أريد أن أتوب .. كيف ؟!
 
 
ام عبد الرحمن
 3789
  أ. منير بن فرحان الصالح
 1956
 
 
 
طريقة التوبة بعد ارتكاب أخطاء كثيرة والندم
 2014-02-03
 
 
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يشرح صدرك للإسلام ويزيّ، قلبك بالإيمان ، ويهديك ، ويسترك .
 
 أخيّة . . . 
 جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقد سقط حاجباه من كبر سنه فقال :  يا رسولَ اللهِ : أرأيتَ رجلًا عمل الذنوبَ كلَّها فلم يترك منها شيئًا ، وهو في ذلك لم يترك حاجةً ولا داجةً إلا اقتطعها بيمينِهِ ، فهل لذلك من توبةٍ ؟ 
قال : هل أسلمتَ ؟ 
قال : أما أنا فأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدَهُ لا شريك لهُ وأنك رسولُهُ ، 
قال : نعم ، تفعلُ الخيراتِ ، وتتركُ الشرَّاتِ ، يجعلهُنَّ اللهُ لك كلُّهن خيراتٍ ، 
قال : وغدراتي وفجراتي ! 
قال : نعم  !
قال : اللهُ أكبرُ ، فما زال يُكبِّرُ حتى تَوَارى .
 
 وقد قال الله : ( إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا ) [ الفرقان : 70 ] .
 
 فرحمة الله واسعة ، ويفرح بتوبة عبده أو أمته . بل التوبة من الاعمال التي يحبهاالله ويحب أن يرى عبده عليها  ولذلك أمر بها المؤمنين  فقال : (  وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) [ النور : 31 ] .
 فلاحظي أنه قال ( ايهاالمؤمنون ) ولم يقل ( العاصين ) ولا غيرهم بل خصّ المؤمنين بالنّداء لعظم هذا العمل عند الله وهو ( التوبة ) .
 
 لا شيء يحجبك عن التوبة إلاّ إرادتك ..
 وقد قلت ماهي الطريقة ؟!
 هناك ثلاث خطوات مهمّة للتوبة : 
 
 الخطوة الأولى : الصّدق مع الله .
 بعضنا يقع في الذنوب والمعاصي ، فيؤنّبه ضميره ، وتقسوا عليه سياط الضمير ، فيتمنى أنه لم يذنب ، ويتمنى أنه لو يتوب .
 هذا الشخص ( صاحب الأمنيات ) لن يتبو - إلاّ أن يشاء الله - لأن التوبة لا تحتاج أمنيات ، إنما تحتاج ( إرادة وصدق ) .. وهذا يتمنى فقط  ليخفّف من سياط الضمير ، ويهرب من جلد الذات بالأمنيات .
 لذلك أول خطوة ( قرري أن تتوبي وتكوني صادقة مع الله في قرارك ) .
 وتذكّري أن الله يقول (  إِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) [ الأنفال : 70 ] .
 وتذكّري أن الصدق مع الله من أعمال القلوب التي لا يعلمها إلاّ الله ، فلا مجال للمراوغة  أو التأجيل .. الشرط ( ِنْ يَعْلَمِ اللَّهُ فِي قُلُوبِكُمْ خَيْرًا  ) والوعد : ( يُؤْتِكُمْ خَيْرًا مِمَّا أُخِذَ مِنْكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ  ) .
 
 أصدقي مع الله .
 
 الخطوة الثانية : غيّري الحال مباشرة .
 يعني اعرفي أين مدخل الشيطان عليك وغيّري الأمر مبلاشرة بدون تأجيل .
 فإن كان مدخل الشيطان عليك من الانتر نت .. فغيّري سلوكك تجاه الانترنت . لا أعتقد ان هناك حاجة للانترنت ما دام أنه  يفتح لي  أبوباً للفتنة والشر والخطيئة .
 لا تقولي ( صعب ) .. لأن الصعب من ذلك أن تعيشي حياتك في مستنقع الذنوب !
 هذا ضربته لك كمثل .. وإلاّ فإن كل إنسان أعرف بمداخل نفسه وضعفها ..
 غيّري مباشرة .
 
 الخطوة الثالثة : 
 كرّري التوبة والاستغفار . مهما يكن .
 كلما تكرر الذنب كرري التوبة والاستغفار والنّدم ، واعرفي  من اين دخل عليك الشيطان وأغلقي المنفذ ، وهكذا كل مرة تقعين فيها في الذنب كرري التوبة والاستغفار .
 ولا تسمحي للشيطان أن يصل بك إلى حدّ الياس أو الشعور بأنك ( مهما تبت فإنك منافقة ) أو نحو ذلك من الأوهان التي يسلّطها الشيطان علينا ليفقدنا لذّة التوبة .
 
 استمرّي واثبتي على التوبة  مهما يكن .. كرري الاستغفار .
 
 ثم أخيّة ..
 هناك ساعدات تساعدك على الثبات منها : 
 - اهتمي بصلاتك في أوقاتها وبخشوع . واستحضري قلبك وانت بين يدي الله . ولا تصلي صلاتك في حال عجلة أو تفكير بأمر خارج الصلاة .
 - اجعلي لنفسك حظّاً من القرآن تقرئينه يوميّاً ، وليكن عندك هدف أن تختمي القرآن تلاوة في كل شهر مرّة .
 المهم لا تتركي قراءة القرآن .. واليوم الذي لا تسطيعين فيه قراءة القرآن أو فاتك فيه قراءة القرآن فلا أقل من أت تستمعي للقرآن .
 
 - اختاري صديقات طيبات ناصحات يساعدنك على الخير .
 - أشغلي نفسك ووقتك بما يفيدك ويفيد أمتك .. أنت فتاة الأمة بحاجة لمثلك . اجعلي لك هدف أن يكون لك اسماً في التاريخ .
 
 أطثري لنفسك من الدعاء ..
 
 والله يرعاك ؛ ؛ ؛ 
2014-02-03
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة
 
عدد القراءات : 4018
2012-04-02
 
 

الزواج شريعة .. [ إمساك بمعروف ] لا لا بتسلطّ أو إذلال . والطلاق شريعة .. [ تسريح بإحسان ] لا بانتقام أوامتهان.
المرأة تسعى لإرضاء زوجها ؛ والرجل يعتبر محاولة التغيير تحديا لشخصيته فيقاوم . ما يجب أن تعرفه المرأة : أن الرجل يهمه أن يشعر بالقبول من المرأة ، إذا أحس بالقبول ارتاح كثيرا ولم تعد مسألة التغيير حساسة بالنسبة له
أحد الفلاسفة..صرخت عليه زوجته ثم رشته بالماء! فقال لها:ما أجملك ترعدين وتبرقين ثم تمطرين قالت إحداهنّ :لو هو زوجي .. كان هفّني بكفّ! ردّة فعلك تصنع الفارق.
لا توجد حياة بلامشكلات . يوجد زوجان يديران مشكلاتهما بحب.
من المذمّة ما تتمادح به بعض النساء من معرفتهنّ بخوافي الأمور المتعلقة بالزنا والأخدان والعلاقات واكتشاف الفواحش ، جاهلات أو متجاهلات أن النجاة في الغفلة وليس في التنبيش والتذاكي .

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
7855
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3904
الإستشارات
838
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
66
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
384
معرض الصور
84
الاخبار