زوجي يريدني خادمة لأهله !!

 
  • المستشير : salma
  • الرقم : 3595
  • المستشار : أ. منير بن فرحان الصالح
  • القسم : استشارات فقه الأسرة
  • عدد الزيارات : 5084

السؤال

متزوجة من ست سنوات عندي 3 أبناء ، وحامل . أنا وزوجي متعلمين ونفس المستوى الاجتماعي ، وأنا مؤدية دوري . مشكلتي يريدني خادمة لأهله ألغي كل اهتماماتي واولادي المهم أُرضيهم . وهم الشخصية الشكاكة المزاجية وإلاّ يطلقني ، وانا حامل وهو يهددني لأني ما مشيتش زي ما يبيني حاولت كل الوسائل من حوار وغيره دون فايدة إنه عِنَدي وقاسي !!!

23-09-2013

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
 وأسأل الله العظيم أن يصلح ما بينكما ،ويديم بينكما حياةالودّ والرحمة ..
 
 أخيّة ..
 ماشاء الله عليك عشتما مع بعضكما ( 6 ) سنوات واستطعتما بفضل الله أن تقضيا ما مضى بإيجابية ، فلماذا الآن ؟!
 يعني أهل زوجك ليس يئا جديداً في حياتكما .. فما معنى الآن ؟!
 
 أخيّة . . 
 من الجيد في حل المشكلات وتقريب وجهات النظر بين الزوجين .. أن نتفهّم الأمور في إطارها دون تضخيم .
 ما معنى أنه يريدك ( خادمة ) ؟!
 ربما الكلمة فيها نوع من المبالغة ..
 بالطبع كل رجل يريد من زوجته أن تكون دمثة الأخلاق مع أهله .. 
 الزوجة الحكيمة هي التي تدخل قلب زوجها من بوّابة ( أمه ) !
 المسألة ربما لا تحتاج منك سوا ، كلمة طيبة وابتسامة دافئة تعاملين بها أم زوجك فتكسبين قلبها وقلب زوجك .
 
 ما دمت متعلمة فهذا يعني أنك أقدر على أن تزني الأمور بطريقة مرنة ..
 لا أعتقد أن هناك مشكلة لو اظهرت لزوجك الاهتمام بأهله في حدود استطاعتك ، فذلك أفضل من الرفض أو المواجهة أو الاعتراض .
 المهم أن تقومي بما تقويمن به وانت مستمتعة ..
 مهما كان فيهم من الصفاتالسلبية تعاملي معهم على أنه واقع ولابد أنتتعايشي معه لكن بروح المتعة لا بروح التخلّص من التبعة !
 
 أنصحك ..
 أن تتكلمي مع زوجك بهدوء ..
 وبابتسامة دافئة ..
 أفهميه أن أهله هم أهلك ..
 وأن اهتمامك بأهله هو عمل ( بر ) تستمتعين به ..
 غير أنه لابد أن يكون عوناً لك على هذاالبر ..
 اجعليه شريكا لك أفضل من أن تجعليه معاندا لك ..
 
 وما دام أنهم أهل زوجك فهم جزء في حياتك يلزمك أن  تجعلي هذا الجزء في حياتك  مصدر  ارتياح بالنسبة لك لا مصدر إزعاج لأنه لا يمكن التخلّص منهم ..
 فهم أهل زوجك .
 لذلك فكّري بطريقة أخرى ..
 كيف تكسبينهم ..
 لا كيف تتخلصين منهم .
 
 اشتري سعادتك بالابتسامة ..
 بالهدية ..
 بالتواصل الايجابي معهم .. 
 صدقيني وقتها ستجدين أنك تستمتعين بالحياةمعهم ما دمت تعتبرين التعامل معهم نقطة استثمار في صناعة شخصيتك بطريقة أفضل .
 
 أكثري من الدعاء ...
 
 والله يرعاك ؛؛ ؛ 

23-09-2013

استشارات اخرى ضمن استشارات فقه الأسرة


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


4008

الإستشارات

876

المقالات

35

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

444

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني