زوجي المدمن يشك بي ويضربني !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته أنا أعاني من مشاكل مع زوجي المدمن على الحشيش والحبوب ، لم أعد أشعر معه بالأمان وقام يشك فيني ، وصار يمنعني من استخدام الجوال ومراقبتي وإقفال علي أبواب المنزل علي وطردي من غرفتي النوم ووضع ملابسي في حقيبه سفر وأخذ مكياجي ورفعه فوق دولاب الملابس ، ويقوم بسبي ف الروحه والجيه واتهمني بالخيانه ! وأنا لا افعل شي مماذكر وتعبت نفسيتي أنا وأطفالي ولقد قام بضربي وأنا حامل ف الشهر الثامن واتهامي بأنني أدخل رجال في حال غيابه !! - حسبي الله ونعم الوكيل - ولم استطيع التحمل بعد انجابي طفلتي وأنا تعبانه كان يهينني وينادي الخادمه باسمي وكان يتعمد أن يتعبني وأنا توني طلعت من الولاده فا اتصلت بأمي وأخبرتها بما أعاني وإنّي صابره عشان أولادي ، وزوجي كان يهددني بأخذ أولادي الصغار وحرماني منهم إذا غادرت المنزل ، ولم أستطع التحمّل فأرسلت أمي أخي ليأخذني وأفتكْ من رحله العذاب من زوجي ! مع العلم أن زوجي يهددني بالطلاق من أيام حملي وأنا الآن عند أهلي مع المولوده الجديده وأولادي عند أهل زوجي ، والله يعلم بحرقت قلبي عليهم صار لي شهر عند أهلي ماذا أفعل ؟!! أريد أبنائي ، وأبي لن يذهب للمحاكم يقول خليه يطلقك وياخذ اعياله . فماذا أفعل معه : أنا معلقه لا إنّي مطلقه ولامتزوجه !! إن شاء الله تساعدوني في حل المشكله مع العلم أنّي لا أريد الطلاق ، أريد أن الله يشافي زوجي من الابتلاء بالمخدارت وأن يعوود إلى رشده وعقله ويعود لبيته ولأولاده لاحول ولاقوه الابالله .

04-03-2015

الإجابة

 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يهدي قلب زوجك ويردّه إليه ردّاً جميلا ، ويصرف عنه السوء وأهل السوء .
 
 أختي الكريمة ..
 في مثل هذه المشكلات - أعني الإدمان على المخدرات بأي نوع كان - أجد نفسي أكرر التنبيه لكل فتاة ووليّ امرها أن تحرص أحسن الحرص عند الاختيار في حسن اختيار شريك حياتها ، وأن لا تسمح لبعض الضغوطات النفسية والمجتمعيّ’ تؤثّر على قرارها في الاستعجال بالموافقة على أي خاطب يطرق بابها حتى تتأكّد أنه هو الشريك الذي يستحق  الصبر على الاستمتاع معه في هذه الحياة .
 
 الزواج تحت مبدأ ( زوجوه يعقل ) أو مبدأ ( بكره بيتغيّر )  أو مبدأ ( ما حصلت غيره ) او ( بيفوتني قطار الزواج ) أعتقد أنه زواج ( متهوّر ) !
 الزواج مشروع الحياة .. لذلك ينبغي أن يقوم على أساس قوي متين .
 
 أختي الكريمة ..
 بعض الأخوات تكون قد ابتليت بزوج مدمن .. فمثل هذه مخطوة استدراكيّة جدير بها أن تؤجّل مسألة ( الحمل ) فترة من الزمن لمنح الزوجة فرصة للعلاج والتعافي من إدمانه .
 لأن المشكلةمع عدم وجود أطفال ، أهون وأسهل من المشكلة في حال وجود أطفال .
 ومن حصل أنها حملت منزوجها مرّة .. فالحكمة والعقل تقتضي أن لا تكرر الحمل منه ما دام هذا حاله حتى يتعالج .
 لاأدري لماذا تستمرّ بعض الزوجات في الحمل والولادة من زوج مدمن حتى إذا  ملت له البيت أطفالاً قالت : زوجي مدمن !!
 
 أخيّة ..
 ما تعانيه من زوجك من الشك ، والريبة والحبس  هي آثار طبيعية للإدمان ، هذه التصرفات تكاد تكون تصرفات مجبور عليها لأن مادة الحشيش تؤثّر على كيميائية المخّ والأعصاب الأمر الذي ينعكس على المشاعر والشعور خاصّ’ لو كان هناك قابلية عند الشخص للشك والريبة ، من مثل أن له نظرة للنساء بهذه النظرة وهكذا .
 
 نصيحتي لك ..
 أن تتكلّمي مع زوجك وتتصلي به ، وتبيّني له حبك له ، ورغبتك في أن تكوني في حمايته ، وتحفّزي فيه  تحسين نظرته لنفسه وانه اليوم اصبح أباً ، وأن أبناءه يريدون أن يفتخروابه أمام أقرانهم .. وتحرّكي فيه هذه العاطفة ..
ثم تبيّني له أن إدمانه على الحشيش  قد يفسد عليه نفسه واولاده ويجعله يفقد كل ما يحب ..
 لذلك اقترحي عليه أن يذهب للعلاج  ، وأفهميه أن العلاج راحة له ولأهله ولأبنائه .
 
 وأفهميه أن رجوعك له مرتبط بجديّـته في قبول أن يذهب لمراكز متخصصة ويعالج نفسه ، وانك ستكونين معه محبة صابرة .
 
 المقصود أن تخاطبي عاطفته لتحفيزه للعلاج .
 
 أنصحك أيضاً أن تبحثي ع أرقام بعض الدعاة في منطقتك والذين لهم عناية بالمدمنين واطلبي منه أن يكون له تواصل مع زوجك لاحتوائه .
 
 وسّطي الحكماء من أهلك واهله في موضوعك لاقناعه بالعلاج .
 
 فإن كان يرفض ويصرّ على موقفه ... فالطلاق حل شرعي ، وما شرع الله الطلاق الا لمصلحة الخلق .
 والأبناء يمكن أخذهم بطريق النظام والمحاكم  ، والأمور اليوم اسهل من قبل بكثير  فيمكن رفع الدعاوى اليوم عن طريق الانترنت عن طريق موقع وزارة العدل - خاصة في السعودية - ولابد لكل طريق عقباته ومشاقه .
 فاختيار البقاء في ذمته له عقباته ومشاقه ومسؤولياته ، واختيار الطلاق ايضا له مسؤوليات وتبعات ومشاق . وما عليك إلاّ الموازنة بين الأمرين من خلال دراسة تبعات كل قرار  والتفكير فيها والاستشارة ثم  القرار بعد الاستخارة ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

04-03-2015

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 

Get the Flash Player to see this player.

 26-08-2017  |  1815 مشاهدة
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني