زوجي متزوج زواج عرفي بـ ( فتاة ) !

 
  • المستشير : null
  • الرقم : 3721
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 2789

السؤال

كيف أتعامل مع زوجي تعبت بجد.. زوجي متزوج العرفي منذ 11 سنة بدون علم أهل البنت ولقد كان العقد العرفي بينه وبينها فقط بدون شهود ولا الولي.. أنا لا أعتبر هذا الزواج شرعي لكن زوجي يعترف به ويعارضني.. نصحته كثيراً لكن بدون جدوى.. وأنا الآن لي ( سنتين ) معاه وحامل بالشهر الثامن.. كان عندي علم عن زواجهم الباطل ولكن وعدني بأنه يتركها.. يا شيخ ماذا أفعل تعبت منهم وايد ، أريد ابتعد عنه ولكني أفكّر في البيبي اللي ببطني يارب يارب صبرني..

12-12-2013

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يكفيكم بحلاله عن حرامه وبفضله عمن سواه .
 
 فقد جاء في بعض الآثار عن عائشة  رضي الله عنها :  أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : "  أَيُّمَا امْرَأَةٍ نَكَحَتْ بِغَيْرِ إِذْنِ وَلِيِّهَا فَنِكَاحُهَا بَاطِلٌ فَنِكَاحُهَا بَاطِلٌ فَنِكَاحُهَا بَاطِلٌ فَإِنْ دَخَلَ بِهَا فَلَهَا الْمَهْرُ بِمَا اسْتَحَلَّ مِنْ فَرْجِهَا فَإِنْ اشْتَجَرُوا فَالسُّلْطَانُ وَلِيُّ مَنْ لَا وَلِيَّ لَهُ "
 وعن أبي موسى رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : " لا نكاح إلا بولي " .رواه الترمذي ( 1101 ) وأبو داود ( 2085 ) وابن ماجه ( 1881 ) . والحديث : صححه الشيخ الألباني رحمه الله في " صحيح الترمذي " ( 1 / 318 ) .
 
 وتضافرت أقوال أهل العلم ببطلان ( الزواج العرفي ) الذي يكون بلا ولي ولا شهود ولا إشهار ، بل هو نكاح اشبه ما يكون بـ ( السفاح ) .
 
 يمكنك مراجعةالرابط التالي : 
 http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=196177
 
 
 لذا تكلّمي مع زوجك في أهمية ان يوثّق زواجه بتلك الفتاة بالولي والشهود وتوثيقه رسميّاً .
 وأفهميه أن هذا هو الشرع .
 فإن ابى فاطلبي منه أن يعرض أمره على احد العلماء المعتبرين في بلدكم .
 
 فإن أصرّ على موقفه فالنصيحة لك أن لا تشغلي بالك بالأمر ما دمت قد ناصحتيه في الأمر . لكن لا يشعر منك أنك راضية عن ما يفعله . لكن ذلك لا يعني أن تفتعلي معه المشاكل بهذاالخصوص . بل ما بين فترة واخرى ذكّريه بأن ما يفعله مع بنات الناس اليوم قد يبتليه الله به في بعض بناته أو اخواته أو اهله وحريمه  لأن الأعراض ( دين وقضاء ) .
 
 إذا كانت أخلاقه معك طيبة ، ومن المهتمين بصلاته وعبادته ، وكريم وقائم بمسؤوليته تجاه بيته وتجاه زوجته فأعتقد أن التفكير بالطلاق ليس هو الحل !
 
 أكثري له ولنفسك من الدعاء والله يرعاك ؛؛ ؛ 

12-12-2013

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4009

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني