الزواج من ثانية مع ممانعة والديه !

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. أنت تعلم زواج الرجل من الثانية والثالثة والرابعة أصعب بكثير من زواجه بواحده .. عندما يريد أن يتزوج الرجل للمرة الثانية لحاجته أو لظروفه أو لأي شي ثاني أكيد والكل يتخلى عنه ويصبح الرجل مقطوع من شجرة ، الكل لا يريد أن يزوجه والبعض يتهمه بالخيانة وكأنه مرتكب جرم أو معصية حقيقة نعيشها في المجتمع .. أولاً / عندم يريد ان يتزوج رجل من امرأة أخرى وأهله يرفصون ذلك وهو في حاجة ماسة الى هذا الزواج وهو سوف يذهب ويخطب لوحده لان أهله رفضوا الذهاب معه ولا يريدون منه أن يتزوج .. ماهي الطريقة التي يجب أن يقوم ويعمل ويتكلم بها الخاطب في إقناع والد وأهل الفتاة بذلك ؟ ثانياً / هو في البداية لا يريد أن يخبر زوجته ومع الأيام سوف يخبرها ..؟ ماهي الطريقة لذلك في إقناعها وأرضائها ؟ كل شي اخبرني به جزاك الله خيراً .. وإذا نسيت أي نقطة يمكن تضيفها لي وتخبرني عنها ..! توجيهاتك وإرشاداتك لي .. الله يحفظك ياآلهي .. ! (أسال الله عزوجل ان ينير هذا القلب ويقيه شر الكروب وينفع به المسلمين جميعاً يارب امين )

27-05-2014

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 واسأل الله العظيم أن يختار لك ما فيه خيرك وصلاحك وقرّة عينك ..
 
 أخيّة أسئلتك تخصّ الرجل أكثر من اختصاصها بك  ، ولذلك أفضل ما يكون لصاحب المشكلة أن يبحث هو عن حل مشكلته لا أن يبحث له الآخرون عن الحل .
 
 أخيّة . . 
 الزواج موضوع للاستقرار والسكن . وان يجد فيه المرء أنسه وسروره  واستقراره .
 والزواج الذي يكون في مثل هذه الظروف من الرفض أو المعارضة من جهة الأهل بالطبع سيكون عبئاً على صاحبه وعبئا على الفتاة التي يمكن أن يرتبط بها .
 لذلك النصيحة للفتاة التي يتقدم لها شاب   يعاني من مشكلات مع أهله في هذاالجانب فإن النصيحة لها أن تتجنّب مثل هذه الزيجات لأنها زيجات محفوفة بمسؤوليات إضافيّة يمكن أنتِ في غنى عنها .
 وكون أن أهل الفتاة يصرّون على وجود أهلا لخاطب فهذا موقف حكيم منهم ، فالأب الذي فعل ذلك بالفعل هو حريص على ابنته . سيما في مثل هذا الزمن الذي تساهل فيه الشباب في مسألة الزواج والطلاق .
 لذلك ياابنتي ..
 إن كان تقدّم لك رجل  يعاني من مشكلات فمن الأفضل لك أن لا تضيقي على نفسك في الاختيار فلعل الله يكتب لك خيرا .
 
 لأنه كما قلت لك الأصل أن الزواج للاستقرار . ووجود هذه الممانعة من جهة أهله ستضرّك انتِ في المستقبل . لأنه إذا حصل وارتبط بك وكثرة عليه الممانعة والضغط الاجتماعي ممن حوله فإن اسهل ما يكون عليه أن يضحّي بك ، وقد يفتعل لذلك الف عذر وعذر .
 
 لذلك ..
 اجعلي ارتباطك على وضوح ، وكلما كان الاختيار  متخفف من الضغوطات والممانعات كلما كان ذلك مؤشر  توفيق - بإذن الله - .
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

27-05-2014

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني