ابنتي تواجه صعوبة بالدراسة

 

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابنتي طالبة ثانوي مستوها جيد جدا لكن بدات تعاني من صعوبات في المناهج كنت اسعدها لكن الان لا استطيع والمدرسات الخصوصيات مشاكلهم كثيره واخاف عليها ولان تريد الانتقال لمدرسه خاصه لمسعدتها في تحديد المنهج والشرح الجيد والمراجعه قبل الامتحان علما ان المدرسه الحكوميه الحاليه زحمه وكثافه طلابيه تحول دون اسيعاب الطلبات الاتي لا يوجد ليهن من يراجع لهم في البيت المهم ولاستشاره هنا كيف اقنع زوجي بذالك فقد وصل الامر بينهم للتحدي فهي تحلف ان لاتكمل درستها وانا لا الومها فقد اعتادت ان تكون طالبه مميزه ومتفوقه لكن هذي قدرتها وطموحها اكبر من قدراتها ولا اريد من زوجي ان يحطم احلامها لانه يقول لها اجلسي بالبيت احسن او المدرسه الحكوميه علما ان ضروفه الماديه معقوله وكان يريد تدريس الاولاد في خاصه لكن انا رفضت لانهم ممتازين ولا عندهم مشاكل ودايم اوائل مشاء الله لكن الحين عند البنت يرفض اخاف مستقبل بنتي يضيع وهي طموحه ومجتهده ارجو مساعدتي اني كيف احل هذي المشكله واقنع زوجي للحين ما ودي بنتي تعرف انه رفض نهائيا لاني قلت لها رح اقنعه وعجزت معه اتمنى اني ما اخذل بنتي وانا حاسه فيها وعارفه كل ضروفها وهي بمثابة صديقه لي واعرف مدى حسسيتها من رفض ابوها لانه دايم يقسى عليها وانا اقولها انه يموت فيها اكثر خوانها ولا ودي تحتك فيه حضها عليه زي الزفت مع انه معنا كلنا حنون ومرن الا هي

18-02-2010

الإجابة



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...
وأسأل الله العظيم أن يبارك لك في ولدك ، وان يجعلهم قرة عين لك ..
وهنيئا لك أن رزقك الله ابناءً طامحين مجتهدين حريصين على العلم والمعرفة . .



أخيّة . .
جميل فيك أنك تذكرين من جميل العلاقة بينك وبين ابنتك ، وهذا مما يساعدك إن شاء الله على تجاوز هذه المشكلة وغيرها من المشكلات ..
هنا اسمحي لي أن اسألك سؤالاً : لماذا جعلت الحل يتجه إلى طرف ( الوالد ) ولم تجعلي أن هناك خيار آخر للحل بالاتجاه إلى طرف ( البنت ) !!
لماذا فكرتِ أن يكون الحل هو في اقناع ( الوالد ) ولم تفكّري أن يكون الحل هو في اقناع ( البنت ) ؟!



- ما دام أن علاقتك بابنتك علاقة جيّدة جداً ن وتستطيعين محاورتها ومناقشتها ..
اسأليها .. لماذا تريد هي الانتقال إلى مدرسة خاصّة ؟!
إذا كان جوابها لأنها تريد أن يتحسّن تحصيلها ..
فاسأليها .. ماذا لو بقيتِ في المدرسة الحكومية ما المشكلة ؟!
قد تكون المشكلة هو في شعورها أن مستواها قد يتدنّى لسبب أو لآخر !
هنا اسأليها .. ماذا لو كان خيار المدرسة الخاصة قد يحرمها من الدراسة (نهائيّاً ) - كما هو اقع الحال - فما هو الأفضل أن لا تحصّل شيئا أو أن تحصّل شيئا ولو كان يسيراً ؟!
واذكري لها مبررات الرّفض .. فلربما لا يستطيع ( والدها ) أن يستمر في دفع رسوم الدراسة .. وربما وربما ..
بمعنى أن تعلميها افتراض الأسباب والبحث عن تبرير لموقف والدها ، بدل من أن تتشنّج معه في الرأي .

بعد هذه المحاورة أفهميها شيئا مهمّاً .. أنه مهما كانت متميّزة طموحة ممتازة في دروسها وتحصيلها .. فإن ذلك لا يعني شيئا لو أنها لم تستطع أن تكسب والدها !!
إن قيمة أي معرفة هو فيما يظهر علينا من سلوك .. فإن كان السّلوك جميلاً .. فالمعرفة تزيدنا جمالاً ..
وإن كان السّلوك غير ذلك .. فإن المعرفة ستبقى في دائرة ( الكمّ المعرفي ) لا أكثر من ذلك .



- أفهميها .. أنه لابد أن تجتهد هي - وليس أنتِ - في اقناع والدها بما تريد ، وأن تتخيّر الكلمة الطيبة والأسلوب الجميل في استمالة قلب والدها وكسبه وكسب موافقته . .. وأفهميها أنك ( ستساعدينها ) لكنك لن تقومي بالواجب نيابة عنها !
- علّميها كيف تستخدم ( تقنية ) تعدّد الخيارات في حل المشكلة .. وأنه لابد أن يكون عندها حلول بديلة وخيارات متعدّدة عندما تقع في أي مشكلة .. وأن تتخلّص من ( أُحاديّة ) الحل .
أُدرك حرصك كـ ( أم ) على ابنتك وطموحها وأحاسيسها .. لكن ينبغي أن لا تغلبك العاطفة فتؤثّر على تعويد الفتاة على أن تواجه حياتها بهدوء .. فهي اليوم ( بنت ) وغداً ستكون ( زوجة ) و ( أمّاً ) .



- من طرف خفي .. أفهمي والدها أن يتحاور مع ابنته بهدوء ، وان يمنحها فرصة للتعبير عن رغبتها ، حتى لو كانت في عكس رغبته ...
وأفهميه ( بهدوء ) أنه ليس شرطاً أن يوافقها على ما تريد ، لكن من الأهمية بمكان ان يُفهمها بهدوء بوجهة نظره ومبررات رفضه بطريقة راقية تزرع في نفس ابنته الثقة والأمان ...
حفّزي فيه أنها ابنته .. وهي امتداد لعمره . . فلا يتعامل معها بردّة الفعل .. لكن يتعامل معها بطريقة تفيدها في بناء شخصيّـها .



أسأل الله العظيم أن يبارك لكم في أبنائكم وأن يرزقكم حسن البرّ ويعينكم على حسن التربية .

18-02-2010

استشارات اخرى ضمن استشارات التربية الأسرية


 

دورات واعي الأسرية


 
 

إستطلاع الرأي المخصص لهذا اليوم!


هل ترى أهمية لحضور دورات عن العلاقة الخاصة بين الزوجين :

    
    
    
    
 

ناصح بلغة الأرقام


3976

الإستشارات

861

المقالات

34

المكتبة المرئية

24

المكتبة الصوتية

78

مكتبة الكتب

13

مكتبة الدورات

424

معرض الصور

84

الأخبار

 

إنضم إلى ناصح على شبكات التواصل الإجتماعي


 

حمل تطبيق ناصح على الهواتف الذكية


 

إنضم إلى قائمة ناصح البريدية


ليصلك جديدنا من فضلك أكتب بريدك الإلكتروني