زوجي يتصرف بطريقة شكاكة !

 
  • المستشير : أم سارة
  • الرقم : 4534
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 2493

السؤال

مستشاري العزيز ...لا أعلم هل تتسع قصتي لسردها ولكن سأضع بين يديك خلاصتها لأصل لمبتغاي علي أرتاح مما أنا فيه .... زوجي إنسان طيب ولكن يحب أن يبين لي تحقيره للمرأة وأنها دائما منحرفه ، في السنة الأخيرة أصبح واضح شكه فيّ وفي تصرفاتي !! سأسرد مواقفا لتساعدك معي : مثلا أستأذنه للذهاب للسوق لحاجه ويعطيني الموافقة تبدأ الإتصالات وينك متى راح ترجعي تأخرتي وغيرها ولو أتصل اتصال واحد ولم أرد أرجع للبيت وهو في شدة حنقه وزعله ...تخيل معي أنك متزوج 11 سنة ويجب علي كل ما أستيقظ من النوم أن أعطيه خبر بأني أستيقظت ولو لم أفعل يكلمني بنبرة شك وكأنني سأخرج دون أن أستأذنه .... أذكر مره طلبت منه الخروج لبازار نسائي عدت للمنزل وهو ينتظرني عند الباب أقسم بالله أني لازلت أتحمل فوق طاقتي وأحس بأنني أختنق لجأت إليك بعد الله لأن كل مايدور في منزلي يبقى فيه فأنا لا أحب كثرة الشكوى لدى أي أحد حتى أهلي .... وأصبحت درعا متينا لزوجي عندهم لأي تصرف يقدم عليه وتبريراتي له كثرت وتعبت تعبت تعبت..وياما أهنت نفسي أمامه وكرامتي دعست بكل شكل لا لشيء إنما كله لشكه فيني ...ربي يعلم بما قدمته له وبما ضحيت من أجله ولكن كلها يشار لها بلاشيء

07-04-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأعيذكم بالله العظيم من الشيطان الرّجيم من همزه ونفخه ونفثه .
 
 أخيّة ..
مشكلة الشك في الحياة الزوجية من المشكلات التي ينبغي التعامل معها بنوع من الحزم والتفهّم والحذر .
 وذلك لن ( الشك ) من مداخل الشيطان التي يدخل من خلالها ليفسد ما بين الزوجين .
 فهو حريص على ( التحريش ) بينهما من هذا الباب ، ( باب الشك ) .
 
 لذلك في العلاقة الزوجية يجدر بالطرف المقابل أن يكون أكثر هدوءً ووعياً في التعامل مع موقف الشك الذي يكون من شريك حياته .
 
 ما تلاحظينه من زوجك له أسبابه ..
 قد يكون من الأسباب : 
 - تميّز الزوجة عن زوجها ، وبخاصّة في جانب التديّن .
 - وقد يكون أن الرّجل يفتقد غلى الاحتواء والاهتمام من زوجته له . 
 - وقد يكون السّبب أن الزوجة فعلا تضع نفسها في مواطن الريبة والشك .
 - وقد يكون السبب أن هناك أحداثاً ومواقف حصلت للرجل في  ايام سابقة من حياته فشكّلت عنده نوع من الاقتران الشرطي أو ردّة الفعل  تجاه ( جنس النساء ) خاصّة !
 
 لذلك ..
 افهمي أولاً ..
 ما هو الذي عند زوجك ؟!
 هل هو الغيرة المرضية التي تصل إلى حد الشك المرضي والذي قد يودي إلى القتل أو إيذاء الطرف الآخر ؟!
 أو أنه فقط ( وسواس الشك ) !
 أو ان شخصيته قلقة شكّاكة  !
 
 النصيحة لك : 
 1 -  تعاملي مع أي سلبية تكون في زوجك على أنها فرصة للتطوير ، وان فيها ايجابيات مهمّة .
 فليس هناك سلبية لا إيجابيّة فيها .
 والمقصود هو : ان تحسّني فكرتك تجاه تفسيرك لمواقف زوجك .
 حين تفسرين مواقفه واتصالااته وانتظاره لك على أنه ( شك ) بالطبع ستشعرين بالضغط النفسي ..
 لكن حين تفسرين تصرفاته علىأنها نوع من ( الحب ) و ( زيادة الحرص عليك )  فبالطبع هذاالتفسير لن يكون موتّرا لك كالفكرة الأولى .
 إذن لابد ان تتحكّمي أنتِ في طريقة تفكيرك وتفسيرك للمواقف ، فسّريها بالطريقة التي تسعدك وليس بالطريقة التي تؤذيك . حتى تكوني أكثر قدرة على التعايش مع الوضع وبطريقة صحيحة ، فذلك أفضل من أن تعيشي متوتّرة وربما فتح عليك هذاالتوتّر مشكلات أخرى .
 
 2 - تجنّبي مواطن الريبة ، أو المواطن التي تعتقدين أنها تثير الريبة عند زوجك .
 إذا أردت الخروج إلى السوق .. أطلبي منه أن يكون معك  .
 ما دا أنه يحب أن توقظيه إذا خرجت .. أيقظيه واهتمي لذلك . 
 
 3 - لا تكثري دائما من الاعتذار له ، على أمور أنتتعلمين من نفسك أنك لم تخطئي فيها .
 كثرة الاعتذار  لغير مبرر صحيح  يكرّس عنده حجم الشك .
 
 4 - لا تناقشيه أو تجادليه  في مسألة ( تحقيره للمرأة ) بل على العكس أثبتي له وجوده في حياتك وانك تحبينه وامدحي رجولته وعصاميّـه ومسؤليته .
يبقى تحقيره راي له .. اجعليه في هذا الإطار حتى لا تتسع المشكلة .
 
 5 - ايضا لا تواجهي اتهاماته لك  بنوع من التوتّر والعصبية . بل بنوع من الهدوء والارتياح .
 فحين يقول فعلتِ كذا وخرجت  لأجل كذا ..
 قولي له : لم أفعل ذلك ولم أخرج لأجل ذلك .. هكذا بكل هدوء ليس هناك حاجة للصراخ .
 هدوءك ينعكس على نفسيّتك بالثقة وفي نفس الوقت ينعكس عليه بأن يظهر حزمك معه .
 
 6 - لا تكثري جداله ..
 لا تقولي له لماذا تفعل معي هكذا ؟!
 لما أنت تشك بي ؟!
 هذه الأسئلة تعطيه رسائل سلبية ..
 إنما وجّهي له رسائئل إيجابية ..
 فخورة بثقتك بي ..
 فخورة  بحبك وغيرتك علي ..
 
7 - أيضا أظهري غيرتك عليه ..
 أفهميه أنك تغارين عليه حباً له وعشقا ..
 فبعض وسواس الشك عند الزوج تحصل بسبب انه لا يرى من زوجته غيرة عليه .
 
 8 - إن استطعت بهدوء أن تقنعيه أن يراجع عيادة متخصصة ( نفسيّة ) لمساعدته على تحسين شخصيّته ، فهذا جزء مهم في العلاج .
 
 9 - أكثري له من الدعاء .
 وتفهّمي طبيعة زوجك .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
 

07-04-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني