خطيبتي صارحتني أنها غير ( بكر ) !!
 
 
-
 49
  أ. منير بن فرحان الصالح
 6704
 
 
 
بعد: أنا شاب في السابع و العشرين من عمري تقدمت لخطبة فتاة هي أخت صديقي و أنا من المقربين من عائلتها في فترة الخطوبة اعترفت لي أنها ليست بكر و قد أخطأت في فترة مراهقتها مع شاب و اكتشفت بعد فترة أنها ليست بكر و قد اعترفت لي بهذا الأمر و هي نادمة على ما حصل و إن ما كان حصل لمرة فقط بعد أن أحست بما حصل معها تخلت عن المجتمع و عن الشخص نفسه و هي الآن تعانى من هذه المشكلة فما أواجهه الآن من مشكلة هو أني قلت لها انك أخطأتِ و الله يغفر الذنوب فهل يجوز لي أن أقول هذا؟ هل اصفح عن ماضيها الذي تعانى منه و اقل لها و استرها على العلم بأننا في مجتمع لا يرحم و الرحمة من عند الله.. فهل أكمل معها فقد تابت إلى خالقها و اعترفت لي قبل الزواج حتى اتخذ قراري قبل أن اقبل على الزواج فبما تنصحني أن تركتها فستعانى من الأمر و لن تجد حل أن اقل غيري على خطبتها و ما هو رأى الشرع في هذا و ماذا يقول الله و رسوله إن قبلتها و سترتها أو أن أتركتها الرجاء أن ترسلوا لي الرد في أسرع وقت.
 2010-01-13
 
 

الأخ الفاضل / ..
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
وبارك الله لك وعليك وجمع بينكما على خير..

أخي الكريم...
إن الله حيي ستّير يحب الستر، إن كانت هذه الفتاة يظهر عليها علامات الصلاح والتوبة والإنابة إلى الله والندم على ما حصل فإن الله تعالى قد وعد التائبين بالمغفرة والعفو والرحمة.
وعلى هذا إن استبرأ رحمها بحيضة جاز لك أن تتزوج بها بشرط أن تكون تائبة نادمة على ما فعلت.
والذي ينبغي عليك أن لا تثير هذا الماضي معها من جديد فلا تسألها كيف وكيف وحتى إن أرادت هي أن تذكر لك تفاصيل الأمر فاطلب منها أن لا تفعل لأن هذا يخالف مقصد الشارع من الستر والاستتار بالمعصية.

أخي الكريم..
طالما وأنك تجد في نفسك رغبة بهذا الفتاة واقتناعاً بها ورضيت منها خلقها ودينها وصلاحها وتوبتها فاحتسب الأجر عند الله ولا تنظر لنفسك فيما فعلت منّة فإن المنّة لله وحده.

وبالله التوفيق.

2010-01-13
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 1340
2016-02-04
عدد القراءات : 4096
2010-05-12
عدد القراءات : 4444
2010-04-29
عدد القراءات : 4121
2010-05-10
عدد القراءات : 4057
2010-02-26
عدد القراءات : 1365
2015-09-29
 
 

قل لزوجتك بدفئ : أتمنّاك سيدة الحور في الجنة . الانتقال بالشعور من الحاضر المشهود إلى الغيب الموعود يدفع إلى حسن العهد ودوام الودّ .
(وجعل بينكم مودّة ورحمة) لأن الاختلاف شيء طبيعي بين الزوجين تبعاً لاختلاف نوعهما[ذكر وأنثى] فالقرآن يؤكّد على أهمية الانسجام بين [الشّعور والسلوك] في التعايش مع هذا الاختلاف.
في غرفة النوم .. يتحرّك الرّجل أكثر مما يتكلّم . استنطقي صمته بتحفيز قوة الخيال والتخيّل عنده .
جاء أعرابي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: تقبلون الصبيان فما نقبلهم ؟! فقال النبي صلى الله عليه وسلم:( أو أملك لك أن نزع الله من قلبك الرحمة ). أيّها الآباء والأمهات: - احتضنوا أولادكم وقبّلوهم . - املؤوا مشاعرهم عطفا وحنانا . حتى لا يبحثوا عن الحب خلف الأسوار!
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
0365
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3924
الإستشارات
844
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
78
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
393
معرض الصور
84
الاخبار