كيف أختار الزوج المناسب

 

السؤال

كيف أختار الزوج المناسب

26-04-2014

الإجابة

 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك خيرا ويكتب لك خيرا ، ويصرف عنك السوء وأهله .
 
 ياابنتي ..
 سؤالك سؤال الفتاة الناضجة الواعية ، المتأمّلة لمستقبلها خيرا ..
 إن أهم أو من أهم القرارات في حياة الإنسان ( ذكرا أو انثى )  هو قرار ( اختيار شريك الحياة ) لأنه قرار عند منعطف الطريق ..
 قرار عند منعطف الحياة ، للانتقال من حياة إلى حياة جديدة لها ظروفها وطبيعتها وتبعاتها وتحدياتها ..
 ولذلك الوقوف عند عتبة هذاالمنعطف بوعي ونضج وتريّث وهدوء ووضوح وحسن استعانة بالله تعالى  يعتبر أهم ما ينبغي أن يكون عليه الشاب والفتاة  عند ما يريد ان ينعطف بحياته إلى منعطف الحياة الزوجيّة .
 
 من الخطأ ان تدخل الفتاة هذه الحياة وهي لا تعرف كيف تختار ومن تختار .. بل  تنتظر أول طارق للباب فتقبل به ..
 
 ولأهمية هذه الخطوة في صناعة الحياة الجديدة ..
 فقد علّمك النبي صلى الله عليه وسلم الأساس الذي ينبغي أن تبني عليه اختيارك لشريك حياتك في قوله ( إذا خطب إليكم من ترضون دينه وامانته ( وخلقه ) فزوّجوه إلاّ تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد كبير ) .
 وفي حديث آخر قال : ( أنظر إليها فإنه أحرى أن يؤدم بينكما ) .
 وفي حديث آخر  أخبرت فاطمة بنت قيس النبي عن اثنين تقدما لخطبتها . فقال لها عن أحدهما : إنه صعلوك لا مال له . و قال عن الآخر : إنه لا يضع عصاة عن عاتقه - يعني أنه كثير الضرب للنساء .
 
 ومن خلال هذا نفهم أن الأساس في الاختيار هو ( الرضا ) ..
 والرضا يقوم على أمرين : 
 - القبول العقلي للخاطب .
 وهذا يُعرف بأمرين : 
 1 -  من حسن تديّنه وأخلاقه .
 وأهم ما يكون في الدّين بعد توحيد الله : الصلاة .
 وأهم ما يكون في الأخلاق : برّه بوالديه وحسن علاقته بجيرانه ، والصحبة ، والبُعد عن المنكرات الظاهرة كالمخدرات والزنا والخمور ونحو ذلك .
 
 2 - وضع الاعتبارات المهمّة والتي لها تأثير علىالعلاقة بين الطرفين .
 كالمستوى التعليمي والاجتماعي والمادي والفارق العمري بين الطرفين ونحو ذلك .
 وهذه الاعتبارات تختلف من بيئة إلى بيئة ومن أسرة إلى أسرة . لذلك هي اعتبارات قابلة للمرونة .
 بهكس اعتبار الدين والأخلاق فإنها لا تقبل المرونة أو التغاضي في الأصول .
 
 هذه الأمور  تشكّل الرضا والقبول العقلي لـ ( الخاطب ) .
 
 - الأمر الآخر : الرضاالنفسي .
 وهذا يحصل من خلال أمور : 
 1 - الرؤية الشرعية : النظر للخاطب أو المخطوبة .
 2 - الاستشارة .
 3 - الاستخارة .
 
 هذه باختصار يمكن أن تكون هي منطلقات الاختيار .
 من المهم ..
 أن تحدّدي لنفسك معطيات وأهداف يمكن أن تقيسي عليهاالخاطب ..
 وتوزاني بين قربه من معطياتك وبعده عنها ...
 النقاط المشتركة بينك وبينه ..
 ونقاط الاختلاف ..
 والموازنة بين ذلك .
 على أنه ينبغي أن تكون هذه المعطيات  فيها نوع من الواقعية والمرونة والتفاهم .
 ولذلك في هذه النقطة تحتاجين لاستشارة الحكماء من أهلك أو ممن تثقين به .
 
 اطّلعي على ممحتوى الرابط التالي فلعل أن تجدي فيه من يفيدك في هذا الجانب : 
http://www.naseh.net/index.php?page=YXJ0aWNsZQ==&op=ZGlzcGxheV9hcnRpY2xlX2RldGFpbHNfdQ==&article_id=Mjk4
 
 أكثري من الاستغفار مع الدعاء ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 

26-04-2014

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني