور ويغضب وإذا سكت الشك يعذبني سؤالي هل اسأله أم اتركه رغم العذاب وكيف اشغله وهو بعيد وفي مكان معرض للفتن والإغراءات

12-04-2010

الإجابة

 

 

الأخت الفاضلة..
وعليكم السلام
 قد نهينا عن التجسس والظن والبحث عن عورات الناس. حتى ولو كان زوجاً أو ابناً. وكم يتعب المرء نفسه عندما يجري وراء وساوسه وظنونه..
أيتها الأخت.. اشتغلي بالأهم وهو محاولة التأثير على زوجك بحثه على أسباب تقوية الإيمان ومن أهمها المحافظة على الصلوات، وأسمعيه أشرطة المحاضرات النافعة،و..
وأحسني عشرته، والزمي طاعته (بالمعروف) وحاولي أن تسأليه عن مراكز الدعوة في الخارج وعن حال المسلمين وعن دوره في دعوتهم وهكذا..
وإن استطعت أن تقنعيه أن يغير عمله أو يقلل من سفره حرصاً على أولاده ولأنكم تحبون بقاءه معكم فافعلي.
وفقك الله.

12-04-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني