اصابني الملل من روتين حياتي !

 

السؤال

السلام عليكم أنا متزوج وعمري ٣٣ سنه ولدي طفلين والثالث في الطريق ان شاء الله أصابني ملل من الحياه وسقطت في دوامتها .. بين العمل ومطالب الأطفال ونمط الحياه الذي يضغط عليا وعلى أعصابي لدرجة أنّي نسيت طعم الحياه وحلاوتها والدخل لا يبقى منه شي للنزهه او للسفر او لأي نشاط ترفيهي ممكن أن يغير من النفسيه . حياتي مابين عملي المرهق جداً طول الأسبوع ومشاوير المدارس وايضاً عمل زوجتي الممتد الى الساعة ٥ عصرا وآخر الأسبوع بين بيت أهل زوجتي وأهلي أو للأطفال فقط ونسيت الأصحاب والنزهات معهم الى البحر وغيره وأصبحت منقطع عن الاصحاب تقريبا بشكل كامل أحاول البحث عن اصحاب جدد ولكن لا فائده ، أحاول القراءه بين فتره واُخرى في مختلف المجالات لكن يصيبني الملل فجأه ، لدي هوايه الغناء وأمارس كره القدم كل أسبوع مره واحده فقط لكن بدأت أقارن بين حياتي وحياة الآخرين من ناحيه النمط المعيشي ، لا اريد ان أصل لمرحله متقدمه من الانطواء والوحده ، أريد ان الحق نفسي وأتمتع بالحياه بأبسط معطياتها من دون تكليف او انتظار معجزه . آسف عالاطاله وانتظر إجابتكم

25-03-2016

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يمتعك بالصحة والعافية ، ويسعدك بزوجتك وولدك .
 
 أخي الكريم ..
 ماذا لو سألتك :  ماهي متعة الحياة في وجهة نظرك ؟!
 ومتى تكون مستمتع بحياتك أو تشعر أنك مستمتع بحياتك ؟!
 هل تختصر متعتك فقط في ( الجلوس مع الأصحاب فقط ) أو في السفر والنزهة والترفيه ؟!
 هل هذه الأمور هي متعة الحياة ؟!
 
 أخي الطّيب ..
 أحياناً مشكلتنا ليست في الظروف التي نعيشها ، إنما في طريقة تفكيرنا بظروفناالتي نعيشها !
 حين لا ننظر لظروف حياتنا بأنها ممتعة بالنسبة لنا ونبحث عن المتعة خارج إطار الظروف ، لن نستنتع بالحياة مهما يكن !
 
 أنت متزوج !
 وهناك الكثير من الشباب يتمنون الزواج ولا يجدون له سبيل لقلّة ذات اليد أو عجز أو نحو ذلك .
 أنت عندك أطفال - ربي يحفظهم - هناك الكثير من المتزوجين  ينتقلون من مدينة لمدينة ومنمستشفة لمستشفى فقط يريدون العلاج حتى ينجبوا ولو طفلاً واحداً !
 
 أنت تعمل وتكدّ على أهلك ..
 هناك الآلآف من الشباب عاطلين عن العمل ، إمّا لأنهم لا يملكون القدرة التي  تمتلكها في التعايش مع طبيعة عملك ، أو لأنهم عاجزين أو لأنهم فعلا لم يجدوا وظائف مناسبة لهم !
 
 هل تعتقد أنك  ( محبط ) وانتتملك هذه الأشياء الأساسية لمتعة الانسان في الحياة ؟!
 العمل والزوجة والأولاد إضافة للصحة والعافية !
 
 ي أخي ..
 إذا أردت المتعة فعليك أن تنظر لعمل بمتعة ولا تمارس عملك كنوع من الروتين اليومي .
 مارس عملك على أنه شيء ممتع بالنسبة لك ، وأنك تملك ما لا يملكه غيرك ..
 عندما تجلس مع زوجتك استمتع بها فالحلال بين يديك .. 
 عندما تلعب مع أطفالك .. استمتع بهم ..
 
 إذا كنت تصلّي فتأكّد تماما أن الصلاة راحة ومتعة ، فالنبي صلى الله عليه وسلم كان يقول لبلال رضي الله عنه  ( أرحنا بها يا بلال ) .
 لا تختصر متعتك في أصحاب واصدقاء ومال ونزهة وترفيه فقط !
 انظر لمتعتك في الأشياء التي تملكها وليس في الأشياء التي لا تملكها .
 
 وما دمت تمارس كرة القدم مرة في الأسبوع فهذا جيّد ..
 ما دام أكثر  عملك هو على السيارة والمشاوير .. استبدل قراءة الكتب بسماع الكتب المسجلة والمحاضرات والدورات والندوات ..
 ما دمت تحب أن تغنّي .. مارس هذا بينك وبين نفسك وغنّ كلمات هادفة وجميلة واستمتع بصوتك .
 
 ي أخي ..
 قد أعطاك الله أشياء .. يتمناها غيرك !
 فانظر لمتعتك في ماأعطاك الله .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

25-03-2016

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني