أحب خطيبي .. ولا أدري هل هو يحبني ؟!
 
 
بسمة امل
 3678
  أ. منير بن فرحان الصالح
 2085
 
 
 
أحب خطيبي و لست أدري إن كان يحبني أم لا ؟! في حديثي معه مرة شعرت أنه لا يريدني أن ابتعد لكن في نفس الوقت عندما أكون معه يحدثني وكأنني أحد رفقائه ! لم أسمع منه أبداً كلمة ( أحبك ) بل أنا التي بادرت بقولها له في مناسبات عديدة . لم أفهم تصرفاته ؛ حين أبكي يقوم بمسح دموعي بلطف ويقول لى : إن كنت أحبه فعلا لا أبكي . فاشعر أنه يحبني و في نفس الوقت عدم اهتمامه بي يزعجني فهو لم يكلف نفسه حتي بهدية يقدمها لى ، عكسي أنا التي اغرقته باهتمامي ، وحبّي . الآن قمت بالابتعاد عنه مؤقتا لكي أراجع نفسي و لم أعد أرد على مكالماته بحجّة أنني لست في البيت ، واظن أنه شعر بذلك و لم يتصل بي ماذا أفعل ؟!
 2013-11-17
 
 
 وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يختار لك خيرا ، ويسعدك بما اختاره لك .
 
 أخيّة . . . 
 حين نقرر أن ندخل ( الحياة الزوجية ) فإنه ينبغي علينا كشاب وكفتاة أن ندخل هذه الحياة على أنها مشروع العمر ..
 وندخل هذا المشروع ونحن غير مستحضرين للروايات واحداث المسلسلات الدراميّة التي تعجّ بها الفضائيات ، والتي تصوّر في بعض مشاهدها علاقة الحب بين الزوجين بصورة طاغية في المثالية !!
 
 الحب وحده لا يكفي لاتخاذ قرار الزواج ولبناء مشروع العمر ..
 بل لابد مع الحب أن يكون هناك معطيات  واضحة لأسس بناء واختيار شريك الحياة .
 
 وصية الحبيب لكل فتاة أوصاها بقوله : " إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوّجوه " .
 فلاحظي كيف جمع لك بين القبول النفسي ( الرضا ) وبين القبول العقلي للخاطب ( دينه وخلقه ) .
 
 لذلك يا ابنتي .. 
 احرصي أن تبدئي وتبني حياتك على الوضوح مع نفسك أولاً .
 
 أخيّة ..
 كل إنسان له قانونه الخاص في الحب وفي التعبير عن الحب ..
 الرجل يعبّر عن الحب بطريقة خاصة به ، والبنت كذلك . فليس شرطاً أن يتشابه تعبير الأنثى مع الرجل في الحب .
 
 صحيح الأنثى بطبعها تحب أن تسمع الكلمات الدافئة ، وكلمات الحب . لكن حين لا تجد الفتاة هذاالأمر من خطيبها أو زوجها فلربما ذلك يعود ربما لأسباب بيئيّة أو أسباب  النشأة والتربية . فالانسان ابن بيئته وابن الثقافة التي نشا فيها من صغره .
 
 وقد يكون عدم الايغال في الحب والعاطفة في فترة ( الخطبة ) أمرا مناسباً للطرفين بحيث يبعدان عن الضغط العاطفي في  تتميم قرار الزواج بينهما . لأن الضغط العاطفي  له أثر سلبي على صناعة القرار .
 
 نصيحتي لك ..
 اعرفي  نفسك ..
 اعرفي أهدافك من الزواج  بوضوح ..
 انظري إلى اي شريك تختارينه لنفسك هلى  يمكن أن تتحقق معه أغلب ما تهدفين إليه منالزواج ؟!
 ضعي معطيات واضحة لاختيار شريك الحياة .
 
 والله يرعاك ؛؛؛  ؛
 
2013-11-17
 
 
 
استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية
 
 
 

( فئران العلاقة الزوجيّة ).. - ( قناة ) هابطة تسرق الوقت والدين . - أو موقعاً للتواصل أو( شات ) يثير الغرائز ويدفع للتطلّع . - أو جارة أو صديقة أو صديقا تحرّض أو يخبّب .
من السنن النبويّة لتنمية الحب بين الزوجين: صحبة الزوج لزوجته في السفر و الحضر قدر الإمكان. كان صلى الله عليه وسلم إذا كان الليل سار مع عائشة يتحدث إليها.
إذا خفضت المرأة صوتها فهي تريد منك شيئا وإذا رفعت صوتها فهي لم تأخذ هذا الشئ.أن تفهم زوجتك أفضل من تضييع جهدك في البحث عن غيرها
أنوثة .. المرأة الحقيقية هي:التي تحب أن تتدفأ بحنان رجل أقوى منها، فتكون له مكملاً لا تابعاً،لا أقوى من شخصيته، ولا أدنى من كرامتها.
ليس من الرجولة ! أن تخبّئ رومانسياتك،وتواري دِفْئ نظراتك ،وتكوي بنار (كلماتك)..أهل بيتك.بينما على صفحة (تويتر)..كلّما لاح لك خيال(أنثى) تغرّد برومانسيّة..أنّي أشم رائحة عطرك من بين كلماتك..!!

 

دورات واعي

 
 

تطبيق ناصح للاجهزة الذكية

هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :
  مهم جدا .
  مهم .
  قليل الأهمية .
  لاأرى حضور مثل هذه الدورات .
 
 
 
 
ليصلك جديدنا ، فقط قم بإضافة بريدك الالكتروني هنا ...
 
البريد الالكتروني :
رمز التسجيل :
9736
 
 اشتراك
  الغاء الاشتراك
 
 
3873
الإستشارات
825
المقالات
34
المكتبة المرئية
24
المكتبة الصوتية
64
مكتبة الكتب
13
مكتبة الدورات
369
معرض الصور
84
الاخبار