أحببتها ولكن أهلها رافضين

 

السؤال

أخي الناصح أنا أحببت بنت من ثلاث سنوات ولم أقابلها وهي من نفس الحارة عرضت عليها الزواج وقبلت فذهبت أنا ووالدي لخطبتها لكن أهلها ردوا علينا بالرفض وقالوا أهل البيت رافضين بعد ذلك اتضح لي أن أهلها الرافضين بسبب العادات والتقاليد وهي ليست موجودة عندنا لذا آمل أن تنصحوني ماذا افعل أنا أبغى أتجوز هذه البنت على شرع الله بالحلال ماذا أسوي في أهلها بل إخوانها بالرغم أنهم لم يقابلوني ويسألوني هذه العادات عندنا أم لا ولم يسألوا عني في عملي أفيدوني جزاكم الله خيرا.

28-03-2010

الإجابة

 الأخ الفاضل ......
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الزواج كما تعلم أخي الفاضل الأصل أن القرار فيه للزوجين إلا أن الله سبحانه وتعالى جعل هذه الآصرة تكون سببا للترابط بين فئات المجتمع وينتج عنها عدد من المسؤوليات على أفراد الأسرة من غير الزوجين، ولذا كان لأولياء الفتاة أن يعتبر رأيهم ولكي لا تقع الفتاة لقلة خبرتها في زواج مع من لا يناسبها، كما أن الشاب يأخذ رأي والدته وأخواته وهو من البر لهم وكذا إذا مانع والده لسبب وجيه ينبغي له طاعتهم، فالمرأة من باب أولى.
ولذا ننصحك أولا بمصارحة والدها وإخوانها والتحدث معهم بوضوح وحل الإشكالات أو الملابسات لديهم فإن نجحت في ذلك وتوافقتم فالحمد لله وعسى أن يكون خيرا لكما.
وأما إن استمروا على الرفض ولم يقتنعوا بك زوجا لابنتهم فلا أرى أن تستمر على هذه الحال فتشغل نفسك وتتعب الفتاة معك وربما دفعكما إلى العقوق بعصيان أهلكما، أو أن تقعا فيما حرم الله، فلتبحث عن أخرى وسيغنيك الله من فضله بأفضل منها لك، وهي سيغنيها الله من فضله بأفضل منك.
ودع عنك قصص قيس وليلى وعش واقعك، والله الموفق.

28-03-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4006

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني